الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أداء هزيل .. وجمهور حزين !

تم نشره في الأربعاء 11 تشرين الأول / أكتوبر 2017. 12:00 صباحاً

 عمان- الدستور- فوزي حسونة

قدم منتخبنا الوطني أداء هزيلاً أمام افغانستان، ليخرج في النهاية متعادلاً 3-3، في المباراة التي جمعتهما امس بطاجكستان ضمن الجولة الرابعة لتصفيات كأس آسيا بكرة القدم.
ولم يحسن المنتخب الوطني اللعب بأسلوب تكتيكي يلبي الطموح، حيث ظهرت العشوائية واضحة على تحركات اللاعبين داخل الملعب، لنعود في النهاية بتعادل هو أفضل بكل الأحوال من خسارة كنا الأقرب إليها.

وتأخر المنتخب الوطني مرتين في المباراة، قبل أن ينجح المدافع مهند خير الله من ادراك هدف التعادل الثمين قبل نهاية المباراة بخمس دقائق.
الى ذلك حقق منتخب فيتنام الفوز على كمبوديا في المباراة التي جمعتهما امس ليرفع رصيده الى 8 نقاط، فيما بقي رصيد كمبوديا متوقفا عند 3 نقاط.
ووفقا لهذه النتائج فان منتخبنا يتصدر الترتيب برصيد 8 نقاط، وبفارق الاهداف فقط عن فيتنام فيما رفع منتخب افغانستان رصيده الى نقطتين.
وعبرت جماهير كرة القدم الأردنية عن حزنها الشديد للأداء السلبي الذي يقدمه منتخب النشامى في تصفيات اسيا.

بداية مخيبة

لم يظهر المنتخب الوطني بالشكل المأمول منذ بداية المباراة حيث جاءت العابه الهجومية مكشوفة، بل أن منتخب افغانستان نجح في قطع الكرات من منتصف الملعب وليشكل خطورة على مرمى يزيد ابو ليلى من خلال الهجمات المرتدة السريعة.
ودفع المسفر بذات التشكيلة التي بدأ فيها مباراته الودية أمام عُمان، حيث لعب يزيد ابو ليلى في حراسة المرمى، ولعب امامه طارق خطاب ومهند خير الله وعدي زهران ويزن العرب، فيما تولى قيادة الهجمات رجائي عايد وسعيد مرجان وشغل البخيت ومنذر ابو عمارة الاطراف، في الوقت الذي لعب فيه الصيفي خلف الدردور.
وحاول المنتخب الوطني البحث عن تسجيل هدف السبق دون أن يتنبه لهجمات الخطرة التي كان يقودها المنتخب الافغاني.
وكشف منتخب افغانستان سريعا وهن منتخبنا الوطني في مختلف المراكز، عندما نجح في تسجيل هدف السبق من هجمة سريعة ابعدها ابو ليلى لترتطم بمهند خير الله وتسكن الشباك.
ولم يجر المسفر اي تبديلات لتعزيز القدرات الهجومية كالدفع بورقة بهاء فيصل مبكرا لتعزيز الكثافة العددية في المناطق الامامية بل بقي ممسكا بذات التشكيلة.
ونجح المنتخب الوطني في الدقائق الخمس الأخيرة من الشوط الاول في تسجيل هدفين سريعين، الاول جاء بمجهود فردي من ابو عمارة عندما راوغ مدافعا وسدد كرة قوية عانقت الشباك بالدقيقة 40.
وبعد دقيقتين كان حمزة الدردور يسدد باتجاه المرمى لترتطم الكرة بيد أحد المدافعين وتحتسب ضربة جزاء نفذها عدي الصيفي بنجاح بالدقيقة 42.
وفوت منتخب افغانستان فرصة خطرة لانهاء الشوط الاول بالتعادل بعدما ناب القائم عن ابو ليلى بالتصدي لاحدى المحاولات ليخرج المنتخب متقدما بالشوط الاول 2-1.
 تراجع واندفاع

باغت المنتخب الافغاني منتخبنا الوطني عبر هجومه السريع، ليشكل الخطورة الكبيرة على مرمى ابو ليلى والذي تصدى لأكثر من كرة خطرة.
ولم يتحسن أداء المنتخب الوطني بعدما اجرى المسفر عدة تبديلات من خلال الدفع باحمد سمير وبهاء فيصل ومن ثم بخليل بني عطية، ليزداد الحال سوء ويفرض منتخب افغانستان افضليته على المباراة، لتشهد الدقيقة 63 هدف التعادل من كرة عرضية ارتقى لها احد هارون فخر الدين برأسه ووضعها بالزاوية البعيدة لابو ليلى.
ولم يستفز هدف التعادل لاعبو المنتخب الوطني الذين ظهروا تائهين داخل الملعب واتسمت تمريراتهم بالعشوائية، ليتمكن المنتخب الافغاني ومن هجمة منظمة وبعد جملة من التمريرات المتقنة من تسجيل الهدف الثالث بالدقيقة 80، وحمل امضاء خيبر اماني.
وشعر المنتخب الوطني بالحرج واندفع بثقله الهجومي بحثا عن التعديل، قبل ان يتقدم مهند خير الله ويستفيد من كرة خطاب ويضع الكرة بالشباك معلنا التعادل لمنتخبنا الوطني بالدقيقة 85.

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل