الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«الشيوخ الأمريكي» يؤجل التصويت على قانون الرعاية الصحية لحين تعافي مكين

تم نشره في الأحد 16 تموز / يوليو 2017. 11:00 مـساءً

واشنطن - قال زعيم الجمهوريين في مجلس الشيوخ الأمريكي السناتور ميتش ماكونيل إن المجلس سيؤجل التصويت على تشريع لإلغاء قانون الرعاية الصحية حتى يتعافى السناتور جون مكين من جراحة خضع لها.

ويلقي غياب مكين شكوكا على ما إذا كان مجلس الشيوخ يستطيع إقرار التشريع لإلغاء القانون. وقال ماكونيل في بيان «في الوقت الذي يتعافى فيه جون، فإن مجلس الشيوخ سيواصل العمل على البنود التشريعية... وسيرجئ النظر في قانون الرعاية الأفضل».

يأتي الإعلان بعدما قال مكتب السناتور الأمريكي جون مكين في بيان إنه سيمكث في أريزونا هذا الأسبوع للتعافي بعدما خضع لإجراء جراحي لإزالة تجلط دموي حجمه خمسة سنتيمترات فوق عينه اليسرى. وكان إلغاء واستبدال قانون الرعاية الصحية الذي وقعه الرئيس السابق باراك أوباما أحد الوعود الكبرى في حملة الرئيس دونالد ترامب والجمهوريين في الكونجرس. لكن عضوين جمهوريين أعلنا بالفعل معارضتهما للتشريع المنقح الذي كشف النقاب عنه يوم الخميس.

وأعرب مكين عن قلقه حيال مشروع قانون الرعاية الصحية لكن لم يحدد موقفه منه. وقال مكتب مكين (80 عاما) الذي خاض سباق الرئاسة في 2008 عن الجمهوريين إنه يأخذ قسطا من الراحة في منزله بعد العملية التي أجراها يوم الجمعة وإن حالته الصحية جيدة.

وقال ماكونيل «يوجد عدد قليل أكثر صرامة من صديقي جون مكين وأعلم أنه سيعود لنا قريبا». وقال مكين الذي يترأس لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ في تغريدة يوم السبت «أشكر مايو كلينك على الرعاية الممتازة... وأقدر دعمكم وأتطلع إلى العودة للعمل».

من جهة أخرى نقلت صحيفة لو جورنال دو ديمانش عن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قوله إنه يأمل أن يتراجع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن قرار انسحاب الولايات المتحدة من اتفاقية باريس للمناخ. وقال ماكرون للصحيفة «(ترامب) أبلغني أنه سيحاول التوصل لحل في الشهور المقبلة» في إشارة إلى اجتماعات بين الزعيمين الأسبوع الماضي في باريس. وأضاف «تحدثنا بالتفصيل بشأن أشياء قد تجعله يعود إلى اتفاقية باريس».

وقال ترامب إن اتفاقية باريس متساهلة إزاء أكبر الدول المسببة للتلوث مثل الصين والهند مما يعرض الصناعة الأمريكية للخطر. وترك ترامب الباب مفتوحا فيما يبدو  بشأن تغيير موقفه من اتفاقية باريس التي أعلن انسحاب الولايات المتحدة منها هذا العام.وكالات

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل