الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

داودية يدعو إلى إطلاق حملة وطنية ممنهجة لدعم قضية القدس

تم نشره في الخميس 14 كانون الأول / ديسمبر 2017. 01:00 صباحاً

   اربد - الدستور - صهيب التل
دعا رئيس مجلس ادارة جريدة الدستور محمد داودية الى اطلاق حملة وطنية ممنهجة لدعم قضية القدس الشريف التي يقود جلالة الملك عبد الله الثاني حملة الدفاع عنها .
واضاف داودية خلال جلسة نقاشية نظمتها هيئة شباب كلنا الاردن/ صندوق الملك عبد الله للتنمية في اربد ان العالم يساندنا في هذه القضية لانها قضية عادلة وصدرت فيها العشرات من قرارات الشرعية الدولية التي انصفت حقنا في الارض المحتلة والتي ما زال العالم ينظر الى القدس على انها اراض محتلة ولا يعطي للمحتل اي حقوق فيها وان العالم مجمع على ان مصير القدس تحدده مفاوضات الحل النهائي.
وقال ان هذه القضية بالنسبة للاردن ليست قضية اشقاء بل هي قضية الاردن الاولى لان المدافعين عن المقدسات الاسلامية في القدس الشريف يدافعون عن وجودنا في الاردن وباقي الدول العربية .
واستعرض داودية تاريخ الوصاية الاردنية على الاماكن المقدسة حيث استشهد الملك المؤسس عبد الله الاول على عتبات الاقصى الشريف الذي يحتضن رفات ملك العرب الحسين بن علي وقام جلالة الراحل الكبير الملك الحسين ببيع منزله في تسعينيات القرن الماضي لاعادة ترميم وصيانة قبة الصخرة وان الاردن ما زال ينفق على هذه الاماكن ويدفع رواتب (1100) شاب وشابة هم المرابطون في المسجد الاقصى الذين يحولون دون دخوله من قبل المستوطنين .
وبين ان الاردن قدم  327 شهيدا على اسوار القدس عام 1948،كما قدم (588) شهيد خلال حرب حزيران (1967) .
وقال ان قرار الرئيس الامريكي بالاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل اليهودية ادى الى وضع هذه القضية في صدارة الاهتمامات الدولية وان الحركة الصهيونية العالمية حركة قوية متوحشة وذات نفوذ في عواصم القرار لكنها في النهاية ليست قدرا لا يمكن هزيمته او اجباره على التراجع في حال تمكنا من تنظيم صفوفنا في الضغط على دول العالم التي يساندنا منها الكثير في هذه القضية .
واكد  ان عقلية من اتخذ هذا القرار تستند الى عقلية التاجر الذي يعتمد الربح والخسارة في تعاملاته مما يعني انه في حال استشعر خسارة محتملة يمكن ان يتراجع عن هذا القرار الجائر والذي ادى الى اشعال عواصف اكثرمن  مليار مسلم وخسارته لتحالف (55) دولة اسلامية كان قد شكل معها حلفا في اول زيارة له خارج الولايات المتحدة بعد انتخابه رئيسا لها .
وشدد داوودية على اهمية استمرار الاعتصامات والمظاهرات التي تحافظ على الاملاك العامة والخاصة ولا تعكر صفو الامن العام وان معركتنا هي مع اسرائيل وليست مع انفسنا .
واكد ضرورة دعم اشقائنا الفلسطينيين في كافة وسائل الدعم التي يحتاجونها من اجل هذه القضية العادلة .
 وفي نهاية الجلسة النقاشية التي حضرها حشد من ابناء محافظة اربد ومدير عام هيئة شباب كلنا الاردن عبد الرحيم زواهرة اجاب داوودية على اسئلة واستفسارات الحضور الذين تساءلوا عن الكيفية الفضلى في دعم الاشقاء الفلسطينيين في هذه القضية العادلة .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: الدكتور حسين العموش