الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أحبك.. وأنساب كشعاع نور

تم نشره في الجمعة 12 كانون الثاني / يناير 2018. 01:00 صباحاً
أمل العقرباوي



أحبّكِ
منذُ بدءِ الخليقةِ
منذُ خَبءٍ ونيف
وَإياكِ ثُمَ إياكِ
أنْ تَستَفِيقي
مِنْ شَبق عِشقي
سأرتكبُ كلَّ الموبقاتِ والذنوبْ..
بحقِّ عينيكِ الشهيّتينِ ..
وبعدها ابَداً ..
ابَداً لَنْ (أتووووووبْ) ..
أعدكِ
يقولُها
فتصطفُّ السماواتُ السبعَةُ
أمامي
وتتّحدُ المقاماتُ السبعَةُ
في داخلي
فأنسابُ كشعاعِ نورٍ
يخترقُ الأكوان
وعلى ساريةِ القصيدةِ
شيّدَ لي
أجمل الأغاني
وأترعني بالمحبّةِ
كفيضِ النبضِ
وغيضٍ من اللقاءِ
وحرفٍ كالرمادِ
من محابزَ عجافٍ
فأنتَ كجريانِ الوِدقِ
في عيونِي
وتحتَ أضواءِ الأقمارِ
وعلى جوانبِ الطرقاتِ
تتسكّعُ بي
وليحترِق العالمُ
ليغرق في الرمادِ
لأشدُو صبابةَ خمرِهِ
وليأتِ الليلُ مرتعشاً
كلَّ يومٍ
فيرتعشُ الفجرُ
وأنا أسوقُ صبابةَ وجدِي
لعينيهِ
وأشدُو منَ الخصوبةِ
فينأى القلبُ والروحُ
عن كلِّ الرجالِ
ويفرِشُ لي
حشائشَ صدرِهِ
تُربةً سمراءَ
اثقَلتَنِي خُصوبةً
حتّى حسبتُ
أن الشوق يتبخترُ
عارياً على جسدِ الحنينْ
لأعودَ إلى سابقِ عهدِي
حيثُ أوّلُ لقاءٍ بيننَا
كنتَ كوليدِ السماءِ
وبكَ يحفلُ تاريخُ ميلادِي
أتيقّنُ أنِّي لستُ جُرمَكَ
وأنّكَ لستَ خطيئتِي
بكَ أنمو كسنبلَةِ قمحٍ
وأزهُو كقصيدةٍ
مُعلّقَةٍ على أستارِ الكعبَةِ
فأُصابُ بدُوارِ الكلماتِ
ودوخةِ المعاني
وأعودُ تلكَ الطفلة
َالشَقيِةُ
البَهيةُ
التي تتلعثمُ بالحروفِ
وتتهجّى الأبجديّةَ
قُلهَا
ثمّ قُلهَا
حتّى يشهدَ
القاصِي والدانِي
أنّكَ وشمُ جوازاتِي
وأنّكَ حروفُ قصائدي
وقوافِيها
قُلهَا
ثُمَّ قُلهَا
حتّى تكُفّ الحمائِمُ
عن هِجرَةِ الأوطانِ
ويُزهِرُ اللوزُ
في البيداءِ.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش