الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«كاميرا الدستور» ترصد جمالها وسحرها : القاهرة .. الحياة والنيل والشارع والرصيف والأماكن العامة

تم نشره في الثلاثاء 17 تشرين الثاني / نوفمبر 2009. 03:00 مـساءً
«كاميرا الدستور» ترصد جمالها وسحرها : القاهرة .. الحياة والنيل والشارع والرصيف والأماكن العامة

 

 
القاهرة - محمود كريشان

هي "قاهرة المعز لدين الله" الساحرة والتي يتسلل عشقها في القلب ويتدفق نبضا دائما بحيوية ورشاقة..ندخلها بسلام آمنين..القاهرة ....قلب مفعم بالنبض السمفوني الصاخب ..يطربنا تارة ويزعجنا تارات أخرى بالضجيج والحراك لكنها بجميع المقاييس جميلة ، ساحرة..فهي الحياة.. النيل ...الشارع .. .. الرصيف .. . المحال التجارية ..الزوايا .. والرتوش التي لا يمكن لأحد تجاهلها ..الترام من هنا ..والمترو من هناك .. الحافلات ..الزحام ...التلوث...الهواء العليل ..الاوتوبيس

القاهرة صعبة الوصف فعلا ..مدينة المتناقضات..مدينة الأزهر و شارع الهرم..أم كلثوم و شعبان عبد الرحيم..الاهلي والزمالك..لكنها حقيقة خالدة تجسد قيمة قومية عربية صادقة حافلة بالكرم وخفة الدم..وربما على رأي الاغنية التي تقول: اللي بنى مصر كان بالاصل حلواني..وعشان كده مصر ياولاد حلوة الحلوات.

كاميرا "الدستور" تجولت في ربوعها الوادعة الآمنة عبر ايام جميلة لن يداهمها النسيان فهي عالقة بالوجدان..وكانت حفاوة الاستقبال التي غمرنا بها السكرتير الاول نزار القيسي والسكرتير الثاني علي عربيات من دبلوماسيي السفارة الاردنية بالقاهرة وبتكليف من السفير هاني الملقي..الحفاوة كانت في اجمل مكارمها حيث كانت جولة تروي سحر المكان وطيبة الانسان المصري.

مسجد عمر مكرم

تمضي الكاميرا في دلالها تتجول وتبدأ من عمر مكرم.. مسجد شهير يقع في قلب القاهرة وتحديداً في ميدان التحرير يذهب إليه الناس لتقديم واجب العزاء أكثر مما يذهبون إليه لتأدية فريضة الصلاة.

فإذا كان نشر النعي في جريدة الأهرام دليلاً على صحة خبر الوفاة ، فإن خروج الجنازة من مسجد "عمر مكرم" وتقبل العزاء فيه هو خير دليل على الثراء المادي والبرستيج الإجتماعي الذي تتمتع به عائلة الفقيد.

في دار عمر مكرم للمناسبات وهي ملحق بالمسجد فان أسرة المرحوم تستأجر طاقم تصوير سينمائي على أعلى مستوى لتصوير جنازة فقيدهم.. وأخرى تصر على تنفيذ وصية العزيز الراحل التي كتبها قبل أن يغادر دنيانا بأن يتم تصوير جنازته بالفيديو .. و"خناقة" بين أفراد عائلة المرحوم على أسماء المقرئين الذي سيحيون ليلة المأتم.

وفي صيحات عدوى الفشخرة بين أصحاب الوجاهة الإجتماعية والفلوس بالكوم طبعاً أصبحت موجودة في حرص الغالبية العظمى منهم على تصوير مراسم الطقوس الجنائزية لموتاهم وكذلك سرادق العزاء بكاميرات الفيديو لدرجة دفعت بعض أصحاب محلات الفيديو إلى نشر إعلانات بالصحف تعلن إستعدادهم التام لتصوير الجنازات وسرادقات العزاء في أي وقت وفي كل مكان..،،.

الشيخ بكام؟

وهناك أيضاً ظاهرة استقدام أشهر المقرئين ذوي الصيت والسمعة الشيخ بكام لإحياء ليالي العزاء في مسجد عمر مكرم لتنضم بدورها إلى حلقات مسلسل "الترف" حيث يقول "متعهد حفلات دينية": إن المقرئين في الأحياء الشعبية لا يتقاضون أكثر من 300 جنيه في المأتم بينما إذا خرج أحد هؤلاء المقرئين إلى منطقة راقية يرتفع سعره فوراً إلى فئة الآلاف.

ويضيف أسرار تسعيرة مشاهير القراء في سرادقات عزاء صفوة المجتمع وعلية القوم قائلاً: القراء المعتمدون بالإذاعة والتليفزيون يتراوح أجر الواحد منهم في الليلة مابين خمسة وعشرة آلاف جنيه ، مشيرا الى أن أغلب هؤلاء المقرئين يحصلون على أجورهم مقدماً قبل الحضور إلى السرادق فضلاً عن أنهم يشترطون ساعة الحضور للسرادق ومدة القراءة إذ أن منهم من لا يقرأ إلا ربعاً واحداً فقط هو ربع الختام ، وهؤلاء هم مقرؤ الدرجة الأولى ، أما بقية المقرئين من المعروفين أيضاً فيقرأ الواحد "ربعين" مدة كل منهما نصف ساعة تقريباً.



ميدان التحرير..ارهاب وكباب

الى ميدان التحرير وكلنا يتذكر فيلم عادل امام "الارهاب والكباب"..هذا المجمع الذي يعد أكبر ميادين مدينة القاهرة في مصر ، سمي في بداية انشائه باسم ميدان الاسماعيلية ، نسبة للخديوي إسماعيل ، ثم تغير الاسم في الخمسينيات إلى اسمه الحالي "ميدان التحرير". يحاكي الميدان في تصميمه ميدان شارل ديغول Place Charles de Gaulle الذي يحوي قوس النصر في العاصمة الفرنسية باريس ، ويحيط به عدد من المواقع الهامة مثل فندق سمير اميس وشيبرد وجامع عمر مكرم.

وهو مجمع المصالح الحكومية المعروف اختصاراً بمجمع التحرير ، و الذي قام بتصميمه د.م محمد كمال إسماعيل ، كما توجد أسفل الميدان إحدى محطات مترو أنفاق القاهرة ، برغم أن ميدان التحرير أكبر ميادين القاهرة ورغم أهميته إلا أنه لا يعد أهمها على الأطلاق فيسبقه من حيث الأهمية ميدان رمسيس لوجود محطة مصر فيه كذلك لوجود الموقف الأكثر اتساعا في العاصمة وكذلك لتفرع وسائل الموصلات منه ، كذلك يأتي ميدان العتبة في الأهمية قبل ميدان التحرير وذلك كون ميدان العتبة المركز التجاري الأول في القاهرة.

يعتبر ميدان التحرير من الميادين القليلة في القاهرة ذات التخطيط الجيد الفريد إذ يتفرع منه على شكل شعاع واليه عدد ليس بالقليل من أهم شوارع و ميادين العاصمة المصرية القاهرة نذكر منها: شارع البستان الذي يوجد فيه أهم مراكز التسوق في وسط القاهرة بالإضافة إلى العديد من البنوك ومؤسسات الدولة مثل وكالة انباء الشرق الأوسط التي تقع في تفرع شارع هدي شعراوي المتفرع من شارع البستان وشارع محمد محمود البسيوني وشارع طلعت حرب وشارع التحرير وشارع الفلكي وشارع القصر العيني (الذي يضم مجلسي الشعب والشورى) وميدان طلعت حرب وميدان الشهيد عبد المنعم رياض.

السفير الملقي«ومية» النيل

"إللي يشرب من مية النيل ، لازم يرجع لمصر تاني"..حقيقة أدركها عدد من السفراء العرب والأجانب بعضهم صرح بها مباشرة والآخر ينطق كل حرف من كلماته في المناسبات المختلفة بها ، وإن كانوا يشتركون جميعا في أنهم يعبرون بها عن عشقهم لمصر وسعادتهم البالغة بالعودة إليها والعمل علي أرضها مرة أخرى.

ومن ضمنهم سفيرنا هناك الدكتور هاني الملقي الذي درس هناك وعمل سفيرا للمملكة فيها قبل سنوات ، ليعود مجددا سفيرا لمرحلة اخرى ، ومن المثير بالامر ان السفير هاني هو نجل اول سفير للمملكة في مصر المرحوم فوزي الملقي.

يذكر ان السفير هاني الملقي يواظب دوما على زيارة ميدان الملك الحسين بن طلال على طريق مطار القاهرة ويشرف على تفقده ويحرص على جماله لما للراحل الملك الحسين بن طلال طيب الله ثراه من محبة في قلوبنا جميعا.

مقهى الحرية

في مقهى الحرية العريق بشارع البستان والذي يعود تاريخه الى الثلاثينيات من القرن الماضي وهو مساحة واسعة جدا وملتقى الصحفيين واليساريين يقدم القهوة والشاي و"الستيلا" المصرية ايضا ، معززة بصحن صغير "صحن فنجان قهوة" من الترمس ، ويبقى المكان عابقا بالحيوية والحراك حتى الرابعة فجرا.

في المقهى هناك النادل "وليم" و"سيد"...ونتوقف عند وليم المخصص للفترة الصباحية وهو على خلاف مع نادلي الشفت المسائي ..لكنه خلاف بنكته مصرية لذيذة..

"الدستور" في مطعم فلفلة

في هذا المطعم كنا نلبي دعوة مواطن اردني نشمي يدعى "ابو زيد العوايشة" بحضور المحامي والشاعر الشعبي المصري فليح فريج والزميل نايف المعاني والمستشار الضريبي صبحي نمر نصر..وكان فليح البدوي القادم من العريش والذي لمسنا منسوب عشقه للقاهرة ولعمان..كان المكان مطعم فلفلة في شارع طلعت حرب كانت المائدة عامرة بانواع المطبخ المصري وكانت نسخة من صحيفة الدستور موجودة في يد المحامي فليح يطالعها بنهم..الامسية التي امتدت للثالثة فجرا كانت عابقة بالحديث عن سحر القاهرة بكل ما فيها من روعة وجمال.

فندق الاردنيين.."نيو مينرفا"

الى 39 شارع طلعت حرب يشمخ فندق شعبي لكنه نظيف وانيق اسمه.."نيو مينرفا" هو بمثابة فندق الاردنيين نظرا لكثرة الذين يترددون عليه نظرا لسمعته الطيبة وتواجده في قلب القاهرة واسواقها هذا الفندق يجسد حقيقة طيبة وامانة العاملين فيه ، حيث اكد ابراهيم قاسم كريشان احد اعضاء فرقة معان للفنون الشعبية ان المكان هو المحبب لاقامة الفرقة منذ سنوات وطيلة زياراتها للقاهرة.





Date : 17-11-2009

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل