الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مهرجان «إيكو دبي».. تصاميم فنية وإعلامية بروح التكنولوجيا الحديثة

تم نشره في السبت 16 كانون الأول / ديسمبر 2017. 01:00 صباحاً

 دبي – الدستور -
خالد سامح

تختتم مساء اليوم فعاليات مهرجان «ايكو دبي» للتصميم الحداثي في مجال الفن والثقافة والإعلام، حيث انطلقت فعالياته صباح الخميس الفائت بتنظيم من شركة مايز وتحت شعار «التفاعل من أجل المستقبل» بمشاركة عربية وعالمية واسعة، وقد وجهت دعوة خاصة لـ»الدستور» من أجل حضور ومتابعة فعاليات المهرجان وعروضه.
خلال المهرجان يتم  منح أفضل 10 تصاميم وأكثرهم إبداعاً مساحة فريدة من نوعها في معرض «إيكو دبي» لتسليط الضوء على المواهب الذكية والمميزة خلال المهرجان، بعد التقييم الذي يحدد من قبل اللجنة المختصة في جامعة نيويورك أبو ظبي أحد شركاء الثقافة للمهرجان و تحت إشراف فريق عمل «إيكو دبي».

«الدستور» زارت معارض الفنانين المشاركين بالمهرجان وتعرفت على المزيد من الإبداعات الحداثية في مجال التصميم سواء على صعيد الفنون التشكيلية والفيديو آرت والأزياء والأثاث وغيرها، والكثير منها ينطلق من الثقافات المحلية نحو العالمية ويقدم المنتج التقليدي بصورة معاصرة توظف التكنولوجيا مهنيا وجماليا.
«ايكو دبي» هو الأول من نوعه على مستوى العالم العربي والشرق الأوسط، ومن شأنه أن يضع دبي على قائمة المدن المهتمة بالتصميم التكنولوجي الحديث والاستفادة البشرية من المفردات التكنولوجية العديدة في مجال الإعلام والفن وتسهيل حياة الناس.
وأبدى البروفيسور فيليكس هاردمود بيك، أستاذ مساعد في تخصص التصميم الهندسي في جامعة نيويورك أبوظبي، سعادته بالشراكة موضحاً: «نحن سعداء للانضمام إلى ايكو دبي والمساعدة في تقييم المواهب الإبداعية المشاركة في الدعوة المفتوحة التي أرسلتها ايكو دبي عبر جميع المنصات، والتي تتماشى بشكل مباشر مع رؤيتنا للارتقاء بالمستوى المعرفي والإمكانيات الإبداعية، والمساعدة في تطوير الاقتصاد المستدام القائم على مثل هذه الطاقات في دولة الإمارات العربية المتحدة. بحيث ساهمت التجربة بشكل كبير على التعريف بالإمكانات المذهلة الموجودة في البلاد عبر الفن والتصميم والتخصصات التكنولوجية وسوف تعطي «الدعوة المفتوحة» الكثير من التصاميم المحلية و إتاحة الفرصة لهم للظهور من خلال منبر دولي ضخم، ونتطلع إلى رؤية الإبداعات و التصاميم المختلفة في الفترة المقبلة.»
ويتخصص المهرجان في عدة أشكال وأنواع من التصميمات، وأهمها:
الإعلام الفني: الأعمال الفنية، والفن الرقمي، رسومات الكمبيوتر، الرسوم المتحركة على الكمبيوتر، الفن الإفتراضي ، فن إنترنت، الفن التفاعلي، ألعاب الفيديو، الروبوتات على الكمبيوتر، الطباعة ثلاثية الأبعاد، فن سايبورغ وفن التكنولوجيا الحيوية.
الأداء الفني: الفنون الإبداعية التي يمكن عرض أدائها في الهواء الطلق.
وأوضحت نورا هويلو، مديرة «إيكو الدولية».. قائلة: «تعد جامعة نيويورك أبوظبي واحدة من أكثر الجامعات بحوثاً ودراسات في العالم، بالإضافة الى وجود كلية العلوم والفنون الليبرالية بمستوى عالي، نهضت بمستوى التعليم والمعرفة باعتباره مبدأ أساسي في الإبداع و الازدهار وهذا ما يهمنا نحن في «إيكو» كشركاء ثقافيين، التعلم من الجامعات الرائدة في دولة الإمارات العربية المتحدة كجزء من التزامنا المستمر مع المجتمع، وقمنا باستضافة أكثر من 35 جامعة في دولة الإمارات العربية المتحدة هنا فيd3، لإطلاق مبادرة «دعوة إيكو المفتوحة»، حيث تكمن رؤيتنا بإقامة مجتمع الإستدامة بدعم المهتمين و فتح باب المشاركة لهم و تعميق معنى المفاهيم التي بنيت عليها «إيكو».وأضافت: «بما أنني درست إدارة التصاميم في الجامعة الأمريكية في الشارقة تحديداً في كلية التصميم الهندسي، فقد مررت انا وزملائي بمراحل عدة حتى نمت المواهب لدينا، وأنا فخورة جداً أن أكون جزءا من مشروع ضخم سيعمل على تغذية هذه المواهب ، ونأمل أن تصبح انطلاقة لكل المبتكرين و المبدعين من الإمارات إلى نطاق عالمي».ويعد المهرجان الأول في المنطقة ويسعى إلى تعزيز ثقافة يتفاعل فيها الفن والتصميم، مع العلوم والتكنولوجيا لتمهيد الطريق لعالم جديد من التكنولوجيات المتكاملة. وترسيخاً لاسم دبي كمدينة المستقبل، ومنصة الرواد و قادة الإبداع والأعمال، سيركز هذا الحدث الاستثنائي على العالم الافتراضي بين المستخدمين والبعد الرقمي.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: الدكتور حسين العموش