الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«الأوقاف» و«التربية» تطلقان مبادرة الوقف التعليمي

تم نشره في الاثنين 20 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 11:38 مـساءً

عمان - الدستور - كوثر صوالحة
تحت عنوان «التعليم مسؤولية دينية ووطنية» اطلقت وزارتا الاوقاف والتربية امس مبادرة الوقف التعليمي، بحضور وزير الاوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية الدكتور وائل عربيات ووزير التربية والتعليم الدكتور عمر الرزاز وسماحة مفتي المملكة الدكتور محمد الخلايلة.
واكد عربيات اهمية الوقف التعليمي الذي يبقى مستمرا وثابتا يعلم الناس حتى قيام الساعة بمشاركة الدولة والقطاع الخاص والافراد، مؤكدا استعداد صندوق الحج لتمويل المشاريع لتتمكن وزارة التربية والتعليم من بناء المدارس من خلال الوقف، مستشهدا بواقع بناء المساجد الذي شهدته المملكة خلال العقود الماضية لحاجة المجتمع اليها.. وجاء الوقت لتوجيه الوقف نحو التعليم للحاجة الماسة اليه.
واكد أهمية التعليم في الشريعة الاسلامية من خلال نزول اول آية في القرآن الكريم هي «اقرأ».
واشار عربيات الى ان الوقف هو ما يقتضيه واجب الوقت، حيث ان هناك حاجة الان الى المدارس لأهميتها في المجتمع وانعكاسها عليه، مشيرا الى ان البعد الحضاري هو الذي يولد الوقف ويزيده بمعنى ان الوقف يزداد كلما تطور المجتمع وتحضر وهناك العديد من الأمثلة على تعاظم الاوقاف في فترات الازدهار في المجتمعات الاسلامية المتعاقبة.
واضاف ان الواجب يقتضي توجيه الوقف نحو التعليم، مبينا ان وزارة الاوقاف تعمل على الكثير من الاوقاف بمختلف انواعها وبما يخدم مصلحة المجتمع وحاجته اليها.
من جهته، قال وزير التربية والتعليم الدكتور عمر الرزاز ان التعليم من اهم الركائز لبناء المجتمع وهو ما جعلنا نطلق مبادرة الوقف التعليمي والتي تهدف الى حث المواطنين الى التبرع والوقف في مجال التعليم.
وقال ان المبادرة ستعمل على بناء المدارس واستكمال المشاريع التربوية التي تحسن واقع التعليم في الاردن والبيئة التعليمية، مؤكدا اهمية الشراكة المميزة بين وزارتي الاوقاف والتربية ومن اهمها مبادرة الوقف التعليمي التي تنعكس بإيجابية على المجتمع.
واضاف انه يتوجب على الجميع ان يتشارك معنا لاتمام المشاريع التربوية، مشيرا الى حاجة الاردن لبناء اكثر من 600 مدرسة خلال العشرة اعوام المقبلة.
واضاف ان المبادرة تعد واحدة من المعالم التي تدلل على بلورة المجتمع بالواقع التعليمي ومستقبل مجتمعنا الذي يحتاج للتعليم بشكل اساسي حتى يتقدم وينجح.
وقال سماحة مفتي عام المملكة الدكتور محمد الخلايلة ان الوقف في الشريعة الاسلامية مهم وساهم في بناء المجتمع الاسلامي وهو ميزة تميز الدين الاسلامي.
واضاف ان الشريعة الاسلامية اوجدت الوقف التعليمي وغيره وقد ساهم في بناء المجتمع وغطى جوانب الحياة التي لم تتمكن المؤسسات من تغطيتها، مشيرا الى ان الوقف له ثواب عند الله تعالى عظيم لما له من انعكاسات على المجتمع بكل جوانبه.
وبين ان حضارتنا الاسلامية في الكثير من مدن العالم الاسلامي بنيت بالوقف، اضافة الى الجامعات والمدارس الكبيرة والمشهورة قامت على الاوقاف.
وقال ان الفكرة الان تقوم على ان الوقف هو بناء المساجد ليغيب الوقف على التعليم وبناء المجتمعات وما يجب ان يعود عليه لان المجتمع بحاجة الى الوقف لكل اشكاله للنهوض به. ودعا الى وجود صكوك وقفية بمبالغ مالية مختلفة لنساهم بها في بناء المدارس وتعظيم الوقف التعليمي الذي نحتاج اليوم.

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل