الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

برشلونة يرحب بسوسييداد وريال مدريد يسعى لاستعادة التوازن

تم نشره في الجمعة 27 تشرين الثاني / نوفمبر 2015. 02:00 مـساءً

 مدن - يأمل برشلونة متابعة مشواره المظفر في الدوري الاسباني لكرة القدم بعد اسبوع على اكتساحه غريمه التقليدي ريال مدريد في عقر داره، عندما يستقبل ريال سوسييداد غدا السبت في المرحلة الثالثة عشرة.
لم تكن نتيحة مباراة الكلاسكيو الاخيرة عادية بين برشلونة حامل اللقب وريال مدريد الطامح لاستعادته، اذ عاد الفريق الكاتالوني برباعية نظيفة من ملعب «سانتياغو برنابيو» وضعته على بعد 6 نقاط من غريمه الابيض، ما دفع اتلتيكو مدريد الى الاستفادة وتسلق المركز الثاني بفارق اربع نقاط عن برشلونة.
واكد برشلونة ان فوزه المدريدي الكاسح لم يكن لحظة عابرة، فعاد ودمر روما الايطالي 6-1 في دوري ابطال اوروبا، حيث ضمن تأهله وصدارة مجموعته في المسابقة التي يحمل لقبها ايضا.
ويقدم برشلونة مستويات رائعة مع الثلاثي الرهيب الارجنتيني ليونيل ميسي والبرازيلي نيمار والاوروغوياني لويس سواريز، علما بان الاول عاد بديلا في مباراة ريال بعد تعافيه من اصابة ابعدته نحو شهرين عن الملاعب.
وقال مدرب الفريق ولاعبه السابق لويس انريكي «نحن من دون اي شك نمر في فترة رائعة».
وبعد تحقيقه خمسة انتصارات متتالية في الليغا (فاز 10 مرات وخسر مرتين)، يستقبل بلاوغرانا ريال سوسييداد القادم من اقليم الباسك وصاحب المركز الرابع عشر في الترتيب.
وفاز برشلونة مرة وحيدة في اخر اربع مباريات على سوسييداد الذي يشرف عليه اوزيبيو ساكريستان، مدرب احتياط برشلونة سابقا، لكن مواجهة الثلاثي الرهيب صاحب 7 اهداف في اخر مباراتين ستكون في غاية الصعوبة، فعلق انريكي على اداء نجمومه «قيمتهم تساوي ذهبا بالنسبة للفريق».
ويرغب ريال مدريد في تضميد جراح الكلاسيكو، عندما يحل على ايبار السادس والذي لم يخسر سوى مرتين هذا الموسم امام الكبيرين برشلونة (3-1) واتلتيكو مدريد (2-صفر).
وفي 4 مواجهات بينهما في الليغا، فاز ريال اخر 3 مرات وتعادلا افتتاحا، وتبدو موازنة ايبار السنوية (32 مليون يورو)، الذي افلت من الهبوط الموسم الماضي بقرار اداري، بالغة التواضع مقارنة مع موازنة ريال (580 مليون يورو).
وبعد الخسارة الموجعة امام برشلونة، جدد فلورنتينو بيريز رئيس ريال وصيف الموسم الماضي ثقته بالمدرب رافائيل بينيتيز الاثنين.
وقال بيريز «بينيتيز له كامل دعمنا وكامل ثقتنا.. تم اختياره لمهنيته ومسيرته وخبرته.. لديه مؤهلات واضحة للمضي قدما»، مشيرا الى وجوده «منذ وقت قليل جدا» مع الفريق.
وكانت وسائل اعلام اسبانية اكدت ان اقالة بينيتيز هي مسألة وقت ليس الا اما بشكل مباشر او في نهاية الموسم بعد غضب الجمهور الذي طالب باقالة المدرب ورحيل الرئيس.
والخسارة هي الثانية على التوالي لريال مدريد في الدوري بعد سقوطه امام اشبيلية 2-3 قبل توقف الدوري بسبب المباريات الدولية.
يذكر ان بينيتيز استلم منصبه قبل اقل من 6 اشهر خلفا للايطالي كارلو انشيلوتي الذي تم الاستغناء عن خدماته، بعد ان ساهم بقيادة ريال الى لقبه العاشر في دوري ابطال اوروبا (رقم قياسي).
وعوض ريال جزئيا هفوة الكلاسيكو، بفوزه على مضيفه شاختار دانييتسك الاوكراني 4-3 في دوري الابطال الاربعاء حيث ضمن صدارة مجموعته على غرار برشلونة.
وكان ريال في طريقه الى تحقيق فوز كاسح برباعية نظيفة، بيد ان لاعبيه تراخوا في الدقائق الاخيرة واستقبلت شباكهم ثلاثة اهداف هي الاولى التي تدخل مرماهم هذا الموسم في المسابقة، بل انهم كانوا قاب قوسين او ادنى من السقوط في فخ التعادل.
واجرى بينيتيز 7 تغييرات على التشكيلة التي منيت بخسارة برشلونة، فدفع بحارس المرمى كيكو كاسيا وداني كارباخال والبرازيلي كاسيميرو والبرتغالي بيبي وايسكو والكرواتي ماتيو كوفاسيتش وناتشو بدلا من الكوستاريكي كيلور نافاس وسيرخيو راموس والبرازيلي مارسيلو المصابين والالماني توني كروس والكولومبي خاميس رودريغيز والفرنسي كريم بنزيمة والبرازيلي دانيلو.
لكن ريال سيفتقد خدمات لاعب وسطه ايسكو لمباراتين في الدوري اثر طرده في الكلاسيكو بعد نصف ساعة على دخوله كبديل وذلك بسبب ركله نيمار، وهو سيغيب بالتالي عن مواجهتي ايبار وخيتافي في الدوري.
وفي مواجهة قوية، بين فريقين قدما بداية موسم متواضعة، يستقبل اشبيلية الحادي عشر فالنسيا السابع.
وفضلا عن تراجعهما في الليغا، سقط اشبيلية امام مضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ الالماني 2-4 وفالنسيا امام مضيفه زينيت الروسي صفر-2 في دوري الابطال، ففقد الاول اماله بالتأهل الى الدور الثاني متذيلا ترتيب مجموعته الرابعة التي تضم يوفنتوس الايطالي ومانشستر سيتي الانجليزي، فيما لا يزال الثاني ينافس من المركز الثالث بفارق نقطة عن غنت البلجيكي من المجموعة الثامنة التي ضمن صدارتها زينيت.
ويحلم اتلتيكو مدريد بدعسة ناقصة جديدة من برشلونة او ريال للاستفادة اكثر وتقليص الفارق عندما يستضيف لاعبو المدرب الارجنتيني دييغو سيميوني اسبانيول العاشر.
 الدوري الالماني
سيكون بايرن ميونيخ حامل اللقب والمتصدر امام اختبار «روتيني» عندما يستضيف هيرتا برلين غدا السبت في المرحلة الرابعة عشرة من الدوري الالماني لكرة القدم.
ورغم تواجد هيرتا برلين في المركز الرابع بعد فوزه في ثلاث من مبارياته الاربع الاخيرة، فان سجله في معقل العملاق البافاري لا يشفع له على الاطلاق اذ يعود انتصاره الاخير بين جماهير بايرن الى تشرين الاول 1977 (2-صفر حينها).
كما ان الفترة التي يعيشها بايرن تصعب الامور اكثر على نادي العاصمة، اذ ان فريق المدرب الاسباني جوسيب غوارديولا يتربع على الصدارة بفارق 8 نقاط عن ملاحقه بوروسيا دورتموند بعدما حصد 37 نقطة من اصل 39 ممكنة كما انه فاز في مبارياته السبع الاخيرة في «اليانز ارينا» بفارق 4 اهداف او اكثر كما لم يخسر في ميونيخ هذا الموسم في جميع المسابقات.
ورغم السجل «المرعب» للنادي البافاري ان كان هذا الموسم او في مواجهاته مع هيرتا برلين، فان مدرب الاخير المجري بال دارداي يؤكد ان فريقه لا يخشى شيئا، مضيفا لصحيفة «برلينر تسيتونغ» «سنعمل جاهدا في التمارين لكي نظهر على اقله بمظهر لائق هناك.. انهم افضل فريق في العالم، لكن مع وجود 23 نقطة في سجلنا فلا حاجة لكي نختبىء (من الخوف)».
ويقدم العملاق البافاري اداء هجوميا رائعا هذا الموسم اذ وجد طريقه الى الشباك في 40 مناسبة خلال 13 مباراة في الدوري حتى الان ومن المتوقع ان يخرج من مباراة الغد بغلة اكبر من تلك التي نالها في مواجهتيه الاخيرتين مع نادي العاصمة حيث فاز بنتيجة 1-صفر.
ومن المتوقع ان يشارك جناح بايرن الهولندي اريين روبن في مباراة الغد بعد ان اضطر الى عدم اكمال لقاء الثلاثاء امام اولمبياكوس بسبب اصابة طفيفة في ساقه، فيما يحوم الشك حول مشاركة الظهير النمساوي دافيد الابا بسبب اصابة في كاحله تعرض لها في المرحلة السابقة بعد تسجيله في مرمى شالكه (3-1).
ومن جهته، يخوض بوروسيا دورتموند الثاني اختبارا في متناوله الاحد على ارضه امام شتوتغارت الذي يخوض اللقاء بقيادة مدربه المؤقت يورغن كرامني بعد اقالة الكسندر تسورنيغر يوم الثلاثاء اثر الخسارة القاسية للفريق على ارضه امام الجريح الاخر اوغسبورغ (صفر-4) في المرحلة الماضية.
وتتجه الانظار غدا الى دربي الشمال بين فيردر بريمن وضيفه هامبورغ حيث ستفرض اجراءات امنية مشددة تخوفا من حصول اعمال شغب بين جماهير الجارين اللذين يعانيان الامرين، اذ يقبع بريمن في المركز العاشر رغم فوزه بثلاث من مبارياته الخمس الاخيرة فيما يحتل جاره اللدود المركز الرابع عشر.
ويدخل شالكه الى مباراة الاحد مع مضيفه باير ليفركوزن ومدربه اندريه برايتنرايتر تحت ضغط هائل بعدما فشل فريقه في الفوز بأي من مبارياته السبع الاخيرة في جميع المسابقات.
ويحتل شالكه المركز السابع برصيد 20 نقطة وبفارق الاهداف خلف ليفركوزن لكن الفريقين يتخلفان بفارق 17 نقطة عن بايرن المتصدر.
الدوري الفرنسي
يبدو باريس سان جيرمان مرشحا فوق العادة للابتعاد اكثر في الصدارة عندما يستضيف تروا صاحب المركز الاخير غدا السبت في المرحلة الخامسة عشرة من الدوري الفرنسي لكرة القدم.
ويغرد فريق العاصمة خارج السرب هذا الموسم وهو الوحيد الذي لم يتعرض الى الخسارة حتى الان في دوري الدرجة الاولى وحقق 12 فوزا وتعادلين جامعا 38 نقطة ومبتعدا بفارق 13 نقطة عن اقرب مطارديه ليون الذي يفتتح مباريات المرحلة اليوم الجمعة بلقاء قوي امام مونبلييه الرابع عشر واخر فريق توج بلقب الدوري قبل ان يسيطر عليه الفريق الباريسي في الاعوام الثلاثة الاخيرة.
ويرصد باريس سان جيرمان فوزه التاسع على التوالي محليا في لقاء السبت الذي يدخله منتشيا بتأهله الى الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري ابطال اوروبا للمرة الرابعة على التوالي وبفوز كاسح على مضيفه مالمو السويدي 5-صفر في الجولة الخامسة قبل الاخيرة من دور المجموعات.
ويملك باريس سان جيرمان الاسلحة اللازمة لمواصلة سلسلة انتصاراته خاصة قوته الضاربة في خط الهجوم بقيادة العملاق السويدي زلاتان ابراهيموفيتش الذي سجل هدفه الخامس عشر في المسابقة القارية العريقة بالوان الفريق الباريسي وبات افضل هداف في تاريخه في المسابقات الاوروبية متساويا مع نجمه السابق الليبيري جورج ويا، والارجنتيني انخل دي ماريا الذي سجل ثنائية في مباراة مالمو، الى جانب مواطنه ايزيكييل لافيتزي والاوروغوياني ادينسون كافاني والبرازيلي لوكاس مورا.
في المقابل، ستكون مهمة تروا مستحيلة امام الفريق الباريسي وهو الذي لم يذق طعم الفوز حتى الان هذا الموسم ومني بتسع هزائم جامعا 5 نقاط من 5 تعادلات اخرها مع ليل في المرحلة الماضية.
وفي المباراة الثانية على ملعب جيرلان، سيحاول ليون تضميد جراحه عندما يستضيف مونبلييه في افتتاح المرحلة.
ومني ليون بخسارتين متتاليتين، الاولى كانت امام نيس بثلاثية نظيفة في المرحلة الماضية وسصعت الفارق بينه وبين باريس سان جيرمان الى 13 نقطة، والثانية الثلاثاء على ملعبه امام غنت البلجيكي 1-2 في مسابقة دوري ابطال اوروبا ففقد الامال في المنافسة على البطاقة الثانية المؤهلة الى ثمن النهائي عن المجموعة الثامنة، بل ان اماله في مواصلة مشواره القاري في مسابقة الدوري الاوروبي تبخرت كذلك.
وتنتظر كاين شريك ليون في المركز الثاني، مواجهة قوية الاحد امام ضيفه بوردو الثالث عشر، في مباراة يسعى من خلالها الى العودة الى سكة الانتصارات بعد سقوطه في فخ التعادل امام انجيه.
ويتربص نيس الرابع بفارق نقطة خلف كاين وليون للانقضاض على الوصافة في حال تعثر الاخيرين وذلك عندما يحل ضيفا على تولوز التاسع عشر قبل الاخير في مباراة سهلة نسبيا.
وتبرز قمة نارية بين مرسيليا الثاني عشر مع موناكو السادس على ملعب فيلودروم. (أ ف ب)

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل