الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

افـتـتـاح «أيام الفيلم الجزائري في عمان».. الليلة

تم نشره في الأحد 23 آب / أغسطس 2015. 03:00 مـساءً

 عمان - الدستور
بدعوة من الهيئة الملكيّة الأردنيّة للأفلام، بالتعاون مع الوكالة الجزائرية للإشعاع الثقافي، تنطلق مساء اليوم تظاهرة «أيام الفيلم الجزائري في عمان»، التي تقدم عروضها الساعة الثامنة مساء، في مقر الهيئة بجبل عمان.
وتستهل التظاهرة عروضها بفيلم «فاطمة نسومر»، للمخرج بلقاسم حجاج، وهو دراما تاريخية، باللغة الأمازيغية مع ترجمة إلى الانجليزية، من إنتاج العام 2014، ومدته 120 دقيقة، ويتبع العرض نقاش مع المخرج.

في الفيلم نفسه تبدو فاطمة، وهي شابة جميلة ومتمرّدة ذات شخصية قوية، مسكونة بـ «مهمة» من نوع خاص. فهي تصرّ، مرّة تلو الأخرى، على تحدّي الأعراف والتقاليد البالية التي تحكم المجتمع الأمازيغي منذ القرن الـتاسع عشر. تحصل بذلك على سلطة روحانية في البداية والتي تتحول بعدها إلى سلطة اجتماعية وعسكرية، مما يتيح لها قيادة المقاومة ضد الامتداد الفرنسي في المنطقة.
يقع بوبغلة – مقاتل شرس ضد الاستعمار الفرنسي – في حب فاطمة التي تعطيه تعويذة خاصة بها لحمايته. ولدى ادراكه أنه من المستحيل زواجه حبيبته، يفقد صوابه ويبتعد عن غايته الأساسية. بعدئذ، تتوازن الأمور بالنسبة لـبوبغلة، ولكن بعد فوات الأوان.
حاز الفيلم جائزة «الحصان الفضي» في مهرجان (فيسباكو) - «المهرجان الافريقي للسينما والتلفزيون - واجادوجو»، وكما شارك في مهرجان دربن الدولي للأفلام.
ويعرض مساء يوم غد فيلم «راني ميت»، للمخرج ياسين محمد بن الحاج، يعكس الفيلم نمطاً مغايرا يختلف عن الأعمال السينمائية المعهودة شكلاً ومضموناً. في هذا السيناريو الغامض إلى حدّ ما، تدور أحداث الفيلم حول عمر، وهو رب أسرة، تدفعه ظروفه المالية السيئة إلى سرقة سيارة من أجل اقتناء قناع لابنه. لكن سرعان ما يجد نفسه متورطاً مع عصابة محترفة لا تكف عن ملاحقته. إلى جانب ذلك، تتناول القصة آفة انتشار الأسلحة في وسط العصابات وانعكاسها على الأمن العام. حاز الفيلم تنويهاً خاصاً في جائزة المهر لأفضل فيلم روائي طويل في مهرجان دبي السينمائي الدولي. وكما فاز بجائزة التحكيم لأفضل فيلم روائي طويل في مهرجان وهران الدولي للفيلم العربي.
ويعرض مساء يوم الثلاثاء المقبل فيلم «البئر»، للمخرج لطفي بوشوشي، وقد جاء في تعريفه: في 1960، يشتبه الجيش الفرنسي في أن إحدى قرى الجنوب الجزائري تأوي مجاهدين قضوا على مجموعة من جنود الصفوة الفرنسيين. نتيجة ذلك، يقع أهل القرية تحت الحصار الفرنسي. يستبد العطش شيئاً فشيئاً بالقرويين - نظراً لانعدام أي مصادر نظيفة للمياه في القرية- لدرجة أنهم يجدون أنفسهم أمام خيارات صعبة في مواجهة موت مُحتّم.
وتختتم التظاهرة عروضها مساء يوم الأربعاء المقبل، بفيلم «الجزائر من أعلى»، للمخرج يان ارتوس برتراند، وتقدم الفيلم نبيلة رزايق من الوكالة الجزائرية للإشعاع الثقافي.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش