الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عطية: ولي العهد قدم تحليلا سياسيا للأزمات ونموذجا مشرقا للشباب الأردني

تم نشره في السبت 23 أيلول / سبتمبر 2017. 12:00 صباحاً
  • عطية.jpeg

  عمان - أشاد النائب الاول لرئيس مجلس النواب خميس عطية بخطاب ولي العهد الأمير الحسين بن عبدالله الثاني أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.
وقال «لقد استمع العالم لكلمة الاردن، والتي القاها ولي العهد ممثلا عن جلالة الملك عبدالله الثاني والشعب الاردني، حيث قدم فيها تحليلا سياسيا للأزمات ودور العالم المتحضر في المساهمة بالحد من تأثيراتها على الانسان والدول».
وأضاف عطية في بيان صحفي امس الجمعة، أن الأمير الشاب قدم نموذجا مشرقا عن الشباب الأردني الذي يعي التطور التكنولوجي الحاصل في العالم والأزمات التي تتسبب بها الحروب في منطقتنا.
وأكد أن ولي العهد طالب العالم بأن يفي بالتزاماته تجاه اللاجئين السوريين وأن يقدم دعما للأردن الذي يستضيف مليونا و300 الف لاجئ سوري.
وقال الامير الحسين أنه يجب على الدول الغنية أن تقف بشكل فعلي مع الدول الفقيرة، كما أن للدول المتقدمة الغنية مسؤوليات كبرى تجاه الأزمات التي تحدث نتيجة الحروب والصراعات والدمار الكبير بسبب الاسلحة المتطورة وتجارتها بين دول العالم وهذا يتطلب توفير حياة كريمة للاجئين علاوة على دعم الدول التي تفتح ذراعيها لهم رغم قلة امكانياتها».
وأوضح عطية أن خطاب سمو ولي العهد وضع العالم أمام مسؤولياته الاخلاقية والانسانية، وأنه يجب على دول العالم أن تترجم احترامها  للأردن ودوره باستقبال اللاجئين بدعم موازنته وتوفير المال اللازم لتلبية احتياجات اللاجئين السوريين وتلبية الضغط على الموارد والبنية التحتية وبناء المدارس والمستشفيات والمرافق الاخرى .
وأشار إلى أن الأمير الحسين أيضا ذكر العالم بالقضية الفلسطينية وبأهمية الحل على أساس حل الدولتين، وأكد سموه أن الاردن سيبقى فخورا باستقباله اللاجئين وفتح ذراعيه لكل المظلومين، رغم شح الموارد وأحيانا غياب الدعم المالي الكافي من المجتمع الدولي.(بترا)

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل