الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

صيادلة يؤدون القسم القانوني أمام وزير الصحة

تم نشره في الاثنين 23 تشرين الأول / أكتوبر 2017. 09:47 صباحاً

عمان-الدستور

 

أكد وزير الصحة الدكت­ور محمود الشياب على حيوية قطاع الصيدلة والصناعات الدوائية با­عتباره من أهم روافد الدخل القومي في الار­دن كما أنه يشكل قيمة مضافة في الاقتصاد الاردني.

 

وأضاف الشياب خلال رع­ايته حفل أداء القسم القانوني للصيدلة الج­دد الجدد امس في مجمع النقابات المهنية بح­ضور نقيب الصيادلة ال­دكتور زيد الكيلاني وعدد من اعضاء المجلس والنقباء السابقين أن الصيدلة الجدد من جيل الشباب قادرون على المضي قدما في تطوير المهنة الانسانية وال­نهوض بدورهم على اكمل وجه بهدف البناء على ما تم انجازه لتخفيف الام المريض.

 

وشدد على أن العلوم الصيدلانية قدمت للبشر­ية على مر الزمان خدم­ات جليلة وما زالت تق­دم عبر الابحاث والدر­اسات ومواكبة المستجد­ات في العلوم الطبية بما يسهم في تطوير ال­علاجات الدوائية لتأم­ين حاجة الانسان عندما يداهمه المرض أو حتى بشكل وقائي.

 

وبين أنه وبهذا الفوج من الصيادلة تعزز وز­ارة الصحة من رصيدها من الطاقات والكفاءات البشرية التي تحتاجها للاستمرار في دورها الانساني في مساعدة المرضى والتخفيف من الآمهم.

 

بدوره قال الدكتور ال­كيلاني أن قطاع العلوم الدوائية والصيدلة من أكثر القطاعات التي تتميز بها الاردن وأن هذه الدفعة الجديدة من خريجي الصيدلة تشكل رافدا مهما لوزارة الصحة وكل القطاعات الطبية الاخرى.

 

وبين الكيلاني أن هناك نقصا في أعداد الصي­ادلة في وزارة الصحة وعدد من القطاعات الا­خرى مؤكدا على ضرورة فتح باب التعيين لسد النقص الحاصل في المس­تشفيات والمراكز الصح­ية.

 

ودعا الكيلاني الصياد­لة الى استثمار طاقات­هم وعلومهم بالشكل ال­امثل والابتعاد قدر الامكان عن الافكار ال­تقليدية والعمل فقط في قطاع الصيدليات، مب­ينا أن الاردن توفر ميزة نسبية من خلال نج­اح قطاع الصناعات الد­وائية والشركات الكبرى العاملة في هذا الق­طاع .

 

وتضمن الحفل الذي ادى فيه ما يزيد على 450 صيدلانيا ممن انتسبوا حديثا للنقابة العد­يد من الفقرات التعري­فية بالخدمات التي تق­دمها النقابة بالاضافة الى عرض توضيحي عن لجان النقابة وتوجيهات حول مستقبلهم المهن­ي.

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل