الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الباحثة حنين ابداح: رمضان فرصة حقيقية لإحداث تغيير شامل

تم نشره في الأحد 18 حزيران / يونيو 2017. 11:00 مـساءً


 إعداد: عمر أبو الهيجاء
شهر رمضان له خصوصية وطقوس خاصة عند كافة المجتمعات الإسلامية، من عبادات وقراءات بأشكالها المتنوعة، إلى جانب الاهتمامات الأخرى في معترك الحياة. من خلال هذه الزاوية نتعرف جوانب مهمة في حياة المبدعين في الشهر الفضيل.

]  ماذا عن طقوسك الإبداعية في رمضان؟
- يستهويني في شهر رمضان المبارك القراءة أكثر من أي شهر آخر، حتى إنني أنتقي قبل رمضان باقة من الكتب القيمة لقراءتها في رمضان.وعدا عن القراءة فإني أميل بعد الفجر للكتابات الإبداعية، فهذا الوقت أصفى ما يكون الذهن فيه.
] كيف ترى إيقاع الشهر الفضيل في حياتك؟
- رمضان فرصة عظيمة لتحقيق تغيير حقيقي في جانب السلوك والعبادة والأخلاق وسائر النشاطات، فالمسلم في أيامه ولياليه يسارع في نبل أجره وعظيم ثوابه، وينهل في فيض عطاء ربه. ويتزود من رمضان زادًا لآخرته، فرمضان مدرسة ربانية يتزود فيها المؤمن من الأجر والحسنات بالطاعات والقربات، ويتقوى بما يعينه في تعزيز صلته بخالقه ليسعد في الدنيا والآخرة، فينبغي للمسلم اغتنام فرصه، والمبادرة والمسارعة في تحصيل فوائده وعظيم أجره. والمتأمل في حياة الإنسان يجد أن كثيرًا من جوانب حياته في حاجة إلى تغيير، تغيير حقيقي ينقله إلى حال يطمح إليها. وقد يحدث نوع من التغيير، ولكن سرعان ما يرجع حال الإنسان إلى سابق عهده بعد رمضان.
] كيف تقضي انشغالاتك، وهل ثمة برنامج تقليدي في هذا الشهر؟
- يصادف رمضان هذا العام إجازة نهاية العام الدراسي، وهي فرصة ليحس المرء بالراحة وكثرة الفراغ في الوقت، وقلة الواجبات، مما أتاح لي التزود والإكثار من العبادات والطاعات بالصلاة وقراءة القرآن والذكر وغيرها. كما منحني الفرصة للتفنن بأطباق الطعام والحلويات بمشاركة الوالدة، خصوصًا في أيام الدفء العائلي حيث يجتمع الإخوة والأخوات والأقارب.
] كيف تقرأ الجانب الثقافي في رمضان على صعيد الأنشطة؟
- في الحقيقة يكاد يكون شهر رمضان استراحة محارب على صعيد الأنشطة الثقافية، وذلك أن الأجواء والطقوس الرمضانية تسرق النفس من حضور فعاليات ثقافية، فلا وقت لها خلال النهار الحار، وبعد الإفطار أجواء عائلية وصلاة التراويح التي تنتهي في وقت متأخر يقارب الساعة الحادية عشرة ليلًا، فلا تثريب على المثقفين والمبدعين أن يكون لهم هذا الشهر الفضيل استراحة محارب، وأن يطلقوا العنان لأنفسهم لتنعم بالسكينة والهدوء بين يدي خالقها، فهو شهر واحد في السنة لا يتكرر.

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل