الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الـعـبـادي: لـن نـخـوض حربا ضد مواطنينا الأكراد

تم نشره في الخميس 12 تشرين الأول / أكتوبر 2017. 11:00 مـساءً


  بغداد - قال رئيس الوزراء العراقي والقائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، إن حكومته لن تخوض حرباً ضد إقليم شمال البلاد في خضم الأزمة المتصاعدة والناجمة عن استفتاء الانفصال.
جاء حديث العبادي خلال لقائه بمكتبه ببغداد مع مسؤولي وزعماء عشائر محافظة الانبار (غرب)، وفق بيان لمكتب رئيس الوزراء، وقال العبادي، «لن نستخدم جيشنا ضد شعبنا او نخوض حرباً ضد مواطنينا الأكراد وغيرهم، ومن واجبنا الحفاظ على وحدة البلد وتطبيق الدستور وحماية المواطنين والثروة الوطنية»، وأضاف، «لن نسمح بالعودة الى المربع الأول وإعادة الخطاب الطائفي والتقسيمي».
ويأتي حديث العبادي في أعقاب بيان صدر عن مجلس أمن الإقليم مساء الاربعاء، قال فيه إنه تلقى «رسائل خطيرة» تفيد بأن القوات العراقية تستعد للهجوم على البيشمركة (قوات الاقليم) من جنوب غربي كركوك وشمالي الموصل.
وفي خطوة تعارضها قوى إقليمية ودولية، والحكومة المركزية في بغداد، أجرى إقليم شمال العراق، في 25 أيلول الماضي، استفتاء الانفصال عن العراق، وسط تصاعد التوتر مع الحكومة العراقية.
وإثر ذلك، بدأت بغداد فرض حظر على الرحلات الجوية الدولية من وإلى الإقليم عقب رفض أدارة الإقليم تسليم مطاري أربيل والسليمانية للحكومة المركزية.
وهددت بغداد بأنها ستعمل ما يلزم من إجراءات لفرض السلطات الاتحادية على الإقليم بموجب دستور البلاد، وهو ما أثار تكهنات باحتمال اندلاع نزاع جديد في المنطقة.
من ناحية ثانية أفاد مصدر عسكري  أن الجيش العراقي أسقط طائرة دون طيار تعود لقوات البيشمركة (تابعة لإقليم الشمال) جنوب شرق الموصل مركز محافظة نينوى.
وقال النقيب بسام سعد من اللواء 76، للأناضول، إن «قوات الجيش العراقي في اللواء 76 أسقطت طائرة مسيرة تعود لقوات البيشمركة في قرية السلامية ضمن ناحية النمرود جنوب شرق الموصل»، وأضاف سعد أن «طيران التحالف الدولي كثف من طلعاته الجوية،  في سماء محافظة نينوى المتاخمة للإقليم».
وأغلق إقليم شمال العراق صباح أمس الطريق الرابط بين أربيل (عاصمة الإقليم) ومدينة الموصل، وأعلن مجلس أمن إقليم الشمال، أن لديه معلومات عن استعداد القوات العراقية والحشد الشعبي والشرطة الفيدرالية (تتبع للداخلية)، لشن هجوم واسع النطاق ضد الإقليم، الأمر الذي نفته بغداد أمس.«وكالات».

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل