الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تحضيرا للانتخابات المقبلة * حل اللجنة الفرعية لنقابة الأطباء في اربد وتشكيل «مؤقتة»

تم نشره في الأربعاء 20 حزيران / يونيو 2007. 02:00 مـساءً
تحضيرا للانتخابات المقبلة * حل اللجنة الفرعية لنقابة الأطباء في اربد وتشكيل «مؤقتة»

 

 
عمان - الدستور - ايهاب مجاهد
قرر مجلس نقابة الأطباء حل اللجنة الفرعية للنقابة في اربد و تشكيل لجنة مؤقتة لادارة اللجنة وذلك للتحضير للانتخابات القادمة .
وتألفت اللجنة من الاطباء د.عبد الحفيظ المومني رئيسا و عضوية الاطباء د.جمال بني هاني د.احمد شطناوي د.عبد الرحمن طبيشات د.محمود العكش د.ابراهيم الشخاترة د.جعفر الشرايري. وجاء القرار ترجمة لقرار المجلس باعتبار اللجنة الفرعية في اربد لجنة كبرى وينطبق على من يرغب بالترشح لرئاسة وعضويتها ما ينطبق على النقيب - ان يكون من القطاع الخاص - واعضاء المجلس. وقال الناطق الاعلامي للنقابة د.باسم الكسواني ان المجلس سيمنح اللجنة صلاحيات ادارية واسعة ضمن سياسة اللامركزية وتفويض الصلاحيات نظراً للعدد الكبير للهيئة العامة في اربد. واضاف ان المجلس كان قد التقى رئيس واعضاء اللجنة الفرعية السابقة الاسبوع الماضي وشرح لهم ابعاد هذا القرار والذي يعتبره المجلس يخدم المصلحة العامة والنقابية في اربد ، مشيرا الى ان قرار المجلس بحل اللجنة السابقة جاء بعد انتهاء ولايتها وكذلك لدعوتها الهيئة العامة في اربد لاجتماع طارئ في اربد يوم الثلاثاء 3 ـ 7 ـ 2007 رغم ان مجلس النقابة كان قد دعا الهيئة العامة في اربد لاجتماعها العادي الأول يوم 1 ـ 7 ـ 2007 وفي حال عدم اكتمال النصاب القانوني يكون يوم 8 ـ 7 ـ 2007 هو يوم اجتماع الهيئة العامة بغض النظر عن عدد الحضور. واشار الى ان اللجنة المنحلة خالفت قرارات المجلس ، وسعت لتمديد ولايتها وعدم الذهاب الى الانتخابات مخالفة بذلك قرار مجلس النقابة بدعوة الهيئة العامة لانتخاب هيئة ادارية جديدة ، علماً ان مجلس النقابة وحسب المادة 35 من قانون النقابة هو صاحب الولاية في حل واعادة تشكيل اللجان. وأكد دعم مجلس النقابة للجنة الفرعية في اربد واطبائها مؤكداً ان المجلس سوف يدعم اللامركزية وتفويض الصلاحيات من خلال دراسة سوف تقدم لمؤتمر اللجان الفرعية والذي سيعقد في الاشهر القادمة.وأكد الكسواني احترام مجلس النقابة للمؤسسية النقابية وضرورة الحفاظ عليها وعدم استغلالها في اصدار بيانات باسم قائمة هنا أو لجنة هناك للاساءة لمجلس النقابة وللمؤسسية النقابية نفسها ، مشددا على ان الحوار الموضوعي والجاد وقبول الرأي والرأي الآخر هو الطريق الاسلم للوصول الى نتائج مرضية للجميع.
وكان قرار ترفيع اللجنة الفرعية الى لجنة كبرى قد لقي معارضة في اوساط اطباء القطاع العام خاصة وانه يحرمهم من الترشح لرئاسة الفرع اسوة بمركز النقيب.
رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل