الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

فعاليات عجلون تواصل استنكارها للقرار الامريكي بإعلان القدس عاصمة لإسرائيل

تم نشره في الأحد 17 كانون الأول / ديسمبر 2017. 01:11 مـساءً

عجلون – الدستور – علي القضاة :

استنكرت الفعاليات النيابية والشبابية والبلدية والشعبية في محافظة عجلون قرار الرئيس الاميركي بإعلان القدس عاصمة لإسرائيل مؤكدين ان  القدس عاصمة فلسطين وان الاردن سيبقى خط الدفاع الاول عن القدس والمقدسات. 

واكد النائب وصفي حداد ان قرار الرئيس الأميركي ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارة بلاده اليها يعتبر قرار يدعو للنزعة وعدم الوصول الى السلام المنشود التي تنادي به دول العالم مطالباً بأوسع تحرك عربي واسلامي ودولي لإحباط هذا القرار الذي لا يخدم السلام مؤكدا على اهمية دعم الشعب الفلسطيني لمقاومته ونضاله ضد العدو الإسرائيلي.

وقال النائب احمد فريحات أن القدس العربية ستبقى عاصمة لفلسطين وان الوقفات التضامنية التي تنظم ما هي الا رسالة بسيطة تجاه قدسنا لنعبر عن مكنوننا المليء حبا لذلك المكان المقدس والذي هو مسرى نبينا الكريم صل الله عليه وسلم أولى القبلتين وثالث الحرمين وأن لها مكانةً رفيعةً في نفوسنا. 

وأكدت عضو مجلس  المحافظة غاده عناب وقوف الشعب الاردني التام للقضية الفلسطينية ودعمها المطلق لخطوات جلالة الملك عبد الله الثاني والحكومة والبرلمان والشعب الأردني بكل مكوناته السياسية والاجتماعية لكسر قرار الرئيس الأميركي ودفعه إلى التراجع عنه والذي ضرب في الصميم مسار السلام المفترض .

وقال رئيس قسم الشؤون الشبابية في مديرية شباب عجلون يحيى المومني ان القدس والمقدسات كانت وما زالت ستبقى في ضمير الامة بعامة والشباب بخاصة لافتا الى ان جلالة الملك عبد الله الثاني والاسرة الهاشمية هم حماة المقدسات والامة ترى فيهم خير النصير.

وطالب رئيس لجنة العمل التطوعي والاجتماعي في المحافظة محمد البعول بقطع العلاقات مع الكيان الصهيوني وسحب السفير الاردني من تل ابيب وطرد السفير الاسرائيلي من عمان.

واشار رئيس بلدية الجنيد فخري المومني الى اهمية القدس وفلسطين واهميتها وقداستها عند العرب والمسلمين وان القدس كانت وستبقى ارضا عربية اسلامية وإنها جزء لا يتجزأ من ارض فلسطين وعاصمة لها ولن نعترف باي قرار باعتبار القدس عاصمة لإسرائيل لان القدس جزء من عقيدتنا مستذكرا تضحيات الجيش الاردني على ثرى فلسطين وفي ساحات المسجد الاقصى .

واكد رئيس فرع نقابة المهندسين الزراعيين في عجلون المهندس حسن الصمادي ان القيادة الهاشمية تولى جل الرعاية للقدس والدفاع عن فلسطين والاقصى والمقدسات ودعم القضية الفلسطينية باعتبارها قضية وطن .

واكد مدير مركز الايتام والفقراء في المحافظة محمد علي القضاة ان جلالة الملك عبد الله الثاني الوصي على المقدسات الاسلامية والمسيحية هو الصوت العربي الوحيد الذي يدافع عن القدس والقضية الفلسطينية في كافة المحافل الدولية وتعتبر القضية الاولى للدفاع عنها وصونها .

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل