الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«مافيا» استيراد الكتب المزورة والمصورة تسيطر على الأسواق المحلية

تم نشره في الأحد 21 كانون الثاني / يناير 2018. 01:00 صباحاً

  الدستور- محمود كريشان
ظاهرة انتشار الكتب المزورة والمصورة والتي يتم توزيعها من قبل دور نشر كبرى تقوم في اغلب الاحيان باستيراد الكتب المزورة من الخارج وتدخل البلاد بصورة طبيعية، وعبر المنافذ الحدودية الرسمية المتعددة، ويتم بيعها هنا باسعار اقل على اعتبار انها النسخ الاصلية.
وامام هذه الفوضى فان الجهات المختصة بحماية الملكية الفكرية وحقوق المؤلف وعندما تقوم بضبط كتب مزورة او مصورة لدى صغار الباعة من اصحاب الاكشاك والمكتبات الصغيرة وتقوم بتحويلهم الى القضاء فان هؤلاء لا يمتلكون اي شيء لتبرأتهم خاصة وان دور النشر الكبرى التي يقومون بشراء الكتب منها تمنحهم فواتير غير مفصلة بما تضم من كتب بل انها تضع في الفاتورة عبارة  مجموعة كتب  وذلك في طريقة ذكية من تلك الدور للهروب من اية ملاحقة قانونية او قضائية، فيكون المدان هنا صغار الباعة..!
وعلى صلة.. وفي ظل عدم وجود رقابة متخصصة بالمطبوعات، في الحدود والمنافذ الجوية والبحرية لتقييم الكتب والوقوف على انها اصلية وغير مزورة ضمن كشف حسي معزز باوراق رسمية من بلد المنشأ الذي يتم استيراد الكتب منه، لذلك ازدهرت تجارة الكتب، حيث تقوم كبرى دور النشر في الاردن باستيراد نسخ شعبية مخصصة للاستخدام المحلي في تلك الدول وباسعار رمزية وطباعة متواضعة وعادية لتشجيع الناس هناك على القراءة، وقد حظرت تلك الدول تصديرها الى الخارج، ورغم ذلك فان دور النشر تتمكن بطريقة او باخرى من استيرادها وعرضها في معارض كتب تقيمها، وتوزع بعضها على الاكشاك والمكتبات باسعار مرتفعة خاصة تلك الكتب التي تشهد اقبالا وقوة شرائية.
مجمل القول، ان ظاهرة تزوير وتصوير الكتب، استفحلت اخيرا في معظم اسواق بيع الكتب في العاصمة خاصة تلك التي تشكل رواجا وتعد الاكثر مبيعا، ومع تنامي ظاهرة جرائم تزوير الكتب والاعتداء على حقوق الملكية الفكرية، فإن الكتب المزورة اصبحت تملأ البسطات، وبعض المكتبات، ودور النشر، إذ ترى تلك البضائع وبكميات كبيرة وبأسماء دور نشر وهمية لا وجود لها، حيث يمتهن بعض التجار والسماسرة في عمليات تزوير الكتب واعادة تصويرها وطباعتها بالتنسيق مع مطابع محددة وضمن اتفاقيات منظمة بين تلك المنظومة والتي يشبه عملها الى حد ما عمل  العصابات
وامام ذلك.. قال مالك كشك الثقافة العربية حسن ابوعلي لـ الدستور  إن الحاجة اصبحت ملحة لمحاصرة هذه الظاهرة بتغليظ العقوبات، وسن تجريم قانوني لمن يقترف استيراد الكتب المزورة، او من يقوم بالتزوير، والتصوير محليا، والقرصنة على الملكية الفكرية للمؤلفين ودور النشر التي اعلن بعضها افلاسه جراء انتشار فوضى التزوير بصورة صارخة في الآونة الاخيرة، الامر الذي يهدد صناعة النشر، وضياع حقوق المؤلفين والأدباء.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش