الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الدواوير والإشارات الضوئية

نزيه القسوس

الأحد 9 تموز / يوليو 2017.
عدد المقالات: 1581

نلاحظ هذه الأيام وفي معظم أيام السنة أن هناك أزمات سير خانقة تحدث على الدواوير في معظم مناطق عمان خصوصا في فترات الصباح والظهيرة والمساء ومن يمر على دوار اليوبيل في شارع وصفي التل بسيارته أو دوار الحرمين والدواوير من الثالث إلى السادس يرى السيارات قد تداخلت مع بعضها البعض وأحيانا يتوقف السير بشكل شبه كامل لأن لا أحد من السائقين يريد أن يعطي الأولوية لغيره وكل السائقين يعرفون تماما بأن الأولوية للسيارة التي بداخل الدوار لكن بعضهم يصر على المخالفة ويقتحم الدوار مع أن الأولوية ليست له وهكذا تحدث أزمات السير الخانقة.

معظم الدواوير تحتها أنفاق وفوقها جسور وعندما أنشئت هذه الأنفاق والجسور اعتقدنا أن أزمات السير ستنتهي إلى غير رجعة أو على الأقل تخف كثيرا لكن وجود الدواوير كما هي الآن هو الذي يخلق أزمات السير والسبب أن السائقين لا يريدون إعطاء الأولوية وهؤلاء السائقون المخالفون لا تردعهم إلا القوانين الصارمة والمخالفات المرتفعة ومن يشاهد تقاطع فراس في جبل الحسين يرى بنفسه كيف تشتبك السيارات؛ لأن عددا كبيرا من السائقين يصرون على قطع الإشارات الضوئية وهي حمراء في غياب كاميرات المراقبة.

وقد يتساءل البعض عن الحل لهذه الأزمات التي تحدث على الدواوير بشكل يومي وهل هناك فعلا حل منطقي ومقبول؟.

الجواب عن هذا السؤال سهل وبسيط وهو وضع إشارات ضوئية على هذه الدواوير وسينتظم السير مئة في المئة وقد يقول قائل إن «منظر الدواوير جميل ومن غير المستحب إزالتها ونحن مع هذا القول ولا نحبذ إزالة الدواوير فكل دوار له أربعة مداخل وأربعة مخارج كأنه تقاطع فلماذا لا نضع أربع إشارات ضوئية على هذه المداخل الأربعة حتى ننظم السير وحتى لا تشتبك السيارات؛ لأن لا أحد يريد أن يعطي الأولوية وبذلك نقضي على الأقل على الفوضى المرورية التي نراها يوميا على هذه الدواوير».

هذا الموضوع كتب عنه ونقدم اليوم اقتراحا وهو وضع إشارات ضوئية على الدوار الثالث أو السادس أو دوار اليوبيل لمدة شهر واحد فقط فاذا كانت هذه التجربة ناجحة نعممها على باقي الدواوير وإذا كانت فاشلة ننزع هذه الإشارات ويا دار ما دخلك شر.

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل