الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

التقرير الأولي لمركز الاردن الجديد حول الانتخابات النيابية 2007

تم نشره في السبت 8 كانون الأول / ديسمبر 2007. 02:00 مـساءً
التقرير الأولي لمركز الاردن الجديد حول الانتخابات النيابية 2007

 

 
عمان ـ الدستور

اصدر مركز الاردن الجديد تقريره الاولي للمراقبة المحلية على الانتخابات البرلمانية الاردنية التي جرت في العشرين من تشرين الثاني الماضي الدورة الخامسة عشرة للعام ,2007

وجاء في التقرير الصادر عن الفريق المدني لرصد الانتخابات النيابية والذي شارك فيه التحالف المدني الاردني الذي يتكون من منظمات المجتمع المدني الاردني والنشطاء والخبراء من متطوعين ومتطوعات ، وأعده مدير مركز الاردن هاني حوراني أن هذا التقرير أولي وسيصدر المركز في وقت لاحق تقريرا موسعا بعد شهر من تاريخ صدور هذا التقرير في الحادي والعشرين من تشرين الثاني.

وجاء في التقرير ان 600 متطوع انخرطوا في فريق الرصد الذي شكله التحالف المدني لمراقبة الانتخابات جرى تدريبهم على عملية الرصد والملاحظة.

واشار التقرير الى أن المركز خاطب رئاسة الوزراء ووزارة الداخلية من أجل تسهيل مهمته في مراقبة ومتابعة الانتخابات.

ويتحدث التقرير عن خطة التنسيق والتدريب قبل واثناء الانتخابات حيث تم تدريب 500 راصد لملاحظة ورصد الانتخابات وعين 65 شحصا منسقا للمشروع. وتحدث التقرير عن تقسيم المملكة لغايات الرصد والمراقبة الى اقليم الشمال والوسط والعاصمة والجنوب.

وجرى توزيع 450 راصدا على مختلف مراكز الاقتراع في الاقاليم الثلاثة والعاصمة وعددها 1424 مركزا. وذكر التقرير ان راصديه زاروا 900 مركز تغطي 45 دائرة انتخابية في المملكة. واوضح التقرير ان كل راصد قام بمقابلة 15 ناخبا من كل مركز اقتراع.

وبلغ عدد المقابلات 13500 ناخب. واشار التقرير الى عقد 20 ورشة تدريبية للراصدين قبل الانتخابات لتدريبهم على تعبئة النماذج والاسئلة الموجهة للناخبين.

واوضح التقرير ان منسقي الدوائر عددهم 45 منسقا يرتبط بهم 410 مراقبين يتوزعون على الاقاليم الثلاثة زائد العاصمة.

وبين التقرير ما يلي:

فتح المراكز الانتخابية: %90 من المراكز فتحت في الوقت المحدد السابعة صباحا ، %10 من المراكز تأخر فتحها لمدة مابين نصف ساعة وساعة.

تأخر بعض رؤساء الاقتراع في فتح المراكز ، كما ذكر التقرير حصول اعطال في بعض اجهزة الحاسوب مما حال دون تدقيق بطاقات الناخبين بواسطة الحاسوب بينما دققت البطاقات في بعض مراكز الاقتراع بالاسلوب التقليدي دون انتظار الربط الاليكتروني .

واشار الى حصول اعطال في اجهزة عشرات المراكز مما ادى الى حصول ارتباك فيها.

واضاف ان انقطاع الكهرباء اخر عملية الربط الاليكتروني ، واضاف التقرير ان %60 من مراكز الاقتراع تواجد فيها ممثلو المرشحين وهي حالة ايجابية ، %42 من مراكز الاقتراع سجلت وجود اعداد كبيرة من الناخبين قبل افتتاح المراكز مقابل %58 لم تشهد حضورا كبيرا قبل السابعة صباحا.

واشار التقرير لقيام الراصدين بزيارة 900 مركز انتخابي ، وفيما يلي ملاحظات الراصدين.

ادارة الانتخابات: من حيث التواجد الأمني في المراكز واجراءات التحقق من الشخصية %99 من المراكز كانت تتحقق من الهويات و %95 استعملت اجهزة الحاسوب.

وحول شكاوى الناخبين قال التقرير ان هناك من اسماؤهم غير مدرجة في قوائم الناخبين ولا سيما في الزرقاء. كما اشتكى البعض من عدم وجود دائرة في بطاقاتهم ، ما ادى الى تكراربعض الناخبين التصويت في بعض الدوائر.

واشار التقرير الى شجارات في بعض دوائر الجنوب والبلقاء. كما اشاد %93 من الراصدين بفعالية مسؤولي مراكز الانتخاب.

وحول سرية الاقتراع: اشار %89 الى انهم صوتوا بسرية مقابل %11 تحدثوا عن عدم سرية التصويت وتم التصويت في بعض الدوائر علنيا ، تصويت أمي مثل تصويت بعض الوزراء السابقين علنيا تصويت أمي.

وأوضح التقرير ان التدقيق الاليكتروني على الهويات كان يختص به موظفو الحكومة بعيدا عن رقابة مندوبي المرشحين ، واشار التقرير الى وضع علامة على هويات الناخبين.

وجاء في التقرير ان بعض المراكز الانتخابية كان فيها دعاية انتخابية لبعض المرشحين بنسبة بلغت 8% بينما %92 من المراكز لم يشاهد فيها دعاية انتخابية.

وحول اغلاق المراكز الانتخابية:

تم اغلاق المراكز الساعة 7 مساء20 ـ 11 ـ 2007 ما عدا دوائر العاصمة 2 ، 3 ، 4 ، 5 ، 6. مدد فيها الاقتراع للتاسعة.

فرز الاصوات

لم يتح المجال للراصدين بمتابعة عمليات الفرز.

وطالب التقرير بالسماح للمندوبين بمتابعة عمليات الفرز واعطاء المندوبين نسخة من نتائج الفرز في كل مركز انتخابي لمندوبي المرشحين.

تقييم عملية الاقتراع

اتسمت عملية الانتخاب بالانتظام والسلاسة كما اتسمت بالشفافية والنزاهة عملية الاقتراع للبرلمان الخامس عشر.

حجم المشاركة

وصل عدد المقترعين الى 539,114,1 ناخبا بنسبة 57,5 من المسجلين 250,654,2 ونسبة الانتخاب جيدة بالنسبة لعام 2003 التي بلغت 59%.

ظاهرة نقل الاصوات

سجل المرصد عمليات نقل الناخبين من مدينة الى اخرى وما بين سكان الدوائر بصورة جماعية ، وشوهدت عمليات النقل على طريق الزرقاء ـ عمان ـ البقعة ـ عمان وعمان ـ المناطق الجنوبية.

واوضح التقرير ان هناك زيادة في عدد المسجلين تفوق معدل النمو السكاني وخاصة في محافظة عمان زيادة بنسبة 15,8% والدائرة السادسة بنسبة 20,4%.

في دائرة اربد الثامنة بلغت نسبة الزيادة %23 والرابعة اربد 14,3%. وطالب التقرير بضبط عملية تثبيت الدوائر بمحل السكن وضبط عملية نقل الاصوات من دائرة لاخرى وتثبيت محل الاقامة على البطاقة.

ودعا التقرير الى النص على تحديد المدة الزمنية لايقاف الدعاية الانتخابية قبل 24 ساعة من الاقتراع.

ودعا التقرير الى وضع قانون انتخاب جديد يراعي المعايير الدولية لحرية ونزاهة الانتخابات.

كما طالب بزيادة حصة المرأة في البرلمان وتخفيض سن الترشيح الى 25 عاما وتشكيل هيئة مستقلة للاشراف على الانتخابات.

Date : 08-12-2007

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل