الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

النسور: السياح وضيوف الأردن في حمايتنا وحسن التعامل معهم عمل وطني بامتياز

تم نشره في الثلاثاء 15 أيلول / سبتمبر 2015. 03:00 مـساءً

 عمان - اكد رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور ان الحكومة وادراكا منها للأهمية القصوى لقطاع السياحة اتخذت اجراءات كبيرة وحقيقية لدعم هذا القطاع وتمكينه من تجاوز التحديات التي فرضت عليه نتيجة الاوضاع الاقليمية.
كما اكد رئيس الوزراء ان هذا القطاع الهام لبلدنا واثره الكبير على رفد اقتصادنا الوطني وتحريك العديد من القطاعات الاقتصادية والخدمية يجب ان يحظى باهتمام ورعاية الجميع مسؤولين ومواطنين.
جاء حديث رئيس الوزراء هذا خلال لقائه، امس الاثنين، رئيس واعضاء جمعية وكلاء السياحة والسفر الاردنية، بحضور وزير السياحة والاثار نايف الفايز ورئيس وعدد من اعضاء كتلة الاصلاح النيابية في اجتماع خصص للبحث في الهموم والتحديات التي تواجه القطاع السياحي في المملكة.
وقال النسور ان التعامل مع السائح هو عمل وطني بامتياز، مؤكدا اهمية ان يدرك الاهالي ان قبول السائح والحرص على سلامته وراحته هو فائدة لبلدنا، مشددا على اهمية زيادة وعي الناس بحماية السياح من اي تجاوزات غير حضارية قد تصدر عن البعض.
واضاف « ليس صحيحا ان تقوم الحكومة باتخاذ اجراءات لتشجيع واستقطاب السياحة وفي نفس الوقت ليس لدينا جاهزية لاستقبالهم».
وقال انا اخاطب مواطنين وسائقي تكسي واصحاب مطاعم وكل الفئات التي تتعامل مع السياح وضيوف الاردن الذين هم في حمايتنا بضرورة حسن معاملتهم وعدم تعريضهم لأي نوع من انواع الابتزاز.
ودعا رئيس الوزراء الى تخصيص يوم للسياحة الاردنية في المدارس والكليات والجامعات يخصص لنشاطات توعوية بكيفية استقبال السائح وعكس صورة حضارية عن بلدنا وقال « اتوجه لنحو 150 الف معلم ومعلمة وللجامعات التي تضم نحو ربع مليون طالب الى قيادة هذا الجهد التنويري في التوعية بأهمية السياحة».
واكد النسور ان الاردن يزخر بالعديد من المواقع الدينية التي يؤمها السياح من شتى اصقاع العالم فهو يحتوي على اقدم الكنائس الموجودة في العالم « وهنا توجد اثار سيدنا عيسى والسيدة مريم ويوحنا المعمدان وفي مقدمتها المغطس.
وقال ان المسيحية بدأت من الاردن بعد ان كانت ممنوعة من الانتشار من فلسطين على مدى نحو مئتي عام مؤكدا اننا اولى الناس بحماية هذه الديانة.
واضاف « من هنا ايضا خطى سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم باتجاه بصرى الشام ومن هنا مر الخليفة عمر بن الخطاب باتجاه بيت المقدس مئات الصحابة الذين تحتضنهم هذه الارض الطيبة المباركة التي تحتوي كنوزا لا تقدر بثمن.
وردا على مطالب اعضاء جمعية وكلاء السياحة والسفر، لفت رئيس الوزراء الى ضرورة ان تكون هناك خطوات واجراءات عملية لتصبح زيارة القدس جزءا من رحلة الحج للعديد من الحجاج من دول اسلامية، الامر الذي من شأنه دعم القدس واهلها والاماكن المقدسة فيها.
ودعا رئيس الوزراء الى التركيز على الخطة التسويقية للأردن وللمواقع السياحية والاثرية فيه سيما في ظل توفر الامن والاستقرار وعوامل الطقس والعادات الاجتماعية التي تناسب الاسرة العربية.
وبشان ملاحظات بعض وكلاء السياحة والسفر بان هناك من يحاول مصادرة القرار السياحي اكد رئيس الوزراء ان الحكومة هي الموكلة دستوريا وقانونيا بالقرار ولا يمكن ان تسمح لأي كان بمصادرة القرار السياحي او غيره وقال « نحن موجودون لخدمة القطاع وكل القطاعات بكل عدالة».
وبشان الملاحظات التي عرضها احد وكلاء السياحة والسفر في مجال الحج والعمرة ووجود حالات سوء استخدام وبيع تأشيرات لمواطنين مخصصة اصلا كتأشيرات خدمة توزع على الشركات لخدمة الحجاج اكد رئيس الوزراء انه سيحقق بهذا الموضوع وقال « لا يمكن ان اسمح لهذا المرفق (الحج والعمرة) كما غيره ان يكون فيه فساد او اقلها سوء ادارة.
وقال وزير السياحة والاثار نايف الفايز ان رئيس الوزراء وبعد اللقاء الاخير مع جلالة الملك بشان التحديات التي تواجه القطاع السياحي اوعز بالاستعجال بوضع مصفوفة التحديات التي تواجه القطاع السياحي، لافتا الى انه تم الخروج بمصفوفة تم عرضها على النواب.
واكد وجود توافق على الاولويات لمواجهة التحديات التي تواجه القطاع.
وأضاف انه على الرغم من وجود تراجع في اعداد السياح القادمين للمملكة نتيجة الاوضاع الاقليمية في المنطقة، الا ان رسالتنا التي نوجهها للعالم ان الحياة في الاردن طبيعية وهو يشهد حالة فريدة من الامن والاستقرار.
واكد ان هناك اجراءات منضبطة لحماية السياح والحافلات السياحية بالتعاون مع الشرطة السياحية وزيادة الوعي المجتمعي، مثلما تم تفعيل خدمة الخط الساخن لاستقبال اي ملاحظات او شكاوى بحق سائقي الحافلات والتاكسي.
 واكد الفايز ان التركيز في عملية الترويج السياحي منصب على البترا في الدرجة الاولى، لافتا الى انه وفي ظل حاجة اقليمها لتنفيذ مشاريع هامة فان رئيس الوزراء اوعز الى وزيري المالية والتخطيط بتوفير الاموال اللازمة لتنفيذ هذه المشاريع المقدرة ب 35 مليون دينار.
واشار الى حزمة من الاجراءات سيتم ترتيبها بالتنسيق مع وزارة الداخلية بشان تسهيلات لدخول الجنسيات المقيدة بعد ان تم اتخاذ تسهيلات لحملة الجنسيات المقيدة الذين لهم اقامات في دول الخليج العربي.
 واشار الى ان جزءا من عائدات التذكرة الموحدة سيتم تخصيصه لتطوير الموقع الاثري والسياحي وبما ينعكس ايجابا على مستوى الخدمات.
وكان رئيس جمعية وكلاء السياحة والسفر الاردنية شاهر حمدان اشار الى انها تأسست في ستينيات القرن الماضي وترعى مصالح وكلاء السياحة والسفر الذين وصل عددهم الى 700 يعملون في عدة مهن سياحية مثل السياحة الوافدة والصادرة والسياحة الدينية والحج والعمرة والسياحة الداخلية مؤكدا ان هذا التنوع يكسب الجمعية قوة ايجابية في التواصل مع جميع الوزارات والجهات المعنية.
واشار الى الدور الذي تقوم مكاتب وكلاء السياحة والسفر في الترويج للسياحة واستقطاب الوفود السياحية مؤكدا ان الاردن يمتلك مقومات ومواقع سياحية حقيقية ومقنعة.
ولفت الى اهمية زيادة الاهتمام في ادارة بعض المواقع السياحية وتطوير المجتمعات المحلية في المواقع السياحية والاثرية ورفع كفاءة العاملين فيها.
ودعا حمدان الى عدم منح تراخيص جديدة في الوقت الحالي لمكاتب سياحة وسفر حتى يستقر السوق في ظل وجود اعداد كبيرة من المكاتب.
رئيس كتلة الاصلاح النيابية النائب مجحم الصقور اعرب عن شكره لرئيس الوزراء على تجاوبه بعقد مثل هذه اللقاءات لافتا الى ان الكتلة تعقد اجتماعات مع العديد من القطاعات للتعاون وايجاد شراكة حقيقية تسهم في ايجاد حلول للتحديات القائمة.
ولفت الى انه تمت مناقشة مشروع قانون السياحة المقترح وتم التوصل الى نقاط لدعم جمعية وكلاء السياحة والسفر والسياحة بشكل عام وبحيث تكون السياحة داعمة للاقتصاد الوطني.
واشاد بالتعاون القائم بين الحكومة والنواب لتنفيذ رؤى وتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني.
النائب امجد المسلماني عضو كتلة الاصلاح اشاد بدعم الحكومة لقطاع السياحة ولا سيما في ظل التحديات التي تواجهها نتيجة للظروف الاقليمية.
ودعا الى التركيز على حسن استقبال السائح منذ وصوله المطار ولدى سائق التاكسي وزيارة المطاعم والمقاهي وغيرها وحتى مغادرته البلاد لافتا الى اهمية رفع مستوى الخدمات المقدمة في المواقع السياحية والاثرية.
النائب معتز ابو رمان عضو كتلة الاصلاح اشاد بدوره بدعم الحكومة لمختلف القطاعات الاقتصادية.
واكد اهمية تطوير اليات العمل السياحي وانشاء موقع متخصص للتواصل بين السائح والجهات المعنية فيما يتعلق بالحجوزات ومختلف الامور التي تهم السائح.
وعرض اعضاء جمعية وكلاء السياحة والسفر ابرز التحديات والمشاكل التي تواجه عملهم والاجراءات المطلوبة لدعم القطاع السياحي وتمكينه من تجاوز التحديات التي يمر بها م حيث انخفاض اعداد السياح القادمين للمملكة نتيجة الاحداث الجارية في المنطقة.
واكدوا اهمية حسن ادارة المواقع السياحية والاثرية وتجديد الحافلات والسماح للمكاتب السياحية بترخيص حافلات عائدة لها لخدمة الافواج السياحية،والتركيز على الخطط التسويقية لجذب السياحة العربية والعالمية لافتين الى ان رسالة الامن والاستقرار الذي يتمتع به الاردن لم تصل الى الخارج بالشكل المطلوب.
وطالبوا بتسهيل دخول حملة الجنسيات المقيدة وبما لا يضر بالأمن ومصلحة الوطن وبان يكون للسفارات الاردنية دور أكبر في الخارج في الترويج للمواقع السياحية والاثرية في الاردن.
واشاروا الى وجود جهات دخيلة تعمل في القطاع مؤكدين اهمية الجدية في التعامل معهم.(بترا).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش