الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

قراءات شعرية في الزرقاء تعاين الواقع العربي وتنشد التغيير

تم نشره في السبت 7 تشرين الثاني / نوفمبر 2015. 03:00 مـساءً


 الزرقاء - عاينت القراءات الشعرية، مساء يوم الأربعاء الماضي، قاعة مركز الملك عبد الله الثاني الثقافي ضمن مهرجان الزرقاء الدولي الأول للشعر، الواقع العربي الأليم، ناشدة النهوض والتطور والتغيير الى الأفضل.
واستهل الشاعر سليم صباح القراءات الشعرية بقراءة قصيدتي: الى حمامة تخلى عنها سربها، وعلى قيد ظل جميل، حيث اتسمتا باستخدام مفردات قوية بمضامين وطنية ووجدانية، كما قرأ الشاعر عمار الجنيدي نصوصا شعرية لامست أحزان الانسان ومعاناته الوجودية.
وقرأ الشاعر حسن منصور، قصيدتي: لماذا الحجر، والانسان، متناولا فيهما الانتفاضة الفلسطينية ومركزا على قيمتي الأرض والحرية، كما قرأ الشاعر محمد سليمان قصيدة: وداع الموت، في حين قرأ الشاعر حمودة زلوم قصائد للزرقاء والأردن.وجاءت قصائد الشاعرة السودانية آمنة نوري (أتساءل، ضعني على كتفك)، محتشدة بالصور الشعرية الوجدانية، كما كانت قصائد الشاعر السوري بسام علواني غنية بالتساؤلات الفلسفية والوجودية من خلال صور شعرية مكثفة.
وقرأ الشاعر حسن البوريني قصائد عمودية تميزت بجزالة ألفاظها وعمق معانيها ومتانة تراكيبها، فيما أهدى الشاعر عمر أبو الهيجاء قصائده الى انتفاضة الفلسطينيين، حيث استخدم بقصائده موسيقى شعرية متميزة لايصال معانيها، في حين اختتم الشاعر موسى الكسواني القراءات الشعرية بقراءة نصوص حلقت في مجاهيل النفس والكون في محاولة شعرية مزج فيها بين التساؤلات الفلسفية وجماليات الصورة الشعرية.
وبين الكاتب والناقد عمر الخواجا ان القصائد الشعرية جاءت محملة بالآمال والطموحات الكبيرة بأسلوب مباشر قريب من اللغة المتداولة والهموم اليومية للانسان العربي، لافتا الى أن أغلب القصائد افتقدت لمغامرة التجريب ومحاولة الارتقاء بالشعر نحو استشراف المستقبل المقبل، اذ بقيت تراوح بين الخواطر الفكرية والهموم العاطفية والأحداث الواقعية بشكل نمطي.(بترا)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش