الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«راصد» يرصد بالأرقام نسب حضور النواب جلسة الثلاثاء

تم نشره في الخميس 18 كانون الثاني / يناير 2018. 01:00 صباحاً
  • راصد.JPG

عمان- الدستور- نيفين عبد الهادي
كشف تقرير خاص بالشأن النيابي أن (14) عضوة في المجلس من أصل (20) التزمن بحضور الجلسة التي عقدت يوم الثلاثاء السادس عشر من كانون الثاني الجاري، وتسعة نواب من محافظة إربد غادروا أثناء انعقاد الجلسة وثمانية من العاصمة، فيما التزم النواب الحاضرون من الطفيلة والعقبة بالحضور حتى نهاية الجلسة.
جاء ذلك، في تقرير لـ»راصد» أعده فريقه ضمن إطار مراقبة أداء البرلمان الثامن عشر، لغايات تتبع التزام النواب بحضور الجلسة التي انعقدت يوم الثلاثاء أمس الأول، حيث تبين أن عدد النواب الذين التزموا بحضور الجلسة حتى رفعها قد وصل إلى 63 نائباً منهم 14 سيدة.
ويشير التقرير إلى أن عددا من المتغيبين عن الجلسة حين فقدت نصابها 67 نائباً، إذ توزع المتغيبون بحسب التحليلات على (22) نائباً تغيبوا بعذر منذ بدايتها، فيما وصل عدد المتغيبين دون عذر إلى ستة، بينما وصل عدد الذين غادروا الجلسة أثناء انعقادها 39 نائباً.
وبين التحليل أن أكثر الكتل البرلمانية التي غاب أعضاؤها بعذر أو دون عذر أو غادروا أثناء انعقاد الجلسة كانت كتلة المستقبل، والتي غاب عنها 19 نائبا، تلتها كتلة العدالة والتي غاب عنها 10 أعضاء، تلتها كتلة النهضة، ثم المستقلون، تلتها كتلة مبادرة، ومن ثم كتلة وطن ثم الحداثة، فيما كانت كتلة الإصلاح النيابية أقل الكتل تغيباً عن الجلسة.
وفيما يتعلق بمغادرة أعضاء الكتل البرلمانية أثناء انعقاد الجلسة، فقد سجلت كتلة النهضة أعلى نسبة بمغادرة 47% من أعضائها، تلتها كتلة المستقبل، حيث غادر ما نسبته 39%، وتساوت كل من كتلة العدالة، ووطن، والمستقلون بنسبة أعضائها المغادرين حيث وصلت نسبتهم 33%، فيما وصلت نسبة أعضاء كتلة مبادرة المغادرين أثناء انعقاد الجلسة إلى 21%، بينما وصلت نسبة الأعضاء المغادرين من كتلة الحداثة والتغيير إلى14% من مجموع أعضائها، وكانت أقل أعضاء الكتل مغادرة هي الإصلاح والتي غادر منها نائب واحد.
وفيما يخص الحاضرين من الكتل حتى رفع الجلسة بعد فقدان نصابها، فقد كانت كتلة الإصلاح الأكثر حضورا، ثم الحداثة وتلتها على التوالي كتل: وطن، مبادرة، المستقلون، العدالة، المستقبل، أما فيما يتعلق بعدد الأعضاء المغادرين أثناء انعقاد الجلسة وتوزيعهم بحسب المحافظة، فتبين أن محافظة اربد أكبر عدد من المغادرين، حيث وصل عددهم إلى 9 نواب، تلتها عمان حيث غادر 8 نواب، فيما لم يغادر أي نائب من محافظتي العقبة والطفيلة.
وكانت دائرتا بدو الوسط، وبدو الجنوب أكثر الدوائر الانتخابية حضورا للجلسة بنسبة 75% من نوابها، تلتها محافظة الكرك التي حضر 72.7% من نوابها، تلتها البلقاء 63.6% ومن ثم محافظتا الطفيلة ومعان التي حضر 60%، وأقل المحافظات انسحاباً كانت بدو الوسط والطفيلة والعقبة التي لم ينسحب منها أي نائب، تلتها الكرك والبلقاء التي انسحب منها 9.1% من نوابها، ومن ثم محافظة عجلون التي انسحب من نوابها 20%.
وبين التقرير فيما يتعلق بالجندر، أن 14 سيدة وبنسبة 70% من السيدات لم يتغيبن عن الجلسة، فيما بلغت نسبة السيدات اللواتي غادرنّ من الجلسة أثناء المناقشة 15% من مجموع السيدات و7.7% من مجموع المغادرين، كذلك أشار التقرير إلى أن نسبة السيدات اللواتي تغيبن وغادرن الجلسة من مجموع المتغيبين والمغادرين بلغ 7.9%.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش