الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

هل من حلول لمعاناة « متلازمة ما قبل الدورة الشهرية»؟

تم نشره في الجمعة 2 شباط / فبراير 2007. 03:00 مـساءً
هل من حلول لمعاناة « متلازمة ما قبل الدورة الشهرية»؟

 

 
هذا المصطلح (متلازمة ما قبل الدورة الشهرية) حالة غير صحية تشمل مجموعة من الاعراض التي تشكو منها نسبة ليست قليلة من الشابات والسيدات في سن الانجاب وتظهر نتيجة لتغيرات واضطرابات هورمونية تسبق نزول الطمث وفي الغالب فان هذه التغيرات تؤدي الى اضطرابات في الاوعية الدموية والاعصاب وما يرافق ذلك من خلل بدرجات مختلفة في مرونة هذه الاوعية الدموية (زيادة او نقصانا) وهذه التغيرات قد تظهر في صورة اعراض معينة مثل ارتفاع او انخفاض في ضغط الدم اضافة الى امكانية حدوث حالات خفقان في القلب والقشعريرة والدوخة والشعور بالتعب العام وهذه النوبات لا تشكل خطرا كبيرا على الصحة لكن تحملها يسبب المعاناة التي يصعب تحملها في بعض الاحيان كما يستوجب معرفة طرق مواجهة هذه الحالة غير الطبيعية.
النوم المنقذ
في حال كانت اعراض اضطرابات في مرونة الاوعية الدموية هي السائدة فان النوم السليم والكافي هو الافضل في مواجهة هذه الحالة حيث ينصح بالبدء بتغيير نمط الحياة اليومي قبل اسبوع من بداية الدورة الشهرية باتجاه زيادة فترة النوم لساعة اضافية على الاقل مقارنة مع الايام العادية وتحديدا ليلا (وقت النوم الصحيح) وهذا سيؤثر ايجابا ليس فقط على الوضع النفسي والانفعالي بل وكذلك على الهرمونات في الجسم اضافة الى تأثيره الايجابي على الضغط والتخفيف من تقلباته.
الرياضة لها دور
كما ان للنشاط الجسدي اهمية كبيرة في مواجهة اعراض هذه الحالة والذي ينصح بزيادته خلال الاسبوع الذي يسبق الدورة الشهرية لان مثل هكذا نشاط يؤدي الى تخليص الجسم من السوائل الزائدة والمخزنة في الانسجة لكن لا بد من الحذر من الرياضة العنيفة فمثلا لا ينصح بالركض السريع في مثل هذه الحالات ويفضل المشي السريع على الرياضات الشديدة من مثل الاجهزة التي تتطلب مجهودا كبيرا ويفضل الخبراء بعض انواع النشاطات الاخرى كالسباحة الخفيفة وغيرها من الرياضات كاليوغا مثلا كما يفضل في الرياضة ان تكون يوميا وليس فقط خلال ايام المعاناة وظهور الاعراض. وتبقى رياضة المشي لمدة 5 كيلوماترات من اكثر النشاطات فائدة وسهولة حيث لا تتطلب تجهيزات وصالات متخصصة ومكلفة.
السلطات الخضراء
في حالات متلازمة الدورة الشهرية ينصح الاطباء بالبدء باتباع الحميات الغذائية قبل موعد الدورة الشهرية بحوالي 10 - 12 يوما وقبل كل شيء لا بد من الامتناع عن تناول المشروبات المهيجة (القهوة المركزة والشاي وبطبيعة الحال الكحول) لان تناول هذه المواد يؤدي الى خلل في مرونة الاوعية الدموية وبالتالي تقلبات الضغط وهذا ينطبق تماما على بعض انواع الاطعمة كالمواد المالحة والمخللات والمعلبات والمواد المدخنة حيث ينصح بعدم تناولها بتاتا اضافة الى الحد من تناول المواد الغنية بالدهون.
ويستعاض عن هذا كله بالاطعمة والمشروبات المليئة بمواد غذائية مفيدة للاوعية الدموية كالسلطات الخضراء من الخضروات الطازجة والبندورة والفلفل الحلو والخيار مع كمية قليلة من الزيوت النباتية والليمون فهذه الوجبات تساعد في تخليص الجسم من السوائل الفائضة المحجوزة.
التنفس السليم
التنفس السليم يساعد في التخلص من اعراض هذه الحالة المرضية عند حدوثها والمتمثل في ان يبدأ الشهيق من البطن ثم بعد تحرك البطن يبدأ القفص الصدري بالتوسع ويمكن تنظيم ذلك باستخدام الايدي (توضع واحدة على البطن والاخرى على الصدر) حيث يتم التأكد من حركة البطن اولا ومن ثم الصدر.
اما المرحلة الثانية من التمرين فتتمثل في اطالة عملية الزفير.
اما النسبة المثالية بين فترتي الشهيق والزفير فهي 1:4 اي اذا كان الشهيق يمتد لثانيتين فان الزفير يجب ان يمتد 8 ثوان مع ضرورة وجود فترة راحة ووقف بين الشهيق والزفير.
ان اتباع هذا النظام التنفسي (التمرين) يؤدي في الغالب وبعد 5 - 10 دقائق الى وقف نوبة الاعراض (تقلبات الضغط) وفي حال استمرار الاعراض والمعاناة فلا بد من استخدام العلاجات التي يصفها الطبيب المعالج (طبيب القلب).
اما في حالات وجود اضطرابات عميقة في الهرمونات الجنسية (انثوية او ذكرية) فلا بد من مراجعة طبيب الامراض النسائية لتقييم الحالة وهناك علاجات يمكن وصفها تساعد كثيرا في ازالة العديد من الاعراض وتخفيف المعاناة بشكل ملحوظ اضافة الى اهمية العناية بتقوية نظام المناعة وازالة عوامل التوتر والاكتئاب والعصبية الزائدة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش