الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الطويسي يؤكد ضرورة تنفيذ التوجيهات الملكية المتعلقة بقضايا العنف الجامعي

تم نشره في الجمعة 17 شباط / فبراير 2017. 12:00 صباحاً

معان - ناقش وزير التعليم العالي الدكتور عادل الطويسي خلال لقائه رؤساء الجامعات الأردنية امس بجامعة الحسين بن طلال أبرز القضايا المشتركة التي تهم الجامعات الأردنية وآليات متابعة تنفيذ التوجيهات الملكية المتعلقة بالتعليم الجامعي.
وأكد الدكتور الطويسي خلال اللقاء الذي ضم رؤساء الجامعات الأردنية الحكومية ورئيس هيئة الاعتماد الدكتور بشير الزعبي  ضرورة متابعة تنفيذ الرؤى والتوجيهات الملكية المتعلقة بقضايا العنف الجامعي ومعالجته، وخلق بيئات جامعية جاذبة تحفز الابتكار والابداع.

وناقش مع رؤساء الجامعات  دورها في تحقيق أهداف الاستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية، مضيفا أن التعليم العالي هو أحد المحاور الرئيسة في الاستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية للأعوام 2016    2025 .
واطلع رؤساء الجامعات على تفاصيل الخطة التنفيذية للاستراتيجية الوطنية، وما يتوقع تنفيذه خلال السنوات العشر القادمة للنهوض بالتعليم العام وتطوير المدخلات وتجويد التدريس والبحث العلمي وتجويد العلاقة مع القطاع الخاص وتطوير العملية التدريسية من خلال ادماج التكنولوجيا واستخدام منصات التعليم المفتوح.
وبين أن الوزارة تتطلع إلى الأدوار التنموية للجامعات وما تعكسه تلك الأدوار من تغييرات إيجابية على المجتمعات المحلية والواقع الوطني بشكل عام، مشيرا إلى أن الهدف الاستراتيجي هو بناء الكوادر البشرية وهو الرأسمال البشري والذي يشكل اللبنات الأساسية التي يرتكز عليها الوطن.
وأشار إلى أن بعض القرارات والتعليمات المنظمة للسياسة التعليمية في الجامعات تهدف إلى توفير بيئة تفاعلية بين الطلبة من مختلف المحافظات وذلك لتطوير البنى الثقافية للطلبة، مضيفا أن الوزارة تدرك مسائل ضعف التمويل للجامعات الرسمية لكنها تسعى لتحسين واقع الجامعات المالي والأكاديمي.
ولفت الدكتور الطويسي إلى أن جميع بنود الموازنة الحكومية جرى عليها التخفيض باستثناء بند دعم الجامعات المباشر، والذي يبلغ 72 مليونا، مشيرا إلى أن مجموع الدعم الكلي للجامعات بما يشمل مشاريع متعددة والتي يمكن للجامعات الاستفادة منها يبلغ 219 مليون دينار. وحول قضايا المنح لأبناء إقليمي الوسط والشمال والتي أعلنت عنها جامعة الحسين بهدف زيادة أعداد الطلبة لديها، قال ان الوزارة هدفت من تلك القرارات تشجيع أبناء الوسط والشمال للالتحاق بجامعات الجنوب وخصوصا جامعتي الطفيلة والحسين، مضيفا أنه سيتم العمل ومن خلال مقترحات رؤساء الجامعات التي تعاني من نقص أعداد الطلبة فيها لتوفير حوافز جديدة لتشجيع الطلبة على الالتحاق بتلك الجامعات. وبين أنه تم منح 40 ألف طالب جامعي خلال العام الماضي من صندوق الطلبة، وهذا العدد يمثل ربع العدد الكلي لطلبة الجامعات، مضيفا أن الوزارة تسعى لتوفير أقصى الفرص والتسهيلات لتشجيع ودعم الطلبة في مختلف أنحاء المملكة، مع التركيز على جامعات الأطراف كالطفيلة والحسين. وأوضح أن ثمة اقتراحات استقبلتها الوزارة، وهي إعادة النظر بمعدل القبول لبرنامج الموازي من خلال تخفيض معدل القبول ليصل إلى 60 لكون مناطق الجنوب لا يوجد فيها جامعات خاصة، لافتا إلى أن مجلس التعليم العالي سيناقش الأسبوع المقبل تلك الاقتراحات.(بترا)

رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل - المدير العام: د. حسين أحمد الطراونة