الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الطفيلة تحتضن ثروة طبيعية من النحاس تقدر بستة مليارات دولار

تم نشره في الثلاثاء 16 نيسان / أبريل 2013. 03:00 مـساءً
الطفيلة تحتضن ثروة طبيعية من النحاس تقدر بستة مليارات دولار

 

الطفيلة – الدستور – سمير المرايات

ركز المشاركون في المؤتمر البيئي الجيولوجي الأول الذي عقد امس في قاعة مركز الملكة رانيا العبد الله في محافظة الطفيلة ، على أهمية استغلال الثروات الطبيعية والمعادن ذات الجدوى الاقتصادية ، لتحريك عجلة التنمية الاقتصادية ، والخروج من بوتقة عجز الميزانيات الذي يعانيه الأردن ، سيما في مجال تعدين النحاس الذي تقدر ثروته بحوالي ستة مليارات دولار وغيرها من المعادن والخامات .

وعرضت أوراق عمل قدمها عدد من المختصين الجيولوجيين والباحثين خلال المؤتمر الذي نظمته مديرية تربية وتعليم الطفيلة بالتعاون مع هيئة شباب كلنا الأردن ومشاركة نقابة الجيولوجيين ومحمية ضانا ومؤسسة أعمار الطفيلة وعدة مدارس وجامعة الطفيلة التقنية ومصنع الاسمنت ومؤسسة الغيث لإنتاج الوسائل التعليمية وتربية المفرق ، الثروات المعدنية في محافظة الطفيلة وعدد من محافظات المملكة وأهميتها الاقتصادية .

وبحث المشاركون في المؤتمر المشاكل البيئية التي تعاني الطفيلة منها ، كمكب النفايات مع عرض مصادر الطاقة والخامات التي يحتضنها تراب الطفيلة مثل الصخر الزيتي والنحاس والحجر الجيري النقي وغيرها .

وقدم نائب نقيب الجيولوجين صخر النسور ورقة عمل نيابة عن نقابة الجيولوجيين في المؤتمر الذي رعاه محافظ الطفيلة الدكتور هاشم السحيم أشار فيها إلى أهمية التشاركية في هذا المؤتمر مع مديرية التربية والتعليم ومدارس المحافظة ، مشيرا إلى أن الطفيلة تحتضن ثروة طبيعية من النحاس تقدر بحوالي ستة مليارات دولار بعدما أثبتت الدراسات تواجد خاماته بواسطة البعثات الجيولوجية الألمانية والتي عملت جنبا إلى جنب مع جيولوجيين من سلطة المصادر الطبيعية في محمية ضانا وأثبتت وجود 845 ألف طن من النحاس .

وقال انه للأسف فان قرار مجلس الوزراء الصادر عام 2005 منع من استغلال هذه الخام بحجة المحافظة على الطبيعة وما زال القائمون على محمية ضانا يتحججون بان كميات النحاس غير مؤكدة وان استخراجه يضر بحصة الإنسان والحيوان فيما تمنع الجمعية الملكية لحماية الطبيعة أي المختصين لإجراء دراسة جدوى اقتصادية رغم انه لايخفى على احد ان هنالك شروطا بيئية لاي مشروع تعديني ، مشيرا إلى مشروع تعدين النحاس في وادي خالد ووادي راتيا وفينان بمساحة 30 كيلو مترا مربعا سيوفر نحو 800 فرصة عمل .

كما ألقى مدير تربية الطفيلة صالح الحجاج كلمة ، أشار فيها أن هذا المؤتمر يجسد الشراكة المجتمعية الفاعلة بين التربية والمجتمع المحلي ومؤسساته لخدمة ابناء الوطن .

واشارت منسقة المؤتمر أمل الرواشدة ان هذا المؤتمر جاء بغية تسليط الضوء على أهم الثروات الطبيعية التي تتواجد في الطفيلة وأهم المشاكل البيئية التي تعانيها الطفيلة.

التاريخ : 16-04-2013

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل