الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اعتصام أبناء بلدة الزعتري يدخل يومه الثاني للمطالبة بفرص عمل

تم نشره في الأربعاء 6 كانون الأول / ديسمبر 2017. 12:00 صباحاً

  البادية الشمالية – الدستور – محمد الفاعوري
لليوم الثاني على التوالي يستمر اعتصام شباب منطقة بلدة الزعتري في البادية الشمالية الغربية على طريق بغداد الدولي للمطالبة بتوفير فرص عمل للشباب المتعطلين عن العمل .
واعلن المعتصمون باعتصام مفتوح ولحين الاستجابة لمطالبهم التي وصفوها بالمشروعة في ظل توافد اعداد كثيرة من العاملين في مخيم الزعتري القادمين من محافظات اخرى يحملون نفس تخصصاتهم وذات الخبرات والكفاءة .
وانضم الى المعتصمين اعضاء مجلس بلدية الزعتري والمنشية وعضو مجلس المحافظة ( اللامركزية ) نضال الخالدي ومجتمع محلي معربين عن املهم ان يأخذ اصحاب القرار في المحافظة مطالبهم على محمل الجد وان يراعوا حقهم المشروع في الاستفادة من فرص العمل التي يوفرها المخيم والمنظمات الدولية في محافظتهم .
وقال رئيس البلدية محمد عوده الخالدي « للدستور» ان عدد الشباب المتعطلين عن العمل في منطقة الزعتري يتجاوز 800 شاب وشابة من مختلف التخصصات الجامعية يعيشون حالة من الاسى والاسف وهم يرون مئات العاملين يتوافدون من خارج المحافظة يوميا الى مخيم الزعتري دون ان يكون لهم حظ في تلك الفرص .
ووصف مدالله الخالدي احد قادة المجتمع المحلي مطالب المعتصمين بالمشروعة التي اقرتها المنظمات الدولية والعرف الدولي نتيجة لحجم الضرر الواقع على ابناء المنطقة ويعانونه منذ خمس سنوات معبرا عن امله ان يلتفت اصحاب القرار في المحافظة الى مطالبهم .
وعبر عضو مجلس المحافظة عن منطقة الزعتري نضال الخالدي عن اسفه لتجاهل حاجات الشباب في منطقة الزعتري وحقهم في العمل في ظل وجود العشرات من فرص العمل في مخيم الزعتري .
واكد ان مجلس المحافظة سيأخذ مضمون الاعتصام على محمل الجد ويتخذ الاجراءات اللازمة لضمان حقوق ابناء المنطقة في فرص العمل المتوفرة للمساهمة في التنمية وتقليل حجم البطالة بين الشباب تجسيدا للرؤية الملكية الهاشمية .
وبين عضوا المجلس البلدي الشيخ عبيد وعلي الفواعره انه لابد لاصحاب القرار من النظر لمطالب الشباب في المنطقة وغيرها من مناطق الوطن العزيز بعين الجد وعدم ركنها للظروف والايام تفاديا لدفع الشباب نحو طريق الهاوية والانحراف ليكونو لبنات صالحة يقوم عليها بناء الوطن واعماره .
 ونفذ الاثنين الماضي العشرات من الشباب العاطلين عن العمل في منطقة بلدية الزعتري على مثلث البلدة على أمتداد طريق بغداد الدولي للمطالبة بتوفير فرص عمل لهم داخل مخيم الزعتري وخارجه .
وقال الناشط الشبابي عمر فرحان الخالدي ان الاعتصام جاء بعد تجاهل المنظمات الدولية العاملة في المخيم وخارج المخيم مطالب المجتمع المحلي حول توفير فرص عمل لأبناءهم والتي يتحمل اهلها اعباء استضافة مئات الالاف من اللاجئين السوريين.
وبين الناشط الشبابي احمد عبيد الفاعوري ان سياسة عدد من  المنظمات الدولية تقوم على تعيين غالبية موظفيها من خارج محافظة المفرق دون مراعاة لابناء المنطقة واعطاءهم حق الاستفادة من فرص العمل المتوفرة .  وحذر المعتصمون من تصعيد الاعتصام وخروجه عن السلمية، مطالبين الجهات الرسمية بالتدخل السريع للضغط على المنظمات العاملة بالمخيم وخارج المخيم لتوفير فرص للشباب المتعطلين عن العمل من حملة الشهادات الجامعية وغيرها  .

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل