الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«فلتان الاسعار» في تصاعد.. فأين الرقابة؟

تم نشره في الثلاثاء 4 أيلول / سبتمبر 2007. 03:00 مـساءً
«فلتان الاسعار» في تصاعد.. فأين الرقابة؟

 

 
عمان - الدستور - كمال زكارنة: "فلتان الاسعار".. اصبح العنوان الاكثر ملاءمة للاسواق الاردنية وتلخيص الحركة التجارية اليومية فيها ، وهذا "الفلتان" ياأخذ بالتصاعد يوما بعد يوم دون ان يجد من يتصدى له ويضع "الكوابح" اللازمة لايقافه.
ماذا سنفعل في الشهر الفضيل الذي اصبح على الابواب؟؟ تتساءل سيدة وهي تتجول في احد اسواق وسط البلد باحثة عن احتياجاتها من المواد الغذائية المختلفة ، وتقول: ان نفس الاشياء التي نشتريها اليوم سواء من سوق "الخضرة" او من السوبرماركت نجد ان اسعارها ارتفعت بشكل ملحوظ عن المرة السابقة ، وتسأل عن المراقبة والمحاسبة وان كانت هناك جهة معينة تقوم بضبط الاسعار وتحديدها ومنع التلاعب بها.
ان الخطورة التي تكمن في هذا الموضوع ان يتحول الطمع والجشع المادي لدى بعض التجار الى امر واقع يفرض على المواطن التعايش معه ويصبح ظاهرة تجارية سائدة في المجتمع يصعب السيطرة عليها واستئصالها في وقت لاحق.
المواطن عوني سليم "ابو صالح" يواظب على قراءة "الدستور" يوميا منذ اكثر من ثلاثة عقود ، يتساءل عن سبب غياب النشرة اليومية لاسعار الخضار والفواكه وغيرها عن صفحات الصحف اليومية.
ويقول ان هذه النشرة كانت تريح المواطنين وتشكل بالنسبة لهم مرشدا في معرفة الاسعار وتفادي الوقوع في شراك غير الملتزمين بالربح المعقول ، ويتساءل ان كانت هناك جهة رسمية معنية بتحديد الاسعار ومراقبة الالتزام بها. والسؤال الذي يدور في اذهان العديد من الناس هو ، اذا كانت المؤسسة الاستهلاكية المدنية "على سبيل المثال" ، التي تقل اسعار معظم المواد المعروضة فيها عن اسعار مثيلاتها في الاسواق الاخرى بنسب كبيرة ومتفاوتة ، تحقق ربحا معقولا ومقبولا للمؤسسة ، فلماذا لا يكتفي التجار الاخرون بتحقيق ارباح قريبة من تلك التي تحققها المؤسسة طوعا او الزاما ، ولو اخذنا مادة حليبنا التي تبيعها المؤسسة بسعر دينارين وعشرة قروش وتحقق فيها ربحا مناسبا ، نجد ان نفس المادة تباع لدى التاجر العادي باكثر من ذلك بكثير وبفارق كبير ، رغم ان الحليب مادة اساسية لا تقل اهمية عن الارز والسكر والخبز والزيت وغيرها.
المطلوب ايجاد الية محددة وملزمة لضبط السوق من حيث الاسعار تأخذ بعين الاعتبار مصلحة التاجر والمستهلك وجميع اطراف هذه العملية .
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش