الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

البردويل: علاقة حماس العسكرية مع "حزب الله" قائمة

تم نشره في الجمعة 24 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 09:39 صباحاً

غزة -قال القيادي البارز في حركة حماس، صلاح البردويل، إن مشاركة الحركة في منظمة التحرير الفلسطينية لا يعني القبول ببرنامجها الحالي، مشدداً على تمسك حماس بصياغة برنامج وبناء جديد للمنظمة.

 

وأوضح البردويل، خلال لقاء على هامش اجتماع الفصائل الفلسطينية في القاهرة لبحث المصالحة، أن حماس لا تُنكر "علاقة المقاومة العسكرية مع حزب الله اللبناني"، رافضاً الكشف عن تفاصيلها الدقيقة، وفقاً لما ذكرته صحيفة "الشرق الأوسط" اليوم الجمعة.

 

وفي رد على سؤال حول منافسة حماس على كافة مقاعد المجلس التشريعي، قال البردويل: "أريد أن أطمئن الجميع؛ لأننا حتى وفق الوضع الحالي الذي نمتلك فيه 60% من مقاعد المجلس ونمثل الأغلبية، من حقنا تشكيل الحكومة، وأن نفعل ما نريد، غير أننا لا نريد أن ندخل الشعب الفلسطيني في موجة جديدة من الضغوط اللاإنسانية التي تمارس، نحن على استعداد الآن لتفعيل المجلس التشريعي على قاعدة التوافق وليس الأغلبية، وتكون تلك الآلية التوافقية هي الملزمة في اتخاذ القرارات ولا تصدر من دونها، ونعمل على قاعدة لا غالب ولا مغلوب".

 

وقال البردويل رداً على سؤال يتعلق بمنافسة حماس على مقعد رئيس السلطة الفلسطينية في الانتخابات القادمة: "حماس لا تطمح كثيراً في المنافسة على منصب الرئيس، لكنها ستمارس حقها كاملاً في دعم الشخصية الوطنية القادرة على أن تقود هذه السفينة بطريقة ديمقراطية نزيهة، رغم قدرتنا على الفوز، أو تحقيقه لشخصيات محترمة ونزيهة".

 

وفيما يخص سلاح المقاومة أكد البردويل، أن المقاومة هي حق للشعب الفلسطيني، مشيراً إلى ضرورة ترشيدها وإخضاعها لقرار وطني شامل، وفي الوقت نفسه إخضاع المفاوضات والعملية السياسية لقرار وطني مماثل، داعياً لعدم انفراد الرئيس محمود عباس بالتفاوض مع الاحتلال.

 

وقال: "عباس يريد الهيمنة على قرار الحرب كما هو الحال بالنسبة للمفاوضات، وهذه مسألة غير مقبولة، وبالتالي يكون من الصعب جداً إخضاع استخدام السلاح في المقاومة لقرار جماعي، إلا إذا وافق الرئيس الفلسطيني على أن يكون قرار الحرب والسلم بالشراكة...هذا ما نؤمن به".

وكالات

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل