الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مطلق الرصاص....قاتل مجاني

يوسف غيشان

الأحد 18 شباط / فبراير 2018.
عدد المقالات: 1608

انت يا من أطلقت وتطلق الرصاص الحي ابتهاجا بنتائج التوجيهي أو بغيره ..... انت مجرد قاتل ....لست حتى قاتلا مأجورا، فالقاتل المأجور – على الأقل- يقتل من اجل هدف(المال)،، فتقتل مجانا، لا بل تستدين ثمن الطلقات لتكون قاتلا محتملا لطفلة في المهد او لطالب التوجيهي الفرحان بنجاحه، أو لأي هدف عشوائي يقع في محيط سقوط طلقة الموت الصادرة منك.
أعرف ان الجهل والعنجهية ووطأة العادات المتوارثة قد تكون من الأسباب التي تدفعك لتكون قاتلا مجانيا، لكن هذا لا يعطيك الحق اطلاقا في تهديد حياة الآخرين، فكيف بقتلهم عشوائيا؟.
اعرف انك ما تزال تعتقد ان الصبايا ينظرن اليك بإعجاب وانذهال، لمجرد انك تطلق النار ..لكنك واهم وألف واهم ... اللواتي كن ينظرن باعجاب الى مطلقي النار هن بجيل جداتك وجداتهن، حيث كانت الناس قلة والفضاءات واسعة، والبنادق اقل فتكا، ولا يحصل عليها الا الأثرياء.
اما صبايا اليوم- ايها القاتل المجاني - فلا أراهن الا مذعورات وخائفات من مطلقي الرصاص الحي امثالك، لا بل ويتجنبنهم تماما، لأنهن يعرفن ان اطلاق الرصاص الحي في الأفراح ما هو الا تعبير عن جهل وعنجهية ورعونة، ولا يرغبن ان يتصف بها الشاب الذي يعجبن به...انظر حولك ايها القاتل ..وانظر ما تنشره من رعب في عيون الصبايا والأطفال.
انت مجرم بحق نفسك واقاربك وكل البشر، هل تعتقد ان الذي اصاب طفلا، او الذي قتل عريسا، او الذي فقا عين صبية ...او ...او... او..هل تعتقد انه ليس انت، وان هذا لا يمكن ان يحصل معك؟؟؟؟
 لا تعتقد ذلك فأنت قاتل لمجرد انك حملت السلاح واطلقت النار في الفضاء لتسقط الطلقة على من حولك.
انت قاتل جماعي
قاتل
مجرم
مجرم قاتل

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش