الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ريال مدريد يصطدم ببايرن.. وبرشلونة يواجه يوفنتوس

تم نشره في السبت 18 آذار / مارس 2017. 01:00 صباحاً

نيون - أسفرت قرعة الدور ربع النهائي من مسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم التي سحبت امس الجمعة في نيون عن مواجهتين كلاسيكيتين من العيار الثقيل، الأولى بين ريال مدريد الاسباني حامل اللقب وبايرن ميونيخ الالماني، والثانية بين يوفنتوس الايطالي وبرشلونة الاسباني.

اما المواجهتان الاخريان في هذا الدور فتجمعان اتلتيكو مدريد الاسباني وصيف البطولة مرتين في السنوات الثلاث الاخيرة مع ليستر سيتي الانجليزي مفاجأة الموسم الحالي، وبوروسيا دورتموند الالماني مع موناكو الفرنسي.

بالنسبة الى المواجهة الاولى، التقى العملاقان الالماني والاسباني 10 مرات في بالادوار الاقصائية وتبادلا الفوز خمس مرات لكل منهما.

والتقى الفريقان في مباراة ودية في مطلع الموسم الحالي في ولاية نيوجيرزي الاميركية وفاز ريال بهدف وحيد سجله البرازيلي دانيلو.

يذكر ان مدرب بايرن ميونيخ الحالي الايطالي كارلو انشيلوتي سبق ان اشرف على تدريب الفريق الملكي وقاده الى اللقب القاري عام 2014. 

وللمفارقة، فان مدرب ريال الحالي الفرنسي زين الدين زيدان كان مساعدا لانشيلوتي بالذات خلال فترة تدريبه النادي الملكي قبل ان يتسلم المهمة خلفا للاسباني رافايل بينيتز في القسم الاول من الموسم الماضي وينجح في قيادة الفريق الى احراز اللقب بفوزه على جاره اتلتيكو مدريد بركلات الترجيح.

اما مباراة يوفنتوس وبرشلونة فهي اعادة لنهائي هذه المسابقة عام 2015 عندما خرج الفريق الكاتالوني فائزا 3-1.

وتتميز مواجهة بوروسيا دورتموند وموناكو بعنصر الشباب في صفوف الفريقين حيث يضم الاول الفرنسي عثمان ديمبيلي والاميركي كريستيان بوليسيتش بالاضافة الى الهداف الخطير الغابوني بيار ايميريك اوباميانغ، في حين يضم فريق الامارة الشاب الصاعد كيليان مبابيه صاحب 11 هدفا في اخر 11 مباراة له بالاضافة الى الجناح البرتغالي برناردو سيلفا والظهير البرازيلي فابينيو والهداف المحنك الكولومبي رداميل فالكاو.

 

وسيكون اتلتيكو مدريد مرشحا لتخطي ليستر سيتي لفارق الخبرة على الصعيد القاري، لكن الفريق الانجليزي الوحيد الباقي في هذا المسابقة من بلاده، سبق له ان ضرب عرض الحائط بالتوقعات وابرز دليل على ذلك احرازه لقب الدوري الانجليزي الممتاز الموسم الماضي متفوقا على الكبار.

وتقام مباريات الذهاب في 11 و12 نيسان، والاياب في 18 و19 منه.

الدوري الاوروبي

حظي مانشستر يونايتد المرشح الابرز للتتويج بلقب مسابقة الدوري الاوروبي لكرة القدم «يوروبا ليغ» هذا الموسم، بقرعة سهلة في الدور ربع النهائي في مواجهة اندرلخت البلجيكي.

ويعقد فريق «الشياطين الحمر» آمالا كبيرة على المسابقة القارية لكون التتويج بلقبها سيكون بوابته الى مسابقة دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل (لبطل الدوري الاوروبي مقعد تلقائي في دوري الابطال)، في ظل المنافسة القوية التي يشهدها الدوري الانجليزي على المراكز المؤهلة الى المسابقة القارية العريقة (توتنهام ومانشستر سيتي وليفربول وارسنال) فضلا عن تشلسي المتصدر بفارق 10 نقاط.

واعتاد مانشستر يونايتد المشاركة في مسابقة النخبة منذ مطلع الألفية الثالثة، لكن حلوله خامسا الموسم الماضي تساويا مع جاره اللدود سيتي، نقله الى المسابقة الرديفة.

وفي حال تتويجه، سينضم مانشستر يونايتد الى مجموعة من الأندية التي احرزت البطولات الاوروبية الثلاث وهي دوري الابطال ويوروبا ليغ وكأس الكؤوس الاوروبية (ألغيت بعد 1999)، وحقق هذا الانجاز مواطنه تشلسي، ويوفنتوس الايطالي، واياكس امستردام الهولندي، وبايرن ميونيخ الالماني.

وتوج يونايتد بدوري الابطال (1968 و1999 و2008)، وكأس الكؤوس (1991)، لكنه لم يحرز الدوري الاوروبي (كأس الاتحاد الاوروبي سابقا).

وهي المرة الثانية على التوالي التي يحظى فيها مانشستر يونايتد بقرعة سهلة بعد مواجهته لروستوف الروسي في الدور ثمن النهائي (تعادلا 1-1 ذهابا في روستوف، وفاز يونايتد 1-صفر ايابا).

وسيكون يونايتد مطالبا بتحسين ادائه في الدور المقبل ان رغب في مواصلة مشواره، كونه عانى الامرين الخميس امام روستوف الذي كاد يجره الى التمديد من ركلة حرة مباشرة في الدقيقة الرابعة الاخيرة من الوقت بدل الضائع انبرى لها الاكوادوري كريستيان نوبوا، لكن حارس المرمى الدولي الارجنتيني سيرخيو روميرو أبعدها ببراعة.

وسيستفيد الفريق الانجليزي من عامل خوضه مباراة الاياب على ارضه لمواصلة مشواره في المسابقة التي ودعها من الدور ثمن النهائي الموسم الماضي على يد مواطنه ليفربول.

في المقابل، ضمن اندرلخت متصدر الدوري البلجيكي تأهله على حساب ابويل القبرصي بالفوز عليه بنتيجة واحدة ذهابا وايابا 1-صفر، وهو يفتقد الأسلحة اللازمة لوقف مشوار الشياطين الحمر.

وتعتبر شباك الفريق البلجيكي مفضلة لنجم مانشستر يونايتد السويدي زلاتان ابراهيموفيتش حيث هزها 5 مرات في دور المجموعات في دوري ابطال اوروبا موسم 2013/2014، كما ان الرقم القياسي الاوروبي ليونايتد في الانتصارات كان على حساب الفريق البلجيكي 10-صفر في الدور التمهيدي في ايلول 1956.

وخلفت القرعة مواجهة قوية لليون الفرنسي أمام بشيكتاش التركي.

وكان ليون ازاح روما الايطالي من الدور ثمن النهائي (فاز عليه 4-2 في ليون وخسر امامه 1-2 في العاصمة الايطالية)، وبخر حلمه بمواصلة مشواره في المسابقة بهدف ان يصبح أول فريق ايطالي يحرز اللقب منذ بارما عام 1999.

ومرة اخرى سيضطر ليون لخوض مباراة الاياب خارج قواعده وهذه المرة امام فريق شرس حجز بطاقته بفوز كبير على ضيفه وجاره اولمبياكوس اليوناني 4-1، علما انه لعب بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 39 اثر طرد مهاجمه الدولي الكاميروني فانسان ابو بكر.

وكان بشيكتاش عاد بتعادل ثمين من اثينا (1-1).

ولن تكون مهمة اياكس امستردام الهولندي سهلة امام شالكه الالماني الذي ازاح مواطنه بوروسيا مونشنغلادباخ بالتعادل معه 2-2 على ارض الاخير بعدما كان تعادل معه 1-1 في غيلسنكيرشن ذهابا.

وحجز اياكس امستردام بطاقته على حساب كوبنهاغن الدانمركي بالفوز عليه 2-صفر ايابا الخميس بعدما كان خسر امامه 1-2 ذهابا في العاصمة الدانمركية.

ولم ترحم القرعة الممثل الثاني لكرة القدم البلجيكية غنت واوقعته في مواجهة سلتا فيغو الاسباني الذي يواصل مغامرته في المسابقة.

وضمن غنك تأهله على حساب مواطنه غنت (لاغانتواز) بالفوز عليه 5-2 ذهابا وتعادله معه 1-1 ايابا، فيما تأهل سلتا فيغو الممثل الوحيد لكرة القدم الاسبانية الى الدور ربع النهائي بفوزه على كراسنودور الروسي 2-1 ذهابا و2-صفر ايابا.

وتقام المباريات في 13 نيسان المقبل ذهابا، و20 منه ايابا. (وكالات)

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل