الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

كريمات تفتيح البشرة مضرة احيانا

تم نشره في الأحد 5 تموز / يوليو 2009. 03:00 مـساءً
كريمات تفتيح البشرة مضرة احيانا

 

 
عمان - الدستور

تتداول الاسواق وبعض صالونات التجميل ، كريمات ومستحضرات وخلطات لتفتيح البشرة يقال انها تعطي نضارة وجمالا للوجه والجسم عامة بعد استخدامها فترات طويلة وغالبية تلك الكريمات تباع من دون وصفة طبية متخصصة.

ولان اغلفة تلك الكريمات والخلطات مكتوب عليها انها خالية من الاضرار والاثار الجانبية ومصنعة على يد خبراء عالميين فقد اصبحت تنافس شركات الادوية العالمية التي تمتلك علامة مسجلة معروفة . الا ان الدراسات التي اجريت على تلك الكريمات مجهولة الهوية اثبتت انها تعطي التبييض لاحتوائها على نسبة عالية من

عنصر "الزئبق" الذي تمت اضافته للكريم بطريقة عشوائية تسبب الضرر للمستهلك ، حيث أن من أهم المواد التي يجب التركيز على خطورتها ضمن مكونات كريمات وصابونات تفتيح البشرة هي مادة "الهايدروكينون" والمواد ذات المنشأ الزئبقي بالاضافة الى "الكورتيزون" و"بروكسيد الهيدروجين" ، وتلك المواد جميعها عبارة عن مستحضرات طبية لا ينبغي تناولها أو استخدامها إلا بوصفة من الطبيب المعالج مع استمرار متابعة المريض خوفا من اية أعراض جانبية فى حين انها تتواجد داخل العديد من مستحضرات التجميل ويسهل على الجميع شراؤها.

كذلك فان مادة "الهايدروكينون" هي المادة الاساسية داخل غالبية تلك الكريمات وقد خلفت "الزئبق" كمادة اساسية للتفتيح بعد اكتشاف الضرر الناجم عنها مثل اتلاف الجلد والمخ وغيرها الا ان الهايدروكينون ليس افضل منه بكثير ، فالنسبة المسموح بها لاستخدام تلك المادة فى مستحضرات التجميل داخل اوروبا تصل الى 2% فقط ، فيما منعت بريطانيا ومعظم دول اوروبا وجودها نهائيا فى جميع المستحضرات منذ عام ,2001

وهنالك تحذير من استخدام كريمات التفتيح لمدة طويلة لأن ذلك يؤدي الى ظهور بقع داكنة وحدوث آلام فى الجلد الى جانب ظهور حب الشباب واحتمال الاصابة بسرطان الجلد على المدى البعيد او حدوث اضطراب فى الكبد والكلى بسبب امتصاص هذه المادة عن طريق الجلد. ونقل عن تقرير لمنظمة الصحة العالمية قوله ان استخدام الكريمات التي تحوي "الهايدروكينون" بنسبة 2% يؤدي الى مايعرف بـ"اوكرونوسيس" وهو عبارة عن ترسب الميلانين داخل بعض الانسجة مثل الغضاريف وداخل المفاصل بالاضافة الى الاصابة بحساسية الجلد فى بعض الحالات. التحديق يسبب الإجهاد.

حذر باحثون يابانيون من أن التحديق والنظر بصورة ثابتة دون الرمش كثيرا ، قد يسبب الإجهاد البصري الذي يؤثر سلبيا على العيون والقدرة على الرؤية.

فقد وجد الباحثون في جامعة الاتصالات الإلكترونية بطوكيو ، بعد متابعة عشر أشخاص ، طلب منهم إدخال بيانات وأرقام وقراءة نسخ مطبوعة مباشرة من الكمبيوتر لمدة ست ساعات وتقييم درجات الإجهاد البصري لديهم باستخدام جهاز تخطيط العضلات والعيون الكهربائي ، أن أعراض الإرهاق والضعف العام وإجهاد العيون زادت بصورة تتناسب مع مدة عمل المشاركين على الحاسوب أي أنه كلما زادت مدة العمل والتحديق زاد إجهاد العيون وجفافها.

وأوضح الأطباء في مجلة "المهارات الحركية الإدراكية" أن الغدد الموجودة في جفن العين تفرز زيوتا وماء ومادة "ميوسين" المرطبة ، كلما رمش الإنسان لذلك فان تقليل معدل الرمش ، يقلل من إفراز هذه المواد ويصيب العيون بالجفاف.

وكانت دراسة حديثة أجريت في عيادات ريبرو للعيون بجامعة زاغرب بكرواتيا قد أظهرت نتائج واعدة في معالجة جفاف العيون باستخدام مرهم "لودوكسامايد" كعلاج سطحي.



Date : 05-07-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش