الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«العدالة والاصلاح»: الملك يقف مع الشعب بكل تياراته للوصول بالوطن إلى بر الأمان

تم نشره في الأربعاء 16 كانون الثاني / يناير 2013. 03:00 مـساءً
«العدالة والاصلاح»: الملك يقف مع الشعب بكل تياراته للوصول بالوطن إلى بر الأمان

 

عمان - الدستور

ثمن حزب العدالة والاصلاح حديث جلالة الملك الى مجلة لونوفيل الفرنسية لافتا الى انه حديث جامع شامل وصريح وواضح يؤكد مدى حب جلالته للوطن ولشعبه.

وقال امين عام الحزب الدكتور ماجد خليفة ان حديث جلالته يعبر عما يجول في خاطره من قلق على مستقبل الوطن واحساسه العميق بما يعانيه هذا الشعب، لافتا الى ان جلالته يعيش مع المواطنين بكل مشاعرهم واحاسيسهم ويشعر بمعاناتهم ويشاركهم طموحاتهم وامالهم والامهم.

واشار خليفه الى حديث جلالته ان « التعددية والتعايش جزء من هويتنا « وبخبرة الساسة الكبار يعقب قائلا (انه يخشى من احتمالية تقويض التعددية ومبدأ تداول السلطة عندما تفوز جماعة ما في الانتخابات) مما يؤكد الرؤية الثاقبة لجلالته تجاه الاستقرار السياسي المنشود لهذا الوطن بان لا يقع ظلم فئة على باقي شرائح المجتمع .

وقال ان جلالته يؤيد التعددية التي لا تكون لحساب جهة على حساب باقي ابناء الوطن خصوصا واننا نمر في تطور سياسي سيأخذ فترة كافية من الزمن وهذا ما عبر عنه جلالته بقوله (ان برنامجنا للاصلاح هو حماية التعددية وترسيخ الضوابط والرقابة التي تحكم الديمقراطية) وتعقيبه في رؤيا ذات خبرة سياسية عالية (اننا نحتاج لعمل جاد لماسسة دور المعارضة لتقوم فعليا بدور «حكومة الظل»).

ولفت الى ان جلالته عبر عن نظرته لمستقبل هذا البلد سياسيا بنظرة ثاقبة قلما تتوفر لقائد في منطقتنا عندما قال (اننا سنبدا تجربة الحكومات البرلمانية والتي تحتاج لعدة دورات للتطور والنمو).

وبين ان جلالته ينظر الى الاصلاح على انه حتمي وانه يقف مع الشعب بكل تياراته بكل عزيمة واصرار وطاقة للوصول الى الاهداف المرجوة من الاصلاح والى الوصول بالوطن الى بر الامان وشاطئ السلامة والاستقرار.

اما فيما يتعلق بالقضية الاهم وهي القضية الفلسطينية والتي ردد جلالته مرارا وتكرارا باننا نحن الاقرب الى فلسطين فقد وضع جلالته النقاط على الحروف من اجل تضافر القوى لاستغلال قرار الامم المتحدة بوضع فلسطين كدولة بصفة مراقب وهي خطوة في الطريق كما عبر جلالته عن ذلك وانها فرصة مواتية لتحقيق حل الدولتين واشاعة الاستقرار في المنطقة ولطالما كان حديث جلالته عن القدس واهميتها بالنسبة للهاشميين لانه يرفض ما تقوم به حكومة نتنياهو على ارض الواقع من تهويد القدس وزحف المستوطنات عليها وهذا ما يرفضه الاردن جملة وتفصيلا.

التاريخ : 16-01-2013

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش