الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مسيرات ووقفات احتجاجية تطالب بالإصـلاح ومحاسبة الفاسدين

تم نشره في السبت 16 آذار / مارس 2013. 02:00 مـساءً
مسيرات ووقفات احتجاجية تطالب بالإصـلاح ومحاسبة الفاسدين

 

عمان، محافظات - الدستور

تغطية: أنس صويلح، سمير المرايات، رفاد عياصرة، أمين المعايطة، قاسم الخطيب، رامي عصفور، وبترا

نظمت حراكات شعبية وشبابية إلى جانب الحركة الإسلامية أمس عددا من المسيرات والوقفات الاحتجاجية في مختلف محافظات المملكة مطالبة بتسريع وتيرة الإصلاح ووقف الفساد ومحاسبة الفاسدين.

وطالب المشاركون بعدم رفع أسعار السلع والمشتقات النفطية، موجهين انتقادات للحكومة ولمجلس النواب.

عمان

في عمان نظم العشرات من أبناء الحركة الاسلامية وحراك حي الطفايلة اعتصاما بعد صلاة الجمعة أمس أمام المسجد الحسيني وسط العاصمة مطالبين الحكومة بالاسراع بمسيرة الاصلاح.

وطالبوا بعدم رفع اسعار المشتقات النفطية والكهرباء والمياه والمواد التموينية وتخفيض رواتب الوزراء والنواب ومدراء الشركات العامة والامناء ورؤساء مجالس الادارات لتعويض فرق الاسعار من رواتبهم بدلا من رفعها على المواطنين من اصحاب الدخول المتدنية.

وطالب المعتصمون الحكومة بمتابعة الناشط الأردني خالد الناطور الموجود في المملكة العربية السعودية منذ شهرين مؤكدين اهمية متابعة وزارة الخارجية لقضيته.

وطالبوا في البدء الفوري بمحاكمة الفاسدين واستعادة الأموال المنهوبة إلى جانب مواصلة مشروع الاصلاح الذي شمل مناحي الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

وطالبوا بتحقيق العدالة الاجتماعية والمساواة بين المواطنين وتأمين الحياة الكريمة لهم ووقف الفساد وسماسرة الوطن.

وهتف المشاركون في المسيرة بشعارات تطالب بضرورة تحقيق الإصلاح المنشود، وتوحيد الجهود في مواجهة الأوضاع الصعبة التي يعانيها الوطن والمواطن، ووضع تصور جدي وواضح المعالم للخروج من الأزمات الاقتصادية، وعدم رفع أسعار مزيد من السلع والمواد الأساسية.

كما نفذ العشرات من نشطاء الحراكات الشبابية والشعبية وقفة احتجاجية بعد صلاة الجمعة أمام مسجد أبو درويش في منطقة الأشرفية دعا إليها حراك أحرار العاصمة.

اربد

خرجت مسيرة في اربد مطالبة بالإصلاح من مسجد الهاشمي دعت اليها الحركة الاسلامية وتنسيقية الحراك في محافظة اربد جددت مطالبتها بتسريع وتيرة الاصلاح والجدية في مكافحة الفساد واعلنت رفضها لسياسات رفع الاسعار وطالبت بالتراجع عنها.

ودعت الى حل مجلس النواب واجراء انتخابات جديدة وفق قانون قادر على تمثيل كل الاردنيين ومقبول من الجميع، على حد تعبيرهم.

وطالبت بإجراءات عاجلة لتحرير الاسرى الاردنيين في السجون الاسرائيلية والعمل مع السلطات السعودية على تحرير المعتقل الاردني خالد الناطور وغيره من المعتقلين في عدد من دول العالم.

وأكد المشاركون رفضهم التطاول على القرآن الكريم، وطالبوا بمحاسبة من يطلقون على انفسهم اسم «عبدة الشيطان».

وشكلت قوات مشتركة من الامن العام والدرك حاجزا امنيا بين المسيرة ومسيرتين اخريين نظمتهما رابطة الولاء والانتماء لابناء اربد وتجمع الوطنيين الاردنيين لمنع الاحتكاك بينهم، وعملت على تأمين الحماية لهم حيث توقفت مسيرة الحراك عند اشارة الملكية الاردنية فيما عملت اقسام النجدة والسير على ادامة حركة المرور في الشوارع والمناطق المحيطة. وتفرق المشاركون في هذه الفعاليات بسلام وسط تواجد أمني كثيف.

الطفيلة

نظم الحراك الشبابي والشعبي، بمشاركة فعاليات حزبية في محافظة الطفيلة، مسيرة احتجاجية سلمية، عقب صلاة الجمعة أمس، انطلقت من أمام مسجد الطفيلة الكبير وجابت شارع مدينة الطفيلة وانتهت أمام دار المحافظة.

وطالب المشاركون في المسيرة الحكومة باتباع النهج الاقتصادي والسياسي المنشود من كافة قطاعات المجتمع الأردني، مطالبين الحكومة المرتقبة بعدم رفع أسعار السلع والمشتقات النفطية.

وشدد بيان للحراك الشعبي والشبابي على أن الحراك سوف يستمر في نشاطه الاحتجاجي إلى أن تتحقق كافة المطالب الإصلاحية، مشيرا إلى أهمية مكافحة الفساد والمفسدين وان الشعب هو مصدر السلطات، مطالبين باختيار رئيس وأعضاء حكومة يساهمون في إخراج الأردن من الأزمة الاقتصادية وتحسين معيشة المواطنين وعدم رفع أسعار السلع والكهرباء.

وهتف المشاركون في المسيرة بشعارات تطالب بضرورة تحقيق الإصلاح المنشود، وتوحيد الجهود في مواجهة الأوضاع الصعبة التي يعانيها الوطن والمواطن، ووضع تصور جدي وواضح المعالم للخروج من الأزمات الاقتصادية، وعدم رفع أسعار مزيد من السلع والمواد الأساسية.

جرش

انطلقت مسيرة احتجاجية من أمام المسجد الحميدي في مدينة جرش إلى ساحة البلدية ضمت العشرات من أبناء المدينة بتنظيم من حراك العياصره للاصلاح والتغيير والحراك الشعبي وائتلاف تجمع جرش للإصلاح والتغيير.

وطالب المشاركون بتحويل الفاسدين للنائب العام وتجميد قرار رفع أسعار المحروقات وإصدار قانون انتخاب عصري وإجراء إصلاحات شاملة وعميقة وجذرية ومنح الحكومة الولاية العامة وتشكيل حكومات برلمانية.

الكرك

شهدت محافظة الكرك أمس ثلاث وقفات احتجاجية مطالبة بالاصلاح السياسي الشامل في كل من مدينة الكرك والمزار الجنوبي وفقوع.

في مدينة الكرك نظمت الحركة الاسلامية في المحافظة وقفة احتجاجية في ساحة صلاح الدين الايوبي طالبت باصلاحات دستورية وحكومة انقاذ وطني ومحاكمة الفاسدين.

واكد عدد من المتحدثين في الوقفة ضرورة الاسراع في وتيرة الإصلاح السياسي والاقتصادي والاجتماعي الشامل وعدم الاستمرار في مسلسل رفع اسعار السلع التموينية الضرورية لحياة المواطنين وخاصة الكهرباء والمحروقات، مشيرين إلى ان الحكومات المتعاقبة كانت السبب في الازمات الاقتصادية التي اثقلت كاهل الموازنة العامة للدولة وانعكست سلبا على مستوى المعيشة للمواطنين.

وفي لواء المزار الجنوبي امام مسجد جعفر بن ابي طالب نظم ممثلو الحراك الشعبي والشبابي في اللواء وقفة احتجاجية مماثلة طالبت باصلاحات شاملة واعادة النظر باسعار المشتقات النفطية وعدم رفع اسعار الكهرباء والمياه والمواد التموينية على المواطنين من اصحاب الدخول المتدنية.

كما طالبوا باقرار قانون انتخابات نيابي جديد ينسجم مع مطالب الشعب لتمكين كافة الاطياف الشعبية والحزبية من المشاركة في مجلس نيابي قوي قادر على سن التشريعات ومحاسبة الفاسدين واعادة النظر في خصخصة الشركات الاقتصادية للحفاظ على استقرار وتنمية الاقتصاد الوطني.

وفي بلدة فقوع شمال الكرك نظم الحراك الشبابي في اللواء وقفة احتجاجية طالبت باصلاحات شاملة واعادة انتخاب القوائم الوطنية وعدم توزير النواب ومحاكمة الفاسدين.

معان

نظم ائتلاف الاصلاح والتغيير المطالب بالاصلاح في معان مسيرة انطلقت من امام مسجد معان الكبير عقب صلاة الجمعة امس منتقدة الاجراءات الحكومية في رفع الاسعار.

وجابت المسيرة شارع الملك حسين وصولا الى ميدان بهجت التلهوني مطالبة الحكومة بوقف مسلسل رفع الاسعار والدعم عن السلع الاساسية، وداعية الى التراجع عن قرارات رفع الأسعار وتسريع وتيرة الإصلاحات ومحاربة الفساد والمفسدين الذين اعتبروهم سبب الازمات التي نشهدها على الصعد كافة.

وانتقدوا الاداء النيابي الذي قالوا انه بات يسير في سبيل مصالح شخصية لأعضائه رافضين الاجراءات الحكومية لسد عجز الموازنة والمديونية الناجمة عن الفساد الذي اتهموا الحكومة بأنها تتباطأ في محاسبة اركانه، وشددوا على عدم الاعتماد على جيب المواطن المثقل كاهله بالالتزامات والبحث عن لقمة العيش.

السلط

نفذ العشرات من أعضاء الحراك الشعبي في السلط والبلقاء بعد صلاة الجمعة أمس وقفة احتجاجية أمام مسجد السلط الكبير في ساحة العين وسط المدينة.

وأكد المشاركون على مطالبهم المتمثلة في الإصلاح السياسي من خلال تشكيل حكومات منتخبة واستعادة الأموال والممتلكات المنهوبة ومحاسبة الفاسدين.

وطالب بيان للحراك بتشكيل حكومة إنقاذ وطني تشرف على انتخابات نيابيه حقيقية من خلال قانون انتخابي توافقي ومن خلال تعديلات دستورية لفرز حكومة وطنية قادرة على النهوض بالوطن واسترداد ثروات ومؤسسات الوطن.

التاريخ : 16-03-2013

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل