الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أهالي الفحيص: القدس عربية الى الأبد.. و«القرار» منحاز للمحتلّ الظالم

تم نشره في الأحد 17 كانون الأول / ديسمبر 2017. 12:00 صباحاً

 الدستور ـ طلعت شناعة

احتشد الالاف من اهالي الفحيص في «الخيمة الكبيرة « التي أُعدّت مقابل مبنى نادي شباب الفحيص وعلى لهيب الكلمات كانت النفوس تشرئبُّ نحو السماء مبتهلة وداعية ان يحفظ القدس وان يحمي شباب فلسطين الثائرين ضد جيش الاحتلال البغيض.
كانت ليلة باردة من ليالي الشتاء،وكعادة اهالي الفحيص جمعوا الناس حولهم للحفل الذي اقاموه من اجل مناسبتين وطنيتين دينيتين هما «شجرة الميلاد» و»التضامن مع القدس الشريف».
القاسم المشترك بين المناسبتين الاحساس بالقهر بعد قرار الرئيس الامريكي ترمب بنقل السفارة الامريكية من تل ابيب الى القدس ،بما يحمله ذلك القرار من اعتبارات سياسية ابرزها «اعتبار القدس/ العربية/ الفلسطينية» عاصمة للدولة اليهودية.
قدم الحفل الشاعر الغنائي يوسف عطية الذي كتب اغنية عاصي الحلاني»بكفي انك اردني» وغيرها من الاغنيات لمطربين عرب.
انحياز امريكي
كان ايمن سماوي رئيس نادي شباب الفحيص اول المتحدثين فاعتبر ان القرار الامريكي يعتبر انحيازا واضحا من الادارة الامريكية لاسرائيل التي تعيث فسادا وظُلما بالاراضي، وتضطهد الانسان الفلسطيني، وتُنكّل به ليلا ونهارا دون مراعاة للامة العربية وغير آبهة للقوانين الدولية بما فيها قرارات الأمم المتحدة التي تعتبر «القدس» مدينة «محتلّة»، واضاف سماوي:
: «الفحيص واهلها جزء من هذا الوطن، ومنسجمون مع المواقف الاردنية النبيلة، نحن من هذا المجتمع، ولن تكون مواقفنا الا بما تمليه علينا ضمائرنا، وقيمنا الاصيلة، فهذا الدم في القدس و غزة وبيت لحم وكل المدن والقرى الفلسطينية،هو دم اردني، ولا فرق بين الجرح الفلسطيني والجرح الاردني، ونحن هنا انما نترجم مبادىء الهاشميين الذين لم ولن يتخلوا يوما عن وصايتهم على الأقصى وكنيسة القيامة ودور العبادة المسيحية والاسلامية؛ فهذا إرث اسلاميّ ومسيحيّ وسيبقى كذلك الى ان يرث الله الارض ومن عليها.
رسالة الخير
المهندس حديثة الخريشة وزير الشباب راعي الحفل القى كلمة  قال فيها :
من وحي رسالة الخير رسالة عمان/ هذه الرسالة الانسانية الخالدة انقل الى كل واحد منكم خالص مشاعر المحبة واصدق الامنيات القلبية بان تكون كل ايام هذا البلد الطيب اعيادا.
واضاف المهندس الخريشة:الفحيص حاضرة المدائن ونموذج المحبة وعنوان العطاء، تضيء اليوم شمعة الخير والسلام وتنثر من عبير محبتها عهدا على اعتاب بيت المقدس بان يبقى كل الاردنيين على خطى ال هاشم الاطهار الطيبين مؤمنين بحق المسلمين والمسيحيين الابدي بالقدس عاصمة المحبة والسلام، عاصمة فلسطين التاريخية.
كما نؤمن ان الوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس مسؤولية تاريخية يتشرف الاردن ويستمر بحملها.
وقال الوزير ان لقاءنا اليوم يجسد ايماننا العميق بان العمل الطيب يترجم الكلمة الطيبة وان هذا الجهد الحسن المثمر هو الذي يسهم بشكل كبير بارتقاء الحضارات والامم.
وبارك الوزير الحديثة لاهالي الفحيص اضاءة شجرة الميلاد وتمنى ان يعم السلام بلدنا وفلسطين والعالم كله.
وقال المهندس جمال حتّر رئيس بلدية الفحيص الذي القى كلمتين،احداهما امام «نادي شباب الفحيص» والاخرى بعد وصول المسيرة الى «دوّار شاكر» وكانت ،الثانية بيانا عن الفعاليات ومؤسسات الفحيص.
حتّر اشاد بالدور الاردني بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني في اعلاء كلمته امام العالم مطالبا الجميع بتحمل مسؤولياته في وجه القرار الامريكي الظالم بنقل السفارة الامريكية الى القدس، واستهجن حتّر المواقف المتكررة للادارات الامريكية وسياساتها المنحازة لاسرائيل التي تحتل الاراضي الفلينية وبعضا من الاراضي العربية.
وقال حتّر ان اهالي الفحيص يقفون كما اخوتهم ابناء الاردن الى جانب اخوتهم اهالي فلسطين والقدس في تصديهم للعدوان الاسرائيلي الغاشم. واشاد برئيس واعضاء نادي شباب الفحيص الذين يبذلون جهدا ثقافيا وفنيا،ويقيمون المناسبات الوطنية من اجل التلاحم الشعبي لوطننا الحبيب.
شموع
وعلى امتداد الشارع من نادي شباب الفحيص الى «دوّار شاكر» وبعد ان اضاء راعي الحفل وصحبه «شجرة الميلاد»، كانت الجموع تحمل الشموع وتردد الاغاني الوطنية التي لم تتوقف خلال الحفل، بينما اغلق الشارع المؤدي الى موقع الحفل وكانت المحال التجارية تسهم بما لديها باذكاء المشاعر الوطنية مؤيدة الجموع المحتشدة.
 مهرجان
وكان مهرجان الفحيص الذي يحتضنه نادي شباب الفحيص،قد عبر وفي اكثر من مناسبة عن تضامنه مع الهمّ الفلسطيني عبر العديد من المناسبات والدورات السابقة، واكد ان الفن والثقافة لا بد ان ينحازا لهموم والام وامال الامة.فالاغنية اداة تعبير عن الناس وكذلك الشعر والكلمة والموسيقى.
«وشكل المهرجان موقفا وطنيا وانسانيا يسعى الى تنمية الثقافة والتنوير، ولكن في مثل هذه الظروف القاسية التي يمر بها الاهل في القدس وفلسطين، لايرى المهرجان نفسه الا الى جانب الاردنيين الذين يقفون الان بكل مشاعرهم وعواطفهم وقفة واحدة، تضامنا وجدانيا وحقيقيا معهم.و «لا يسع مهرجان الفحيص وادارته وجمهوره ومؤيدوه ورعاته، الا ان يكون موقفهم منسجما مع موقف الاردنيين جميعا، مساندين للاهل في فلسطين، في محنتهم هذه، رافضين ومستنكرين الابادة الجماعية والقتل والتدمير الذي تعرض له اهالي فلسطين الثائرون، والمؤيدون لجميع الخطوات التي يتخذها الاردن بقيادته الهاشمية، لانقاذ الاقصى واهلها الصامدين.

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل