الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تنشيط السياحة .. شكرا

د. حسين العموش

الخميس 23 تشرين الثاني / نوفمبر 2017.
عدد المقالات: 35



 استمعت ضمن وفد من مجموعة الحوار الوطني الى ايجاز عن الجهود المبذولة من هيئة تنشيط السياحة ، قدمها مديرها العام عبدالرزاق عربيات .
 معلومات نسمعها لاول مرة عن كيفية تشغيل الماكنة السياحية العالمية، وحصة الاردن والمنطقة ومنها .
 خلال ساعة كاملة كانت عيوننا واذاننا مشغولة بتلقي معلومات وحقائق برع في شرحها عربيات ، لكنها كانت مفاجئة وصادمة لنا، من بينها ان زوار مدينة البترا لا يزيد عن ثلاثمئة الف زائر سنويا، ومعلومات اخرى تتحدث عن ان معضلة السياحة لدينا تتلخص في كلف النقل من والى اوروبا ، فضلا عن الضرائب المرتفعه على السائح .
 استطاع عربيات بمهارة عالية ، تفكيك السياحة العالمية قطعة قطعة، ثم اعاد جمعها مجددا ، ما يعني ان الرجل يعي ويعرف الحل ، قبل ان يتعرف على المشكلة ، وهذا النوع من المدراء هو ما نحتاج لهم فعلا في وطننا ، بعيدا عن شعارات كبيرة وبراقة،فضلا عن حالة من اليأس والاحباط يتغطى بها البعض عند اعتراض اي مشكلة ادارية امامه .
  يجتهد عربيات في خلق بيئة محلية جاذبة للسياحة ، ويصل الليل بالنهار ليذلل صعوبات تعترض وصول طائرات قادمة الى العقبة، فيتصل بمطار العقبة ، ويقدم الحلول، ويتخذ قرارات مهمة وصعبة في وقت ضيق ودقيق وصعب .
 وعدنا مدير الهيئة بان امور السياحة جيدة وسط اقليم ملتهب ، ووعد بان الامور ستكون افضل في الاشهر والسنوات القادمة .
 نثق به وبوعده ، ونقول له شكرا على وضوح الرؤيا والهدف، وشكرا على عمل متواصل يهدف الى تسويق الاردن سياحيا في العالم .
 لدينا كفاءات اردنية صادقة ، تعمل بصمت، بعيدا عن ضجيج الاعلام وكاميراته.
 نحتاج الى مدراء يؤمنون بالعمل الميداني وحلول ناجعة على الارض ، وليست معلقة بين السماء والارض، تبدأ ببيروقراطية «لاحقا لكتابنا...» كلاشية معروف» .
 شكرا للهيئة موظفين ومديرا، وشكرا لمن يؤمن بفكرة العمل الجماعي، او ما يعبر عنه اداريا بـ»العمل بروح الفريق» .
 لا نستعجل الانجازات لكننا ننتظرها بشغف.

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل