الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

لا تكبري يا أمي

تم نشره في الثلاثاء 21 آذار / مارس 2017. 12:00 صباحاً


سامية المراشدة
يا أُمي لا تَكبري و يا سِنين العُمرِ تَوقفي
الآن ادْركتُ أن أبلغَ السَّعادةَ في التَّمني
أدْركتُ مآ هيَ ضَمةُ أُمي بوصفَِ حَرفي
وأنا الآن بَين يَديها تُداعبُ شَعري و تُغني
ولعشقِ صَوتِها كيفَ لعيوني تَنام و تَغفي؟
تَسَّهرُ لِشقَاوتي ويُتعبُ عَينها رمشَ جَفني
أُحدثُ أيّامي عنَها واُكذبُ الرّحيلَ وأنفي
أُحدثُ الضَحكاتَ والكلِماتَ لَعلّها تَفهَمني
إنَّ هُنــاكَ ثمـةَ  شيءٌ لا يَعـودُ كَسـلامِ كَفــي
وأبتسمُ لها لعلّها في يومً تأتي و تَسعَفني
فَما للشِفاءِ دَواءً إلا إبتسامتِها لأنها تَشفي
يَكتبونَ عن الحُبِ و أنا اكتبُ لها وأغني
كتبتُ أُمي في صفحاتِ الغَرامِ مع أسَفي
لنْ يَخيبَ حب فيه أُمي ولنْ يُخيبَ ظَني
نورِ وِجُودِها كالشمعةَ المُنيرة ولنْ تَنطفي
اهلاً يا بهيةُ الطَّلِ في دُعائِك خير يَتبعُني
 لكنَّ الزَّمنَ نَقشَ في وجههَا ولمْ يُجاملني
رَسمَ لوحةً فِيها التـَجاعيدَ بأســلوبهِ الفَنّي
رَسمَ أبي وأخَوتي رَسمَ الحُزنَ ولمّ يَكف
حَتى عُكازَها الذي يُسانُدها كَم هو يُؤلمُني
والذّكرَيات أمتَلأت صُوراً في أعلى الرَفِ
أُمـي لِجمَالها يَزهرُ الوردُ صَباحاً و ينّحَني
يُقبِلُ روحَها و تُعطرَ المَاضي فِي مَعطَفي
لا اريدُ المَاضي يَنتَهي وأريدهُ قريبا مِنّي
أُريدهُ بأُمي يانعةً بِشبابِها مَهمَا كَانَ وَصّفي
يا أُمي لا تَكبري وياليتَ يَتحققَ ليَ التَّمني

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل