الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

انتشار محدود لـ«السحايا» يقلق الأهالي .. والمطعوم بــــ 100 دينار في القطاع الخاص

تم نشره في السبت 11 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 12:00 صباحاً - آخر تعديل في الاثنين 20 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 10:01 مـساءً
كتبت : كوثر صوالحة


اصابة طالب في احدى المدارس الخاصة بعمان بالتهاب السحايا الفيروسي احاط اسوار المدرسة وصفوفها وساحاتها بهجرة مبكرة نفذها الطلبة برغبة من الاهالي بعد وصول ايميل من المدرسة يخبرهم بوجود اصابة لطالب بمرض السحايا؛ ما افزعهم وحملهم على اصطحاب ابنائهم من المدرسة .
اخصائيون  في طب الاطفال وبعض المستشفيات اشارت الى ارتفاع نسبة الاصابة بمرض السحايا الفيروسي والبكتيري اذا ماتم مقارنتها لذات الفترة من  السنوات الماضية  واستقبال بعض المستشفيات لعدد من الحالات داعين  الى عدم الخوف او الهلع واعطاء ابعاد اخرى للموضوع مؤكدين ان الارتفاع لا يعتبر وباء سريع الانتشار بل هي بعض الحالات هنا وهناك .
وزارة الصحة دعت الى عدم القلق من الموضوع حيث ان الاردن من اقل الدول انتشارا لهذا المرض وان مطعوم السحايا مدرج على البرنامج الوطني للتطعيم منذ سنوات ويفترض ان كافة الاطفال قد اخذوا جرعاتهم التطيعمية اللازمة .
اطباء في القطاع الخاص توافقوا مع «الصحة» في عدم القلق من  ظهور بعض الحالات المصابة بالسحايا ، حيث ان المرض بشقيه البكتيري والفيروسي موجود  على مدار العام ويفترض ان الاطفال جميعهم محصنون ضد المرض حيث ان مطعوم السحايا مدرج على برنامج التطعيم.
الاهالي في زاوية بعيدة عن قطبي العملية الصحية «وزارة واطباء»  دفعهم الخوف والقلق الى عدم ارسال اولادهم الى المدارس والهرولة الى اعطائهم المطعوم المدعم للسحايا من اجل الوقاية من الاصابة رغم ارتفاع  اسعار هذا المطعوم  من طبيب الى اخر فهناك مطعوم بـ 35 دينارا لدى طبيب ومطعوم آخر قد يصل الى 100 دينار، وبالطبع المطعوم موجود في القطاع الخاص وغير متاح في الصحة، ولا يعطى الا للمغادرين الى الاراضي السعودية للحج كون المطعوم الاساس مدرجا وتتوقع الصحة ان كافة الطلاب في المدارس محصنون ضد السحايا.
اخصائي امراض الاطفال الدكتور وضاح المصري قال لـ» الدستور» إن «التهاب السحايا مرض موجود باستمرار بشقيه الفيروسي والبكتيري ونحن نشهد في هذه الايام ارتفاعا محدودا في عدد من الحالات والوضع غير مقلق ولا يحتاج الى الكثير من التاويل» .
وحول المطعوم المدعم قال المصري، هذا المطعوم هو مطعوم السحايا نفسه المدرج على برنامج التطعيم الوطني من قبل وزارة الصحة والمطعوم المدعم المتداول الان بالسوق هو مطعوم مكرر يؤخذ كجرعة تنشيطية للوقاية ومفعوله اطول .
وحول اختلاف السعر بين مكان وآخر اشار المصري الى وجود نسخة جديدة من هذا المطعوم في الاسواق وبحسب الشركة الصانعة فان النسخة الحديثة تعطي مفعولا اطول للوقاية من مرض السحايا .
والسحايا هوالتهاب يصيب الغشاء المبطن لسطح الدماغ والحبل الشوكي ويكون بسبب فيروسي أو بكتيري وفي أحيان أخرى يكون «فطريا» وان كان يمثل الالتهاب الفيروسي العدد الأعظم من الإصابات .
اعراض المرض يجملها الاخصائيون بارتفاع درجة الحرارة و صداع شديد وتصلب الرقبة وكره الأضواء الساطعة والنعاس وتشويش التفكير والغثيان والتقيؤ  .
وتبلغ مدة  حضانة المرض من 3- 7 أيام وهي المدة منذ انتقال الفيروس وحتى ظهور أعراض المرض ويمكن أن يكون الشخص معديا من اليوم الثالث من انتقال الفيروس إليه وحتى عشرة أيام من بعد ظهور الأعراض المرضية.
في التهاب السحايا الفيروسي يستمر المرض من 7 –10 أيام ومن ثم يستعيد المريض صحته،  ولكن التهاب السحايا البكتيرية لا يمكن شفاؤها من غير التدخل العلاجي وقد ينتج عنه تلف اعاقي أو الوفاة اذا لم يلق العلاج والعناية الكافيتين .
ويشير الاطباء الى عدم وجود علاج محدد يعطى للمريض في حالات الالتهابات الفيروسية حيث معظم الحالات تشفى من تلقاء نفسها ولكن في حالة الالتهابات البكتيرية فيعطى المريض بعض المضادات الحيوية الوريدية لمدة تصل إلى الأسبوعين.
التهاب السحايا مرض معد وينتقل عن  طريق اللعاب والبلغم ورذاذ العطس المحمل بالفيروسات او المصافحة باليد مع شخص مصاب بالفيروس أو استعمال أدواته الخاصة .
وتعتبر الوقاية ضرورية في الكثير من الامراض الا ان التقوقع في سرداب من الخوف والقلق امر غير صحي فلابد من الاستماع الى ما يقوله اصحاب الاختصاصات  الطبية من وزارة واطباء ومستشفيات وعدم تهويل الامور وتضخيمها ووضعها في قالب بعيد كل البعد عن الواقع

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل