الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

جمهور «القلعة» يستمتع بأمسيات رمضانية فنية

تم نشره في السبت 28 تموز / يوليو 2012. 02:00 مـساءً
جمهور «القلعة» يستمتع بأمسيات رمضانية فنية

 

الدستور – هيام ابو النعاج

مع اجمل طلة واحلى حكاية وعرس عالمي استمرت فعاليات مهرجان القلعة الرمضانية لليوم الرابع على التوالي حيث انطلق الجمهور من المواطنين والمغتربين والسياح الى اجمل مناطق عمان واعلاها ارتفاعاً للاستمتاع بليالي الصيف وامسيات رمضان مع اللمة الأسرية الرائعة والجلسات المنتشرة في المكان الآثري المتميز من جبل القلعة المطل على اضواء عمان والهواء العليل لقضاء اجمل الأوقات حتى ساعات الصباح الأولى وتناول اشهى المأكولات والحلوى الشعبية والرمضانية مع متابعة الفقرات الفنية الجميلة والفنون الشعبية والفلكلورية على ايقاع الموسيقى العربية الأصيلة بالإضافة للأسواق المتنوعة بالمنتجات والحرف اليدوية برعاية سوق جارا.

بدأت الحكاية بحضور وزير السياحة والأثار نايف الفايز الذي يطل على الجمهور يومياً بابتسامته مع فريق من وزارة السياحة ليشاركهم امسياتهم ويستقبل ضيوف المهرجان من كبار المسؤولين الذين حضروا للاستمتاع ومشاركة الجمهور كوزير الإعلام سميح المعايطة ووزير تطوير القطاع العام خليف الخوالدة ومدير ادارة الشرطة السياحية داوود هاكوز ووزير الثقافة الاسبق جريس سماوي وعدد من روؤساء تحرير الصحف المحلية والاعلاميين.

بدأت الفقرات الفنية مع فرقة «مسرح الشارع» واحمد سرور وامجد عيسى حجازين وابراهيم نوابنة حيث قدموا اجمل الاسكتشات الفنية الناقدة التي تناولت قضايا الشارع الأردني والعربي بشكل عام. ومن اجمل الاسكتشات التي تم تناولها كانت عن «العنف الجامعي» وصفق الجمهور مطولاً لجرأة وديمقراطية العطاء في الطرح مع قضية الفساد. واسكتش «النفايات النووية» وبيع الأعضاء البشرية والتربية والتعليم وبيع الأراضي، بالإضافة لموضوع الشارع الأردني الشائك الشقق المفروشة وما ادراك ما الشقق المفروشة التي اصبحت تستغل بابشع الطرق ولا تليق بأردننا ومجتمعنا. واختمت الفرقة امسيتها باسكتش «شياطين الأنس».

واختتمت فعاليات المسرح مع الفنان نبيل صوالحة؛ الذي قدم مشاركته منفرداً وخاطب الجمهور والحضور مداعبا تارة وناقداً تارة حيث تناول قضايا الانتحار بأنواعه وتطرق الى اهمية معالجة بث المسلسلات الدخيلة والأغاني المسفة الغريبة على مجتمعنا وقيمنا، وهاجم مجلس النواب وقضية التدخين في الأماكن العامة وحث في احد فقراته على ضرورة رعاية ومتابعة الأماكن الأثرية التي تتميز بها الأردن، كما تناول ازمة السير والقوانين الخاصة به والعمل على تغييرها لتتناسب مع العقلية الأردنية. وتناول صوالحة التقاليد السلبية التي دخلت المجتمع الأردني بشكل ملحوظ وباتت تسحب البساط بعيداً عن معتقداتنا الدينية والإنسانية والأخلاقية. واختتم صوالحه فقرته بأغنية «فطوم فطومه» بكلمات خاصة ولاذعة للحكومة.

ومع خفة الدم والمسابقات الرمضانية شارك الجمهور الزميل محمد المدفعي في حل الفوازير والحصول على الهدايا القيمة.

وانتقل الجمهور الذي كلما رحل منه قسماً زاد كماً، ومنهم من حضر بزوغ الشمس في جولة مع الجيش الروماني للإطلاع على تاريخ وحضارة المكان على انغام الكلمة والطرب الأصيل وصوت الفنان صباح فخري و»يا مال الشام». وتمنى الجميع لليالي الشام ان يعود لها الأمن والاستقرار.

التاريخ : 28-07-2012

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل