الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

منتخبنا الأولمبي يخسر من العراق ويودع كأس آسيا

تم نشره في الأربعاء 17 كانون الثاني / يناير 2018. 01:00 صباحاً

  عمان - الدستور
 خسر منتخبنا الاولمبي امام نظيره العراقي بهدف وحيد، وذلك في المباراة التي جرت امس في ستاد مجمع تشانغشو الرياضي في كونشان بالصين ضمن الجولة الثالثة والاخيرة  من منافسات المجموعة الثالثة  لنهائيات كاس اسيا بكرة القدم.وفي ضوء هذه الخسارة ودع منتخبنا البطولة، ليتأهل بالتالي العراق برفقة ماليزيا التي تغلبت على السعودية بهدف وحيد في المباراة التي جرت ضمن المجموعة ذاتها.
وتصدر العراق ترتيب المجموعة برصيد 7 نقاط من ثلاث مباريات، مقابل 4 نقاط لماليزيا ونقطتين لكل من الأردن والسعودية.وفي الدور ربع النهائي، يتقابل يوم السبت العراق مع ثاني المجموعة الرابعة، في حين تلتقي ماليزيا مع أول المجموعة الرابعة.
وكانت الجولة الأولى من منافسات المجموعة شهدت يوم الأربعاء الاربعاء الماضي فوز العراق على ماليزيا 4-1 وتعادل الأردن مع السعودية 2-2، في حين شهدت الجولة الثانية يوم السبت تعادل الأردن مع ماليزيا 1-1 والعراق مع السعودية 0-0.
الاردن (0) - العراق (1)
كاد العراق يفتتح التسجيل في الدقيقة الأولى عندما أرسل حسين السعيدي تمريرة عرضية من الجهة اليمنى ارتقى لها أيمن حسين ولعبها رأسية متقنة لكنها ارتدت من العارضة.وتدخلت العارضة من جديد لتحرم العراق من افتتاح التسجيل، عندما استلم بشار رسن الكرة داخل منطقة الجزاء وسدد محاولة اصطدمت بالعارضة تابعت طريقها هذه المرة إلى خارج الملعب (4).
في المقابل كانت أولى فرص (النشامى) في الدقيقة 17 بعدما انطلق موسى التعمري في الجهة اليمنى وتخلص من مدافع وسدد كرة ارتدت من الحارس أحمد باسل قبل أن يتدخل الدفاع ويحول الكرة إلى ركلة ركنية.
وتحسن أداء منتخبنا بعد ذلك وحاول لاعبو الفريق شن الهجمات عبر انطلاقات الثلاثي التعمري وأحمد الرياحي ومحمود شوكت، لكن في الجهة المقابلة أهدر العراقي إبراهيم بايش فرصة جديدة بعدما وصلته الكرة في مواجهة المرمى ولكنه سدد بتسرع في جوار القائم (35).
ورد منتخب الأردن عبر تسديدة محمود شوكت من خارج منطقة الجزاء والتي تصدى لها الحارس العراقي أحمد باسل وعادت إلى مصطفى عيد ليرسل تمريرة عرضية ارتقى لها الرياحي ولعبها برأسه لتمر فوق العارضة (38)، لينتهي الشوط الاول بدون اهداف.ومع انطلاق الشوط الثاني نجح العراق في تسجيل هدف التقدم بالدقيقة 49 عندما استلم بشار رسن تمريرة أمجد عطوان وسدد من خارج منطقة الجزاء كرة قوية بعيداً عن متناول الحارس رأفت الربيع.
وكاد أيمن حسين يضيف الهدف الثاني بعدما وصلته الكرة في مواجهة المرمى ولكن المدافع جبر خطاب تدخل في الوقت المناسب لإبعاد الخطر (58)، ورد أحمد الرياحي في الجهة المقابلة عبر تسديدة ذهبت في الشباك من الخارج (72).
وضغط (النشامى) في الدقائق المتبقية بحثاً عن تعديل النتيجة، وكانت أخطر محاولات الفريق عبر رأسية خالد الدردور التي أبعدها الحارس العراقي بصعوبة إلى ركلة ركنية (86). في حين كاد العراق يسجل في الوقت بدل الضائع عبر الهجمات المرتدة، ولكن حارسنا رأفت الربيع نجح في إنقاذ مرماه في مناسبتين.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش