الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

موافقة امريكية على اختبار جديد للدم يمكنه التنبؤ بالسكتة الدماغية

تم نشره في الأحد 19 حزيران / يونيو 2005. 03:00 مـساءً
موافقة امريكية على اختبار جديد للدم يمكنه التنبؤ بالسكتة الدماغية

 

 
واشنطن - رويترز: قال مسؤولون في احدى شركات التكنولوجيا الحيوية ان اختبارا للدم يستخدم بالفعل في فحص مشكلات بالقلب حظي بموافقة امريكية للمساعدة في التنبؤ بمخاطر التعرض للسكتة الدماغية.
ويفحص اختبار »بي ال ايه سي« الذي تنتجه شركة دياديكساس الخاصة الدم بحثا عن مستويات مرتفعة من بروتين انزيم فوسفولايبيز ايه 2 الذي وجدت الدراسات انه الاكثر شيوعا في مرضى السكتة.
وتمتلك شركة جلاكسو سميث كلاين حصة في شركة دياديكساس التي تأسست عام 1997.
وقال كريستي بالانتين الذي قاد دراسة رئيسية للبروتين امس الاول انه
بينما يحبذ اجراء اختبار لمخاطر الاصابة بامراض القلب فإن الاطباء مهرة تماما في علاج مثل هذه المشكلات.
واضاف بالانتين رئيس قسم الوقاية من امراض القلب في مركز ديبيكي للقلب في تكساس »ولكن عند الاصابة بسكتة يكون الوقت متأخرا قليلا«. واردف ان الاطباء يتحسنون في علاج السكتات الدماغية.
وقالت المعاهد القومية للصحة ان نحو 700 الف اصابة بالسكتة تحدث سنويا
في الولايات المتحدة معظمها بسبب انسداد في الاوعية التي تنقل الدم الى المخ ويمكن ان تسبب مشكلات في القدرة على الكلام والاصابة بفقدان الذاكرة وتعذر
الحركة.
كما يمكن ان تتكرر الاصابة بالسكتة. وتقول المعاهد القومية للصحة ان نحو 25 بالمئة من المرضى يتعرضون بعد الشفاء لسكتة اخرى خلال خمس سنوات.
وتتبعت الدراسة عينة من المرضى من مجموعة تضم 12773 مريضا لنحو ست سنوات.
وخلال هذه الفترة اصيب 194 بسكتة بينما لم يعاني منها 812. وجد الباحثون ان مستويات البروتين كانت اعلى لدى المصابين.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش