الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الامن التونسي يفكك «خلية ارهابية» في الساحل الشرقي للبلاد

تم نشره في الأحد 12 شباط / فبراير 2017. 12:00 صباحاً

 تونس - اعلنت وزارة الداخلية التونسية أمس تفكيك «خلية ارهابية» في الساحل الشرقي للبلاد، مكونة من ستة افراد كانوا يتولون خصوصا تجنيد عناصر لمجموعات مسلحة. وتم القبض على المشتبه بهم الستة الذين تراوح اعمارهم بين 19 و51 عاما، الجمعة في عملية للحرس الوطني في ولاية المنستير، بحسب البيان. واضاف المصدر ان المشتبه بهم اعترفوا اثناء استجوابهم بانهم على اتصال بتنظيم الدولة الاسلامية في ليبيا وانهم شاركوا في تجنيد تونسيين للتوجه الى سوريا للانضمام الى مجموعات مسلحة.

وافاد عناصر الخلية انهم شاركوا في «تدريبات» عسكرية تمهيدا لانضمامهم الى منظمات اسلامية متطرفة. ووسط جدل عام في تونس حول كيفية التعامل مع عودة «مسلحين ارهابيين» من الخارج، صوت البرلمان في كانون الثاني على تشكيل لجنة تحقيق في «الشبكات الجهادية» وبالتالي في ظروف تجنيد هؤلاء المسلحين.

وشهدت تونس منذ ثورة 2011، تناميا لتيار اسلامي متطرف مسؤول عن مقتل اكثر من مئة عنصر امني وجندي و20 مدنيا و59 سائحا اجنبيا، بحسب ارقام رسمية. وتكثفت عمليات تفكيك مثل هذه الخلايا في العامين الاخيرين وخصوصا منذ اعتداء استهدف حافلة نقل للامن الرئاسي في تشرين الثاني 2015 بالعاصمة التونسية، واعتداء اخر في مدينة بنقردان (ولاية مدنين-جنوب شرق) في آذار 2016. ويسري نظام حالة الطوارىء الذي يمنح قوات الامن صلاحيات استثنائية، في تونس منذ نهاية 2015.(ا ف ب).

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل