الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

باريس تحتفي بالأديب الأردني جلال برجس

تم نشره في الثلاثاء 8 أيلول / سبتمبر 2015. 03:00 مـساءً


عمان - الدستور
احتفى منتدى الآداب والتبادل الثقافي، والمركز العالمي للبحوث والدراسات الفلسفية والتاريخية في العاصمة الفرنسية باريس بفوز الشاعر والروائي الأردني جلال برجس بجائزة كتارا للرواية العربية عن روايته (أفاعي النار/ حكاية العاشق علي بن محمود القصاد)، بحضور لافت من المثقفين والفنانين والكتاب والمهتمين العرب المقيمين في فرنسا وفي بعض الدول الأوروبية المجاورة، وذلك في أمسية أدارتها الشاعرة والإعلامية المغربية أحلام لقليدة، التي رأت عبر كلمتها الافتتاحية أن جلال برجس في منجزه السردي ذهب إلى الرواية وفي جعبته لغة الشعر ومغايرته في اقتناص فكرة الرواية وبالتالي اجتراح ما هو خارج على السائد، سواء على صعيد الشكل أو المضمون، دون أن يغرق في نقل الواقع كما هو دون بناء الحلم الخاص الذي يتماهى بحلم المتلقي.
 ومن جهته ذهب الدكتور يحيى الشيخ رئيس المركز العالمي للبحوث والدراسات الفلسفية والتاريخية وأستاذ اللغة العربية في أكاديمية باريس، والمترجم لعدد من أعمال الراحل نجيب محفوظ الروائية إلى اللغة الفرنسية إلى أن أهم ما يميز تجربة الشاعر والروائي الأردني جلال برجس هي سعيه الحثيث لإنجاز ما هو مختلف، وقد تبلور ذلك عبر مشروع برجس الشعري الذي لم يخل من روح الحكاية التي كتبت بمزاج الشعر، وأشار الشيخ إلى تجربة برجس في أدب المكان بحيث كانت خطوة أولى للذهاب إلى عوالم الرواية التي استطاع برجس فيها أن يحقق حضورا لافتا عبر روايته (مقصلة الحالم) وعبر روايته (أفاعي النار) الفائزة بجائزة كتارا للرواية العربية مؤخرا. وبين الدكتور يحي الشيخ أن ترجمة رواية برجس الفائزة إلى لغات خمس تعد بمثابة بوابة حقيقية على الآخر بحيث يحصل الأدب العربي على ميزة العالمية لتؤدي إلى إطلاع الآخر على التجربة الروائية العربية.
ورأت الإعلامية والباحثة الجزائرية الدكتورة أسماء كوار في مداخلة لها أن جلال برجس منهمك في صياغة الجديد دوما قبالة أي عمل يعمل عليه، ورأت كوار أن في هذا الانشغال رغبة قصوى لعدم الركون لنموذج إبداعي راكد، بحيث يقع التكرار وإعادة إنتاج المنتج.
وقدم المحتفى به الشاعر والروائي الأردني جلال برجس شهادة إبداعية شفوية تطرق عبرها إلى أهم المفاصل والمؤثرات في سيرته الإبداعية ابتداء من الولادة في القرية الأردنية حنينا، ومرورا بالصحراء الأردنية الشرقية التي أمضى فيها ثمانية عشر عاما اقترب فيها بعمق من القراءة ومعاينة الآداب العالمية والعربية. وتطرق برجس في حديثه إلى فهمه للرواية التي رأى أنها خروج على السائد واستشراف للمستقبل عبر، أدوات ورؤى جديتين. وعلى هامش الحفل، قرأ برجس عددا من قصائده ومقتطفات من أعماله الروائية، ثم وقع عددا من نسخ روايته مقصلة الحالم.
ويذكر أن التلفزيون الفرنسي 24france قد استضاف الشاعر والروائي جلال برجس في برنامج ثقافة الذي تقدمه الإعلامية ليانة صالح، إذ تطرق برجس إلى عدد من المفاصل المهمه في تجربته الإبداعية، وخاصة روايته الحائزة على جائزة كتارا للرواية العربية 2015. ويذكر أن برجس في زيارة للعاصمة الفرنسية باريس قد وقع عقد ترجمة لروايته (مقصلة الحالم) لتترجم للغة الفرنسية عن دار (إريك بونييه)، إضافة إلى توقيع عقد لترجمة أعماله الشعرية للغة الفرنسية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: الدكتور حسين العموش