الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

إشادة أوروبية بالخطوات الإصلاحية الأردنية

تم نشره في السبت 17 حزيران / يونيو 2017. 12:55 صباحاً

عمان - اشادت مقررة الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا جوسيت ديرو بالخطوات الإصلاحية التي تنتهجها المملكة على طريق بناء منظومة الإصلاحات الشاملة التي يشهدها الاردن.

واكدت ديرو خلال تقديمها لتقرير امام اللجنة السياسية والديمقراطية في الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا التي تجتمع في جزيرة بورنولهم في الدنمارك حول ملخص زيارتها للأردن نهاية الشهر الماضي، بان الاردن يسير ضمن خطة اصلاحية شاملة تستهدف المجالات الحيوية والأساسية في حياة المواطن الأردني، وان تلك الخطة بدأت تؤتي ثمارها.

من جهته أكد مندوب مجلس النواب الأردني في اللجنة رئيس كتلة العمل الديمقراطي النائب خالد البكار في مداخلته امام اللجنة ان الاردن ورغم التحديات الخطيرة التي تعيشها المنطقة وبخاصة ما تشهده حدوده الشمالية مع سورية، والشرقية مع العراق، والغربية نتيجة معايشته لأقدم احتلال عسكري وهو احتلال اسرائيل للأراضي المقدسة والضفة الغربية، الا انه لم يغفل الإصلاحات الحقيقية التي يستشعرها المواطن في مختلف المجالات ، ومضى في خطة الإصلاحات التي انتهجها قبل بداية سنوات الربيع العربي الذي انقلب الى ويلات ودمار تعيشها دول في المنطقة.

وأوضح البكار بان المملكة بدأت إصلاحاتها بإجراء التعديلات الدستورية التي جذرت مفهوم الفصل بين السلطات الدستورية، وذلك قبل ان يقر البرلمان الأردني السابق قانون الانتخاب الجديد الذي سمح بتوسيع قاعدة المشاركة الشعبية في اختيار ممثلي الشعب، مؤكدا ان الاردن ينتظر موعد انتخابات البلديات ومجالس المحافظات لتأكيد اولوية المشاركة الشعبية في اتخاذ القرار.

وأشار البكار الى ان الإصلاحات الاخيرة التي ستشهدها البلاد حتى نهاية العام الحالي ستلامس قطاعات حيوية بالنسبة للمواطن الأردني، وأهمها الإصلاحات التعليمية التي تستهدف معالجة تطوير المناهج بما يتناسب مع متطلبات العصر والتي تعكف لجان متخصصة على دراستها واقرارها، والاصلاحات القضائية التي سيناقشها ويقرها مجلس النواب خلال انعقاد الدورة الاستثنائية التي تبدا منتصف الشهر المقبل.

وأكد البكار خلال مداخلته انه مطلوب من العالم اليوم ان يدعم جهود المملكة في تثبيت أركان الأمن والسلم في المنطقة من خلال دعم جهوده في الدعوة لانتهاج الحلول السياسية لازمات المنطقة، وعلى رأسها تطبيق قرارات الشرعية الدولية فيما يتعلق بعودة الحق الفلسطيني لاصحابه وإعلان قيام دولة فلسطين على ترابها الوطني وعاصمتها القدس.

وأضاف مطلوب من دول العالم الانتباه لحجم الاعباء التي تحملها الاردن من خلال استقباله لأكثر من مليون ونصف المليون سوري نصفهم لاجئين تعترف بهم سجلات المفوضية العليا للاجئين، وضرورة دعم جهود استضافة اللاجئين السوريين على أراضيه، لافتا لحجم الاعباء الاقتصادية التي ترتبت على موازنة المملكة نتيجة ما يحصل في دول جوار الاردن وفي المنطقة والإقليم.(بترا ) 

 

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل