الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الصبيحي : شمول صاحبات الأَعمال والعاملات لحسابهن الخاص بالضمان يعزز مشاركة المرأة وحمايتها

تم نشره في الأربعاء 13 أيلول / سبتمبر 2017. 11:00 مـساءً

  عمان - الدستور
   نظّم المركز الإعلامي في المؤسسة العامة للضَّمان الاجتماعي بالتنسيق مع مديرية التربية والتعليم للواء بني كناية في محافظة إربد جلسة حواريّة لممثلات الهيئات النسائية في اللواء حول حقوق المرأة في الضّمان الاجتماعي، في قاعة مدرسة سما الرّوسان الأساسيّة المختلطة بحضور متصرف اللواء زياد الرواشدة.
وشاركت في الجلسة التي أدارها مسؤول الإعلام في مديرية تربية وتعليم لواء بني كناية موسى النعواشي ممثلات عن الجمعيات والمراكز والهيئات النسائية المحلية، والوزارات والمؤسسات الرسمية والخاصة في لواء بني كنانة.
   وأشاد متصرف لواء بني كنانة زيادة الرواشدة بدور مؤسسة الضَّمان في الحماية الاجتماعية والاقتصادية في المملكة، مؤكداً على أهمية عقد مثل هذه اللقاءات مع مختلف شرائح المجتمع ومنها الهيئات النسائية لتعريفهم بحقوقهم وإلتزاماتهم وفق قانون الضمان الاجتماعي مما يُسهم في نشر الوعي التأميني بين كافة القوى العاملة وشرائح المجتمع.
   وتضمّنت الجلسة الحوارية عدة أوراق عمل، حيث تناولت الورقة الأولى» دور الضمان الاجتماعي في الحماية الاجتماعية والاقتصادية للمرأة «، والتي قدّمها مدير المركز الإعلامي الناطق الرسمي باسم المؤسسة موسى الصبيحي الذي أكد أن الضمان من أهم ركائز الحماية الاجتماعية؛ باعتباره  يُعنى بحماية الإنسان ويُسهم في الحدّ من الفقر في المجتمع، لا سيما وأن نسبة الفقر في محافظة إربد وصلت إلى 15% فيما هي على مستوى المملكة 14.4% ما يعني ضرورة توسيع مجالات شمولية الضمان لكافة العاملين في المحافظة خاصة الإناث كأحد أهم البرامج لحماية المواطن والحد من فقره. وأشار إلى دور الضمان الاجتماعي في حماية المرأة وتمكينها اقتصادياً واجتماعياً، داعياً النساء العاملات للسؤال عن حقّهن في الضمان الاجتماعي عند التحاقهن بأي فرصة عمل، والتأكد من شمولهن بمظلة الضمان في كافة المنشآت التي يعملن فيها، 
وأوضح أن الانتساب الاختياري مكّن (6200) سيدة أردنية من الحصول على رواتب تقاعدية من الضمان الاجتماعي حتى الآن، وأن (30) ألف مشتركة استفدن من تأمين الأمومة بمبلغ  اجمالي (38) مليون دينار، داعياً كافة ربات المنازل إلى المبادرة للاشتراك الاختياري حماية لهن ولتأمينهن برواتب تقاعدية مستقبلاً مبيناً بأن هناك (26) ألف ربة منزل مشتركة اختيارياً بالضَّمان حالياً، مؤكّداً أن بدء المؤسسة بشمول صاحبات الأعمال والعاملات لحسابهن الخاص بالضمان سوف يُعزّز مستوى حماية المرأة الأردنية ويحفز دخولها مجالات الأعمال الصغيرة مما يحد من البطالة المرتفعة التي تعاني منها المرأة الأردنية التي تصل إلى (33%) وفقاً للمنهجية الجديدة المعتمدة من قبل دائرة الإحصاءات العامة في احتساب معدلات البطالة.
وتطرقت الورقة الثانية إلى «شروط استحقاق رواتب تقاعد الشيخوخة والمبكر والاعتلال الطبيعي والوفاة الطبيعية»، وقدّمتها مدير إدارة مكتب اللجان التأمينية والطبية في مؤسسة الضَّمان الاجتماعي مي القطاونة .
وتناولت الورقة الثالثة «شروط استحقاق بدل إجازة الأمومة وشروط الحصول على بدل التعطل عن العمل «، والتي قدّمتها عضو لجنة التَّوعية التَّأمينية في فرع ضمان إربد الدكتورة ميرفت الرجوب .
واستعرضت الورقة الرابعة «تأمين إصابات العمل وأهمية الاشتراك الاختياري للمرأة غير العاملة» قدّمها مدير مديرية التوعية التأمينية في المركز الإعلامي علي السنجلاوي ، وتطرق السنجلاوي إلى المنافع التي يوفرها تأمين إصابات العمل للقوى العاملة، مبيناً أن أهمية تأمين إصابات العمل تتجلى بكونه يغطي جميع العاملين الذين ينطبق عليهم شروط الشمول بأحكام القانون منذ اللحظة الأولى لالتحاقهم بالعمل، دون اشتراط لوجود فترات اشتراك محددة للاستفادة من هذا التأمين كبقية التأمينات الأخرى المطبّقة.

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل