الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

إربد: نقص الكوادر الطبية والتمريضية يحول دون تقديم خدمات فضلى في «الأميرة بسمة»

تم نشره في الثلاثاء 16 كانون الثاني / يناير 2018. 01:00 صباحاً

  اربد-الدستور
 صهيب التل 
تشكل عقبة عدم توفر الاعداد الكافية من الكوادر الطبية والتمريضية في مستشفى الاميرة بسمة التعليمي دون تقديم خدمات مميزة لشريحة كبيرة من المواطنين الذين يراجعون المستشفى على مدار الساعة.
ومن المشكلات العديدة التي يعاني منها مراجعوا المستشفى نتيجة نقص هذه الكوادر، وقوفهم لفترات طويلة امام نوافذ صرف الادوية والعلاجات في صيدليات الإسعاف والطوارئ وعياداته الخارجية ويمضون فترات طويلة في انتظار صرف ادويتهم وعلاجاتهم  لوجود مسؤول واحد عن كل نافذة صرف علاجات، الامر الذي يتسبب بكثير من التأخير والاخطاء احيانا، كما يضطر مسؤول الصيدلية لإغلاقها فترة من الوقت لتأمين بعض انواع العلاجات من اقسام اخرى؛ ما يؤدي إلى تزايد اعداد المراجعين امام نوافذ الصرف، وما ينجم عن ذلك من احتكاكات في اغلب الاوقات بين المراجعين من جهة وموظفي الصيدلية من جهة اخرى ويؤدي هذا الاحتكاك الى مزيد من التأخر في انجاز العمل بالشكل المطلوب والوقت المحدد.
ويلاحظ المراجع لصيدليات المستشفى ظاهرة الاحتكاك بين المراجعين بعضهم ببعض لعدم توفر آلية حفظ ادوار المراجعين حيث ان التدافع والتزاحم هي الآلية الوحيدة المعتمدة في صرف الادوية والعلاجات.
مصدر مسؤول في المستشفى فضل عدم الكشف عن هويته أقر بوجود نقص كبير في الكوادر الطبية والتمريضية والفنية، مبينا انه تم الطلب اكثر من مرة من المسؤولين في الوزارة بضرورة سرعة تغطية النقص في كوادر المستشفى ليتمكن من تقديم خدماته الى كافة ابناء محافظة اربد.مشيرا الى ان قسم الاسعاف والطوارئ يستقبل يوميا مئات الحالات بخلاف الحالات التي تحول إليه من المستشفيات الاخرى في ألوية المحافظة.
وقال ان المستشفى حظي بأكثر من زيارة من قبل وزير الصحة الذي وعد في كل مرة بأنه سيتم تزويد المستشفى باحتياجاته من كافة الكوادر وتأهيل اجهزته ومعداته لتقديم خدمات الرعاية الصحية للمواطنين.
موضحا انه تم تزويد المستشفى مؤخرا بحوالي( 22 ) ممرضا جميعهم من الذكور وان المستشفى بحاجة ماسة إلى ممرضات اناث لتغطية اقسام الإناث في الباطنية والجراحة والأطفال وغيرها من الخدمات التمريضية التي تكون فيها الممرضة اكثر قدرة على تقديمها إضافة إلى حاجة المستشفى الملحة إلى اطباء اختصاص بمختلف المجالات بعد ان تم إحالة عدد من الاخصائيين إلى التقاعد او مغادرتهم للعمل في القطاع الخاص او في دول عربية شقيقة كما ان هناك حاجة ماسه لزيادة اعداد الصيادلة ذكورا واناثا.
مؤكدا ان كشفا بمطالب المستشفى سلم للوزارة التي وعدت اكثر من مرة بتلبية احتياجاته من ناحية الكوادر الطبية والفنية والصيدلانية والتمريضية وغيرها من الاحتياجات التي باتت تحول دون تطوير الخدمات المقدمة للمواطنين للوصول إلى مرحلة الرضا عن هذه الخدمات.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش