الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

قمة نارية مبكـرة بين روما ويوفنتوس

تم نشره في السبت 29 آب / أغسطس 2015. 03:00 مـساءً

مدن - تشهد المرحلة الثانية من الدوري الايطالي لكرة القدم قمة مبكرة بين روما وصيف البطل في الموسمين الماضيين ويوفنتوس حامل اللقب 4 مرات متتالية.   
وسيكون الملعب الاولمبي في العاصمة غدا الاحد مسرحا لهذه القمة بين الفريقين اللذين كانت بدايتهما في البطولة متعثرة حيث تعادل روما مع مضيفه هيلاس فيرونا 1-1، وخسر يوفنتوس في عقر داره امام اودينيزي صفر-1 الاسبوع الماضي.   
وقد يعود لاعب الوسط الفرنسي بول بوغبا الى التشكيلة الاحتياطية لفريق «السيدة العجوز»، فيما يبدأ المدافع البرازيلي اليكس ساندرو القادم من بورتو البرتغالي مشواره مع وصيف بطل اوروبا. 

ويحمل الفريقان ذكرى سيئة للحكم نيكولا ريتزولي الذي اختير لقيادة المباراة لانه في مثل هذا الوقت من العام الماضي طرد لاعبا من كل فريق اضافة الى مدرب روما، الفرنسي رودي غارسيا، ما اثار غضب انصار فريق العاصمة.   
وتنطلق المرحلة الثانية اليوم السبت فيلعب بولونيا مع ساسوولو، وميلان مع امبولي.   
ومن المتوقع ان يبدأ المهاجم المثير للجدل ماريو بالوتيلي العائد من انجلترا بأسوأ الذكريات، مشواره على ملعب سان سيرو، وقد وعد انصار فريقه الجديد -كما في كل مرة- بانه سيكون شخصا مختلفا عما كانت عليه حاله مع ليفربول الانجليزي.   
وقال في هذا الصدد «اعرف ان الكثيرين لا يثقون بعودتي، وعلي ان اثبت لهم العكس».   
في المقابل، يتجه انتر ميلان لتحقيق فوزه الثاني على التوالي على حساب مضيفه كابري الوافد الجديد، ويعول مدربه روبرتو مانشيني على صاحب هدف الفوز القاتل في مرمى اتالانتا (90+4) الاسبوع الماضي المونتينيغري ستيفان يوفيتيتش المعار من مانشستر سيتي الانجليزي.   
وينتقل لاتسيو ثالث النسحة السابقة والذي حقق فوزا اول على بولونيا (2-1)، الى فيرونا لمواجهة قطبها الثاني كييفو بعد 3 ايام من فشله في التأهل الى دور المجموعات من دوري ابطال اوروبا بسقوطه امام باير ليفركوزن 1-3 ايابا بعد ان فاز عليه 1-صفر ذهابا.   
الدوري الانجليزي
يبدو مانشستر سيتي في موقع جيد لقيادة دفة الدوري الانجليزي لكرة القدم بعد تحقيقه 3 انتصارات متتالية يسعى لتعزيزها عندما يستقبل واتفورد الصاعد اليوم السبت في المرحلة الرابعة.   
وانفرد سيتي بالصدارة بعد فوزه على ارض وست بروميتش البيون 3-صفر، ثم اذل تشلسي حامل اللقب بثلاثية اخرى قبل تخطيه ايفرتون بثنائية في عقر داره.   
واعاد سيتي الى الاذهان صورة الفريق الذي احرز اللقب في الموسم قبل الماضي، محاولا محو صورة المستسلم امام تشيلسي المتوج بفارق كبير.   
ويقدم لاعب الوسط المهاجم رحيم سترلينغ اداء جميلا بعد قدومه من ليفربول بصفقة خيالية، قد تتكرر مع اقتراب الفريق الازرق من ضم جوهرة فولفسبورغ الالماني البلجيكي كيفن دي بروين.   
وستكون الفرصة متاحة لقلب الدفاع الارجنتيني نيكولاس اوتامندي، القادم من فالنسيا الاسباني مقابل 32 مليون جنيه استرليني ليكون ثاني اغلى مدافع في تاريخ الدوري، بحمل الوان الفريق، نظرا لعدم جهوزية اوراقه الدولية الاسبوع الماضي امام ايفرتون.   
وعلى غرار سيتي، يريد ليفربول الذي عاش موسما مخيبا حل فيه سادسا، استعادة نجاحات 2014 عندما حل ثانيا في الترتيب.   ويستقبل الاحمر اليوم السبت وست هام الجريح لخسارته مباراتين على التوالي، بعدما عزز دفاعه الهش في الفترة الاخيرة، فلم تستقبل شباكه اي هدف في 3 مباريات ليحتل المركز الثالث بسبع نقاط، بالتساوي مع ليستر سيتي ومانشستر يونايتد.   
وبعد ضمانه العودة الى دور المجموعات في دوري ابطال اوروبا اثر تدميره بروج البلجيكي بفضل قائده واين روني الذي فك صياما طويلا عن التهديف، سيتفرغ مانشستر يونايتد للدوري المحلي عندما يحل ضيفا على سوانسي غدا الاحد في ختام المرحلة.     
وتتركز الانظار على تشيلسي حامل اللقب عندما يستقبل كريستال بالاس (6 نقاط) على ملعبه «ستامفورد بريدج»، اذ يجد الفريق اللندني نفسه في مكان غير معهود في وسط اللائحة نتيجة اهداره 5 نقاط في اول مباراتين.  
لكن فريق المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو عوض في الثالثة بفوز صعب على ارض وست بروميتش 3-2 عندما طرد قلب دفاعه جون تيري في الشوط الثاني وقدم جناحه الجديد الاسباني بيدرو رودريغيز القادم من برشلونة قبل ايام اداء موفقا ونجح بالتسجيل في الشوط الاول.   
ويعاني فريق المدرب الفرنسي ارسين فينغر من الاصابات مجددا، مع المدافعين الفرنسي لوران كوسيلني والالماني بير مرتيساكر اللذين غابا عن مواجهة ليفربول، وقد يغيبان ايضا عن رحلة سانت جيمس بارك، لذا قد يعول فينغر على البرازيلي غابرييل وكالوم تشامبرز.  (وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش