الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المصري : تبرع البلديات بــ«40» ألف متر مكعب زفته لمخيمي اربد والشهيد المفتي

تم نشره في السبت 17 حزيران / يونيو 2017. 11:00 مـساءً

 اربد – الدستور - صهيب التل
قال وزير البلديات المهندس وليد المصري إن وجود المخيمات الفلسطينية في الأردن هو عنوان لقضية وطنية عربية شاملة . وأضاف المصري خلال رعايته حفل الإفطار الخيري الذي نظمته لجنة الفتيان الأيتام في نادي الجليل في مخيم اربد إن جلالة الملك عبدالله الثاني المدافع الأول عن القضية الفلسطينية في الوقت الذي انشغل الكثيرين عنها بقضايا أخرى.  مؤكدا أن الحكومة تعمل على تنفيذ توجيهات جلالته بتقديم أفضل الخدمات للمواطنين في القرى والمدن والبوادي والمخيمات وان سكان هذه المخيمات مواطنون لهم كافة الحقوق كما أن عليهم الواجبات التي هي على باقي المواطنين وأن الانتماء لفلسطين والاعتزاز بها لا يتعارض مع الهوية الوطنية الأردنية الجامعة للشعب الواحد على ضفتي نهر الأردن.
 وأعلن المصري عن تبرع وزارة البلديات بــ(20) ألف متر مكعب زفته لمخيم اربد ومثلها 20 الفا لمخيم الشهيد عزمي المفتي إضافة إلى كابسات نفايات صغيرة لمخيم اربد .
وحول الإعفاءات الحكومية للمعالجات الطبية  قال المصري أن الحكومة ملتزمة بالمعالجة وأنها تعمل ضمن أسس ومعايير واضحة وأن مستشفيات الدولة قادرة على تقديم الخدمات العلاجية ضمن هذه الأسس والمعايير وأن الحكومة وجدت لخدمة المواطنين وان هذا الشعور يجب أن ينتقل إلى  كافة الرتب الوظيفية في مؤسسات الدولة .
وتناول المصري في كلمته الانتخابات البلدية واللامركزية المنوي إجرائها في الخامس عشر من شهر آب القادم , مشددا على أهمية المشاركة الشعبية الواسعة في هذه الانتخابات ليكون المواطن شريكا حقيقيا في اتخاذ القرار وتنفيذه.
داعيا شريحة الشباب إلى المبادرة في المشاركة الواسعة في هذه الانتخابات التي هي واجب وطني تقع مسؤوليته علينا جميعا .
وألقى رئيس نادي الجليل النائب محمود الطيطي كلمة ثمن فيها جهود جلالة الملك في الدفاع عن القضية الفلسطينية وإبقائها حية في أذهان العالم وفي المحافل الدولية .
وقال الطيطي إن جلالة الملك هو المدافع الوحيد في هذه المرحلة عن القضية الفلسطينية وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف .
واستعرض النائب الطيطي  نشاطات لجنة الفتيان الأيتام في نادي الجليل في اربد التي تأسس عام (1984)  بهدف رعاية الأيتام وتربيتهم وتعليمهم ليكونوا أعضاء فاعلين في مجتمعهم.
وقال إن اللجنة تعمل على توفير المتطلبات الأساسية للفتيان الأيتام وأسرهم بما يضمن لهم العيش الكريم من خلال التربية الصالحة وتحسين المستوى الدراسي وتطوير مواهب الفتيان الأيتام وتبنيها وتنمية روح العمل الجماعي لديهم  وروح الاعتماد على الذات .
وبين الطيطي أن اللجنة تعمل كذلك على توفير الكسوة الصيفية والشتوية والمستلزمات الدراسية إضافة إلى العلاج المجاني للفتيان الأيتام وأسرهم وتوفير كفالات نقدية شهرية تمكنهم من العيش الكريم.
واستعرض النائب الطيطي نشاطات اللجنة خلال العام الماضي والتي تمكنت خلاله من تنفيذ العديد من بنود خطتها السنوية لرعاية الأطفال الأيتام وأسرهم.
وفي نهاية الاحتفال الذي حضره مدير دائرة الشؤون الفلسطينية المهندس ياسين أبو عواد ورئيس لجنة بلدية اربد الكبرى المهندس حسين مهيدات ورئيس مجلس الخدمات المشتركة رئيس لجنة بلدية الرمثا عماد العزام وحشد من الفعاليات الشعبية والنيابية والنسائية والشبابية سلم المصري الدروع التقديرية للجهات والأفراد الداعمين للجنة الفتيان الأيتام في نادي الجليل في مخيم اربد .

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل