الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

فنانون ينتظرون موافقة رئيس الوزراء للانضمام لـركب «الرواد الكبار»

تم نشره في الخميس 20 نيسان / أبريل 2017. 12:00 صباحاً

 الدستور- حسام عطية

صرح عدد من الفنانين الاردنيين بأنهم ما زالو ينتظرون موافقه رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقى لانضمامهم الى ركب زملائهم الفنانيين في «الرواد الكبار» لتقديم فنهم لعشاقهم ضمن امسياتهم التي تقام مساء كل يوم ثلاثاء في مركز الحسين الثقافي الكائن في رأس العين.

ونوه هؤلاء الفنانون لـ « الدستور» على هامش امسيات « الرواد الكبار» بان المسوؤلين في امانة عمان الكبرى بعد ان قام عدد منهم بتقديم طلبات الانتساب لزملائهم لامانة عمان، نسب الجميع في الامانة الى رئيس الوزراء لضمهم ولكن حتى الان لم يحصلو على اي رد شاف او مواقفه، مطالبين رئيس الوزراء الدكتور الملقى بانصافهم ودراسة طلباتهم والتنسيب بالموافقه عليها ليتمكنوا من تقديم فنهم لعشاقهم ومتابعة مسيرتهم الفنية وتقديم هذا الفن الجميل باصواتهم لعشاق اغاني الزمن الجميل ممن يترددون على هذه الامسيات بكل ثلاثاء.

إعادة الاعتبار

وقال عدد من الفنانيين على هامش امسية « الرواد الكبار» لـ « الدستور» ان وزير الثقافة الاسبق الدكتور بركات عوجان كان له دور في دعم مسيرتهم وأن المساعي التي بذلتها الوزارة في إعادة التعاون مع فرقة  بيت الرواد الفنية  التابعة لأمانة عمان قد نجحت في إعادة الاعتبار لهذه الفرقة، وأن تقديم الدعم مجددا للفرقة التي قدمت للمشهد الفني الأردني الكثير يعيد الحياة والنشاط لها وللفنانين والرواد الذين عاصروا الأغنية الأردنية القديمة ذات اللحن الجميل والكلمة الرائعة ، وبما يضمن استمرارها ودعمها في تقديم رسالتها الفنية الأصيلة ، وأن الرواد هم ضمير الأمة وأنهم من أسسوا لدى الأردنيين فكرا معينا ، وأنهم أفنوا عمرهم في تقديم الرسالة الفنية الصحيحة، وأنهم يشكلون حجر زاوية في الثقافة الأردنية.

وكالعادة بداية امسية الرواد الكبار كانت بقالب موسيقى بمرافقة الفرقة الموسيقية، حيث قدم مطربو الرواد التابع لأمانة عمّان الكبرى مجموعة من أغاني الطرب من بلاد عربية مختلفة، وتشهد أمسيات  بيت الرواد  حضوراً متميزاً ، لا يقتصر على كبار السن ، بحيث تتواجد الأسرة بكافة أجيالها ، فترى الجد إلى جانب أبنائه وأحفاده ، إضافة إلى ضيوف عرب وأجانب وفي بعض الأحيان تقدم مشاركات عربية وأجنبية موسيقية وغنائية.

وبامسية الثلاثاء التي حضرتها الشيخة نايفة المجالي شقيقه المشير الركن المرحوم حابس المجالي وزير الثقافة الاسبق الدكتور بركات عوجان غنى مقدم لـ «الرواد الكبار» الفنان نبيل الشرقاوي لعشاقه اغنية على الهدى يابه على الهدى، وغنى الفنان محمد وهيب اغنية كيف انام الليل يا سليمه، وطلو الحلوين طلو نالت عجاب عشاقه، وغنى عندليب الاردن الفنان الكبير عطالله هنديله لعشاقه اغنية قارئة الفنجان وهي من مقام النهاوند.

بدوره الفنان اسامة جبور افضى لنا بانه بصدد تقديم اغنيه عشنا من تلحين الموسيقار والملحن الراحل ملحم بركات مع عدد من الفنانين اللبنانيين ومنهم ابن ملحم وعد بركات والذي سوف يغنى بصوته مجموعة اغاني لوالده مع الفنانه نجوى كرم وفارس كرم وعاصي الحلاني باحتفال كبير سوف يجمع هؤلاء الفنانيين في مهرجان كبير سوف يقام في لبنان بشهر تموز المقبل، فيما غنى جبور لعشاقه اغنيو وحشتنى نالت عجابهم، فيما مسك الختام كان مع الفنان فؤاد ركان الذي غنى لعشاقه اغنية، عودت عيني على رؤياك وقلبي سلم لك أمري، وغنى اغنية لما راح الصبر منه جانا يسأل عن دوا.

يذكر أن بيت الرواد هو صالون موسيقي ثقافي ، أعضاؤه فنانون في مجالات الموسيقى المختلفة، العزف والغناء والتلحين، وتزيد أعمارهم على خمسين عاماً، يمارسون فيه فنون الموسيقى والغناء ويقدمون فنهم للجمهور من كبار السن ومن المتعطشين للفن الأصيل ، فيما أهداف بيت الرواد تكمن في توفير جو اجتماعي ترفيهي داعم للفن والفنانين القدامى إضافة الى الحفاظ على الموسيقى الأردنية والعربية الأصيلة حية من خلال نقلها للأجيال عن طريق تدريسها وممارستها ،  كما من أهدافه المحافظة على الموسيقى الأردنية والعربية الأصيلة حية من خلال ممارستها ونقلها للأجيال، وتوفير بيئة اجتماعية ترفيهية داعمة للفن والفنانين القدامى وتشجيعهم على الاستمرار في العمل خدمة للفن الأصيل ومحبيه ، إلى جانب حفظ الموسيقى والفنون الأردنية والعربية من خلال جمعها ودراستها وتصنيفها وتبويبها وأرشفتها في مكتبة موسيقية متخصصة لحفظها من الإندثار.

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل