الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

القطاع الصناعي يستنكر الإجراءات الإسـرائيلية في المسجد الأقصى

تم نشره في الأحد 23 تموز / يوليو 2017. 12:00 صباحاً

 عمان - الدستور

أكد العين زياد الحمصي، استنكار القطاع الصناعي الأردني للاجراءات الاسرائيلية الأخيرة في المسجد الأقصى من خلال اغلاقه في وجه المصلين واستباحة حرمته والاعتداء على المصلين، والتي تتنافى مع كافة المعايير والمواثيق الدولية الخاصة بحرمة الأماكن المقدسة.

وعبّر عن اعتزاز القطاع الصناعي بجلالة الملك عبدالله الثاني ودفاعه عن المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس الشريف، وذلك في اطار الوصاية الهاشمية على هذه المقدسات، وكذلك تقدير القطاع للجهود التي قام بها جلالته خلال الفترة الماضية من اجل اعادة الأمور الى سابق عهدها في الحرم القدسي الشريف.

وثمّن الجهود التي قامت بها الحكومة ومجلس النواب الأردني بفضح ممارسات الاحتلال العنصرية بحق الشعب الفلسطيني، من خلال المطالبة بعقد دورة طارئة للاتحاد البرلماني العربي لبحث آخر التطورات والمستجدات والتصدي للانتهاكات الاسرائيلية ضد الحرم القدسي الشريف، وكذلك مخاطبة الهيئات والمؤسسات الدولية لتوضيح حجم الانتهاكات الاسرائيلية.

وقال الحمصي أن غرفة صناعة عمان، تحرص على تعزيز العلاقات الاقتصادية بين الأردن وفلسطين، ادراكا منها أن اي تحسن في الوضع الاقتصادي لأهالي فلسطين، يسهم في تثبيتهم في ارضهم، ويحبط مخططات اسرائيل في التوسع والاستيلاء على مزيد من الاراضي لغايات الاستيطان، كما أن زيادة الصادرات الاردنية لفلسطين، يوفر بديلا لهم يمكنهم من الاستغناء عن البضائع الاسرائيلية، مشددا على أهمية قيام الحكومة الأردنية بالضغط على الجانب الاسرائيلي لتسهيل دخول الافراد والبضائع من الأردن الى فلسطين.

واشار الى أن الغرفة قامت بتنظيم معرض الصناعات والمنتجات الأردنية في مدينة الخليل في شهر ايار الماضي، وهو الثالث الذي تقيمه الغرفة خلال السنوات الثلاث الماضية، كان اولها في مدينة رام الله والثاني في مدينة نابلس، وتأمل الغرفة أن يصبح تنظيم هذا المعرض تقليدا سنويا، بحيث يتم اقامته في مدينة مختلفة كل عام، هذا عدا عن قيام الغرفة بتنظيم دورات تدريبية لموظفي الغرف الفلسطينية، كما قام الغرفة باستضافة وفد من مصنعي الملابس في مدينة نابلس، كما ترتبط غرفة صناعة عمان باتفاقيات تعاون مشترك مع غرف صناعة وتجارة اريحا وغرفة صناعة وتجارة بيت لحم وغرفة صناعة وتجارة الخليل والغرفة التجارية الفلسطينية لقطاع غزة وغرفة تجارة نابلس وغرفة صناعة وتجارة رام الله والبيرة وكذلك الغرف التجارية والصناعية بالقدس منذ عام 1995.

وبين أن الغرفة قامت خلال العام الماضي بدعم جامعة القدس المفتوحة لتحديث فرع الجامعة في مدينة نابلس، ضمن جهود الغرفة في دعم المؤسسات التعليمية وكافة مؤسسات المجتمع المدني في فلسطين.

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش