الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عاصي الحلاني يتغنّى بـــ «حُريّة» الأسرى الفلسطينيين

تم نشره في الثلاثاء 4 نيسان / أبريل 2017. 11:00 مـساءً

 الدستور ـ طلعت شناعة

اكد الفنان عاصي الحلاني ان حقّ العودة للاجئين الفلسطينيين «مُقدّس». واشاد الحلاني خلال حفل حاشد اقامته هيئة شؤون الاسرى والمحررين الفلسطينيين في فندق» رويال»،بصمود الاسرى في سجون الاحتلال الاسرائيلي. والقى قصيدة باللهجة العراقية تتحدى المحتلّ والمستعمِر الغاصب.

وقال الحلاني:

إن هذه الأغنية تعد بمثابة تحية ووفاء يرسلها لكافة الأسرى والأسيرات في سجون الاحتلال الإسرائيلي، مؤكدا أن النصر والفرج قريبان وأن فلسطين لا بد أن تعود إلى أهلها».

الحفل الذي رعاه المهندس عبد الهادي المجالي وحضره جبريل الرجوب عضو اللجنة المركزية لمنظمة التحرير وعدد من القيادات الفلسطينية ونقلته فضائية «تلفزيون فلسطين»،منح الرئيس الفلسطيني محمود عباس»أبو مازن» المطرب عاصي الحلاني جواز سفر فلسطيني. وبدوره اعتبر الحلاني ذلك «شرفا كبيرا،لانه من دولة فلسطين ويحمل اسم فلسطين».

وقد جاء الحفل بمناسبة اطلاق مغناة «الحريّة» كتبها الشاعر رامي اليوسف التي تم عرضها «كليب» للاغنية.

رئيس مجلس النواب الاردني السابق عبد الهادي المجالي القى كلمة اكد فيها ان « الاسرى هم ايقونة فلسطين» واضاف المجالي:»قضية فلسطين هي قضية العرب الاولى ولا بد للعالم ان يدرك انه سيعاني اذا لم تحل القضية الفلسطينية حلاّ عادلا يعيد لاصحاب الارض حقوقهم بوطنهم .ودعا المجالي الامم المتحدة والعالم الى التوقف عن التواطوء مع الاحتلال الصهيوني وتفعيل المواثيق الدولية.ودعا المجالي الى دعم صمود الاسرى والشعب الفلسطيني داخل ارضه ووطنه.

وتحدث جبريل الرجوب وشكر الاردن ملكا وحكومة وشعبا واشاد بنجاح القمة العربية التي عقدت مؤخرا في البحر الميت، كما اشاد بالخلطة اللبنانية الاردنية الفلسطينية التي عبرت عنها الحفلة والمناسبة.

وقال ان الاسرى الفلسطينيين جعلوا المعتقلات اكاديميات ومدارس لتشكيل الوعي خلف القضبان.

كما تحدث الوزير الفلسطيني عيسى قراقع رئيس هيئة شؤون الاسرى واشاد بالاردن الرئة التي يتنفس منها الشعب الفلسطيني. كما اشاد بلبنان وعاصمته بيروت التي امتدت لاحتضان المقاومة الفلسطينية. واعتبر اغنية» الحرية» تحمل رائحة الارض وخاصة ونحن في شهر نيسان.

كما القى الشاعر اللبناني نزار فرنسيس قصيدة من وحي المناسبة حملت معاني الوفاء للشعب الفلسطيني المقاوِم للاحتلال والظلم والقهر.

وكانت قصيدته بعنوان « شدّي ع جرحك يا فلسطين شدّي».

تبعه الشاعر رامي اليوسف مؤلف «مغناة الحرية» وقال» القدس عاصمتي وليس لي عنها بديل». كما القى احمد العساف المشرف على الاعلام والتلفزيون الفلسطيني كلمة من وحي المناسبة وكذلك القى  قدورة فارس ( نادي الاسير الفلسطيني) كلمة، وتعالت الهتافات في القاعة مشيدة باهالي المعتقلين وصبرهم. وتم تكريم عدد من المعنيين وقُدّم درع الى راعي الحفل المهندس المجالي.

كواليس

اغنية «الحرية» من انتاج مؤسسة «الكواليس» مع هئية الاسرى والمحررين الفلسطينية

وقال الحلاني  وقت الاستعداد لتسجيل الاغنية  انها» أغنية وطنية موجهة خصيصاً الى كل أسير مظلوم «

النشيد من كلمات الشاعر الفلسطيني رامي اليوسف، والحان عاصي الحلاني، توزيع طوني سابا.

ونشر الحلاني بعض الصور من أجواء تصوير وتسجيل الأغنية في استديو طوني سابا وذلك على صفحته الخاصة عبر موقع انستغرام وقال: «أثناء تصوير وتسجيل نشيد الأسرى بإذن الله العمل رائع وهادف يتضامن مع كل أسير مظلوم في فلسطين».

نذكر أن «الحلاني» دائماً ما يكرس صوته وفنه لتسليط الضوء على الأعمال الانسانية والوطنية والاجتماعية. وهو كان قد قدّم في السابق عدة أعمال اجتماعية ووطنية نذكر منها أغنية لمكافحة آفة المخدرات. وأغنية وطنية لقطاع غزة إبان العدوان الاسرائيلي على القطاع وهي «غزة جريحة يا عرب» كلمات نزار فرنسيس، ألحان هيثم زياد، توزيع طوني سابا وغيرها من الأغاني.

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل