الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

جواز إخراج صدقة الفطر في أي يوم من رمضان

تم نشره في الأربعاء 24 آب / أغسطس 2011. 03:00 مـساءً
جواز إخراج صدقة الفطر في أي يوم من رمضان

 

الدكتور محمد مختار المفتي- جامعة آل البيت



الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

- هل حديث ابن عمر (أنّ النبي صلى الله عليه وآله وسلم أمر بزكاة الفطر قبل خروج الناس إلى الصلاة) (الترمذي 677) ينهى عن إخراج صدقة الفطر في أول رمضان؟

الجواب: الحديث السابق الذي أوردته حديث صحيح متفق عليه رواه البخاري ومسلم. عن ابن عمر أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم (أمرنا بزكاة الفطر قبل خروج الناس إلى الصلاة) يعني قبل صلاة العيد. أيها الأعزاء: النظر فيما بُني من النصوص على عرف زمني كان قائماً في عصر النبوة، ثمّ تغيّر في عصرنا، فلا حرج علينا من النظر في مقصود النّص دون التمسك بحرفيّته.

ومن الثابت أن الرسول صلى الله عليه وآله وسلم كان يُخرج زكاة الفطر ويأمر بإخراجها بعد صلاة الفجر. قبل صلاة العيد من يوم الفطر.

- وكان الوقت كافياً لإخراجها وإيصالها إلى مستحقيها لصغر حجم المجتمع ومعرفةِ أهله بعضِهم لبعض، ومعرفةِ أهل الحاجة منهم وتقارب منازلهم، فلم يكن في ذلك مشكلة. فلما كان في عصر الصحابة اتسع المجتمع وتباعدت مساكنه وكثر أفراده ودخلت فيه عناصر جديدة، فلم تعد فترة ما بين الصبح وصلاة العيد كافية، فكان من فقه الصحابة أن كانوا يعطونها قبل العيد بيوم أو يومين. وفي عصر التابعين ازداد المجتمع توسعاً وتعقداً فأجاز فقهاء ذلك العصر إخراجها من منتصف رمضان. وبعضهم من أول رمضان.

- ولم يقفوا عند الأطعمة المنصوص عليها في الحديث، بل زاد بعضهم جواز إخراج القيمة، لا سيما إذا كانت أنفع للفقير، إذ المقصود (إغناء المساكين) في هذا اليوم. والاغناء كما يتحقق بالطعام يتحقق بدفع قيمته، وخصوصاً في عصرنا، وفي هذا رعاية لمقصود النص النبوي.

-

لقّنوا موتاكم لا إله إلا الله:

الدكتور محمد مختار المفتي-جامعة آل البيت

قوله صلى الله عليه وآله وسلم: (لقّنوا موتاكم لا إله إلا الله) (مسلم 916) هل هذا التلقين للميت أم للمحتضر؟.

- الحديث صحيح رواه مسلم وغيره من أئمة الحديث.

- لقد اتفق العلماء على أنّ المراد بالموتى هنا: المحتضرون الذين بدت عليهم مقدّمات الموت وأماراته. فهؤلاء هم الذي يُذكر لهم كلمة التوحيد (لا إله إلا الله) دون إلحاح ولا أمر لهم، تذكيراً لهم بها ليقولوها مختارين، فتكون كلمةُ التوحيد آخر كلامهم ويموتوا عليها.

- قال الإمام النووي: (لقنوا موتاكم لا إله إلا الله) معناه من حضر الموت، والمراد ذكّروه لا إله إلا الله لتكون آخر كلامه من الدنيا.

إذن العلماء متفقون على أنّ المراد من حضره الموت لا مَنْ ماتَ.

وسمّاهم موتى لأنّ الموت قد حضرهم.

والتوحيد أمره عظيم، لذلك كان جزاء من ختم حياتَه بالإقرار بالتوحيد بذكر الشهادتين أن يدخله الله الجنة (من كان آخر كلامه لا إله إلا الله دخل الجنة) ويأمر الرسول صلى الله عليه وآله وسلم من شارف على الموت أن يحسن الظن بالله ويطمَع في رحمته.

فالحديث إذن في مشروعيته تلقين المحتضر الشهادتين، أنْ يُذَكَّر بهما عند احتضاره. والعلماء -كما أشرنا- متفقون على أنّ التلقين لمن حضره الموت لا مَنْ ماتَ. والله تعالى أعلم.

إنما التصفيق للنساء

الدكتور محمد مختار المفتي-جامعة آل البيت

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين هل نأخذ من حديث الرسول صلى الله عليه وآله وسلم (إنما التصفيق للنساء) [البخاري 684، مسلم 422] أنّ التصفيق للرجال حرام؟

هذا الحديث جاء في الإذن للمرأة المسلمة إذا صلّت مأمومة وقد أخطأ الإمام، وأرادت أن تنبهه من خلف الصفوف: أن تصفق بيديها، ليسمعها الإمام، إن أخطأ في القراءة أو في الصلاة فيراجع خطأه.

وفي الصحيحين (من رابه شيء في صلاته فليسبح أي ليقل سبحان الله فإنه إذا سبح التُفت إليه، وإنما التصفيق للنساء) [خ684، م422]. وفي حديث آخر (التسبيح للرجال والتصفيق للنساء)[خ 1203]. أي داخل الصلاة.

إذن الحديث جاء في شأن التصفيق في الصلاة، ولا دلالة فيه على منع الرجال منه خارج الصلاة.

قال العلامة ابن حجر الهيتمي: إنّ التشبه بالنساء إنما يحرم فيما يختص به النساء، وهذا ليس كذلك.

وبعضهم احتجّ أنّ التصفيق عادة غير إسلامية وتقليد غربي نقلناه عنهم، وقالوا: نحن منهيون أن نتشبه بغير المسلمين. والجواب أننا منهيون أن نتشبّه بهم فيما هو من خصائص دينهم وما يتعبدون به. أما ما كان من شؤون الدنيا، فلا مانع أن نقتبسه منهم، إذا لم يشتمل على محظور شرعي أو مفسدة شرعية. وعليه لا أجد في نصوص الشرع من القرآن والسنة ما يدل على منع التصفيق.كما دلت عليه النصوص القولية والمواقف العملية للرسول صلى الله عليه وآله وسلم وأصحابه رضي الله عنهم. وما ذلك إلا لحاجة الفطرة الإنسانية إلى شيء من الترويج يخفف عنها لأواء الحياة وقسوتها وتشعب همومها وأعبائها.

التاريخ : 24-08-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش